تشجيع القطاع الخاص على تنفيذ المشاريع السياحية وتقديم الدعم للمستثمرين

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•, بتاريخ ‏11 ماي 2011.

  1. •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦•

    •¦{ آلبُريْمِے دَآرِيْ }¦• ¬°•| فَخْرِ الْبُريْمِي |•°¬

    تشجيع القطاع الخاص على تنفيذ المشاريع السياحية وتقديم الدعم للمستثمرين

    [​IMG]


    Wed, 11 مايو 2011
    مدير إدارة السياحة بمحافظة البريمي -
    متابعة – حميد بن حمد المنذري:-- إن مــوقع محـافظة البريمي الجغرافي وتنـوع تضاريسها أهلها لتكـون وجهـة مميزة للسيــاح ومحطــة عبـور واستراحة للقـادمين والمغادرين من والى السلطنة. وهي تحوي الكثير من نقـاط الجذب السيـاحي سـواء الطبيعية كالأودية والقـرى والجبـال والرمال أو التاريخيـة كالقـلاع والحصـون والحـارات القديمة. كمـا ان موقعها المجـاور لمـدينة الـعين الإماراتية وإمـارة دبي جعلها وجهة لكثير من الزائرين.
    يقول سيف بن سالم الكلباني مدير إدارة السياحة بمحافظة البريمي إن مـن المهــام المنوطـة بـإدارة السياحـة بمحافظـة البريمـي والتي تشـرف على منطقـة الظاهــرة هي إصدار التـراخيص للأنشطـة السيـاحية المختلفـة وكذلك متابعة المنشآت السياحيـة ومدى التزامها بالضوابط والقـوانين المنظمـة لهذه الأنشطة مضيفاً بأن دورهـا الأهم هو تفعيل قطاع السياحة في محافظة البريمي ومنطقة الظاهرة من خلال جذب الاستثمارات ودعم جهود القطاع الخاص في هذا الجانب بمنح التسهيلات وتيسير الإجراءات.
    حوافز وتسهيلات
    وحول الحوافز التي تقدمها الدائرة للمستثمر في المحافظة أضاف الكلباني من بين الحـوافز :
    - توفـير أراض مخصصـة للاستثمـار السياحي
    - تـأجير الأراضي السياحية بسعر رمزي
    - منـح حق الانتفـاع للأراضي السياحيـة لمدة50 عاما قابلة للتجديد
    - إعفـاء من الإيجار لمدة 5 سنوات مضيفاً بأن الآليـة المتبعـة لتخصيص الأراضي السياحيـة الحكوميـة هي طـرح الموقع للمنافسة العامة مع منح أبناء المنطقة الأولوية في ذلك وتقوم الوزارة بمتابعة تنفيذ هذه المشاريع وطلب أسباب ومبررات التأخير في التنفيذ ويحق للوزارة متى ما ارتأت عدم جدية المستثمر ان تقوم بسحب الأرض المخصصة له لإقامة المشروع مضيفاً بأن الـوزارة ترحب بالمستثمـر الجـاد ولا تتـردد في تقـديم الـدعم له بمنحـة الحوافز وتيسير إجـراءات ومتطلبات التراخيص والعمل على تذليل كافة الصعوبات والمعوقات التي تعترض إقامة المشروع وفق الإمكانيات والصلاحيات المتاحة للوزارة وللتغلب على المعوقات المادية التي تواجهه المشاريع الفردية والمتوفرة في عدم توافر رأس المال فأننــا نــدعو ونشجـع على إقــامة الشـركات المساهمـة بين أبناء المنطقــة والمتخصصـة بالقطاع السياحي لأنها أقوى من حيث رأس المال الذي يمكنها من إقامـة المشاريـع الكبيرة ونفعها اعم لأنها تضم مختلـف شـرائح المجتمع ومقدرتها على المنافسة والتطوير اكبر وهو ما لا يتاح في اغلب المشاريع الفردية
    18 منشأة إيوائية بالمحافظة
    وأضاف سيف الكلباني بأنه تـوجد بالمحافظة 18 منشأة إيوائية تضـم أكثر من 524 غرفة و910 أسرة كما تم منح 18 مــوافقة لإقامة مشـاريع إيوائية جديـدة بعضهـا في مراحل التنفيذ ونعتقد بأن عدد المنشآت الإيوائية بالمحافظـة كاف في الوقـت الحـالي وذلك من خلال متابعة نسب الأشغال في هذه المنشآت حيث لم يتجاوز 50% لكننا نسعى إلى تنويعها من حيث مستوى التصنيـف لنتيح مسـاحة اكبر للاختيار لزائر المحافظة بين هذه بما يناسبه من هذه المستويات فأغلب المنشآت القائمة في المحافظة هي مستوى نجمة واحدة من حيث التصنيف.
    المطالبة بتخفيض الأسعار
    كما تحدث مدير إدارة السياحة بمحافظة البريمي تــردنا الكثيـر من المـلاحظات والشكـاوى بشـأن ارتفـاع الأسعار في المنشآت الايوائية بالمحافظة خـلال فــترة الاجـازات وحـيث انه لا يوجد لدينا قانون يحـدد الحـد الاعلى للأسعـار في هـذه المنشــآت فانه كثير ما توجـه الادارة خطـابات مناشدة للقائمين على تلك المنشآت تطالبهم بتخفيض الاسعار وعدم المغـالاة في ذلك وعلى هـذه المنشآت ان تـدرك ان المغالاة ليسـت لمصلحتها وتعتبر عـائقا امام نمو حركة السياحة الداخلية بالمحافظة في ظل وجود منافسة من منشآت مماثلة بمدينة العين بدولة الامارات وعلى القـائمين على هذه المنشآت السعي لجـذب عـدد كبير من الـنزلاء من خــلال الارتقــاء بمستوى الخدمـة المقدمة لديهم وتقـديم الحزم السياحية والعروض الترويجية وغيرها مضيفاً المشاريع السياحية المتاحة للاستثمار في محافظة البريمي كثيرة ومتنوعة والمخيمات السياحية هي أحد الانشطة التي تقوم الادارة بدراستها لتكون من الانشطة الرئيسية بالمحافظة نظرا لما تزخر به المحافظة من مقومات تؤهلها لاقامة مثل هذه الانشطة خاصة وان هذه المخيمات تلاقي اقبالا وطلبا كبيرا من جانب السـائح أو المواطن ونجـاحها تعتمد على مــا تقـدمـه من بــرامج ومقدرة على الترويج والتســويق وقد قامت الوزارة بتخصيص عدد من الاراضي لهذا الغرض وسوف يتم طرحها كمنافسة عامة خلال الفترة القريبة القادمة.
    طموح كبير
    واختتم سيف الكلباني مدير إدارة السياحة بمحافظة البريمي ان طموحنا كبير في مستقبل القطاع السياحي بمحافظة البريمي حيث ان اكثر من 60% من السائحين القادمين للسلطنة او المغادرين منها يمرون عبر هذه المحافظة والتحدي هو في العدد الذي نستطيع استقطابه من هؤلاء السياح للتوقف بالمحافظة من خلال توفير واختيار نوعية ماهية المشاريع السياحية التي يحتاجها الزائر للمحافظة
     

مشاركة هذه الصفحة