الأذكار النبوية للأمور العارضة

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة بنت هلي, بتاريخ ‏9 ماي 2011.

  1. بنت هلي

    بنت هلي ¬°•| مُشرِفة سابقة |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم


    الأذكار النبوية للأمور العارضة

    دعاء الركوب

    قال عَليٌّ بنُ رَبيعة : "شَهدْتُ عَليَّ بن أبِي طالب رضي الله عنه أُتِيَ بِدابة يَرْكَبُها".
    ـ فَلَمَّا وَضَع رِجْلَهُ في الركابِ قَالَ : بِسمِ الله .
    ـ فَلَمَّا استَوى على ظَهْرِها قَالَ : الحَمْدُ لله.
    ـ ثُمَّ قال : ]سُبْحَان الَّذِي سخَّر لَنَا هَذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقرِنين ([1]) وإنا إلىَ رَبِّنَا لَمُنْقَلِبُون ([2])[ . (الزخرف: 13ـ14) .
    ـ ثُمَّ قال : الحَمْدُ لله، ثلاث مَرات .
    ـ ثُمَّ قَالَ: سُبْحَانَكَ إنّي ظَلَمْتُ نَفْسي ، فاغْفِرْ لي ، إنّه لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلاَّ أَنْتَ .
    قال عَليَّ رضي الله عنه : "رَأيْتُ النِّبِيَّ صلى الله عليه وسلم: فَعَلَ كَما فَعَلْتُ" .

    صحيح (صحيح الترمذي 3/156)
    الدعاء إذا تعثّرت أو تعسرت الدابة وما شابهها .
    "بسم الله" (صحيح سنن أبي داود 3/941)

    دعاء السفر

    "الله أكبرُ، الله أكبَرُ، سُبْحَانَ الَّذِي سخَّر لَنَا هذا وما كُنَّا لَهُ مُقْرنين وإنَّا إلى رَبِّنا لَمُنْقَلِبُون. اللَّهُمَّ إنَّا نسألُكَ فِي سَفرِنا هذا البرَّ([3]) والتَّقوى ، ومِنَ العَمَل ما ترْضى، اللَّهُمَّ هَوِّن عَليْنا سَفَرنا هذا و اطو عنَّا بُعْدهُ، اللَّهُمَّ أَنْتَ الصَّاحِبُ في السَّفَر، والخليفةُ في الأهل، اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بك من وعْثاءِ([4]) السفر، وكآبةِ([5]) المنظر وسُوء الْمُنْقَلبِ([6]) في المال والأهل" وإذا رجع قالهن وزاد فيهن "آيبون([7])،
    تائبُونَ، عابِدونَ، لربِّنَا حامِدُون" . (رواه مسلم 2/978)

    دعاء المقيم للمسافر

    "أستودع الله دينكَ وأَمَانَتكَ وأخِر عَمَلِكَ" وفي رواية "وخَواتِيم عَمَلِك" .

    صحيح (صحيح الترمذي 3/155)
    "زَوَّدَكَ اللهُ التقوى، وغَفرَ ذَنْبَك ويَسَّرَ لَكَ الخيرَ حَيثُ ما كُنتَ" .

    صحيح (صحيح الترمذي 3/156)
    الدعاء إذا نزل منـزلاً في سفر أو غيره

    من نزل منـزلاً ثم قال : "أعُوذُ بِكَلِماتِ الله التاماتِ من شرِّ ما خلق" لم يضره شيء حتى يرحل من منـزله ذلك. (رواه مسلم 4/2080)
    التكبير على المرتفعات والتسبيح عند الهبوط والنـزول

    عن جابر قال : "كنا إذا صعدنا كبّرنا ، وإذا نزلنا سَبّحْنا" .

    (البخاري ـ الفتح 6/135)
    دعاء المسافر إذا أسحر ([8])
    "سَمعَ سَامعٌ([9]) بحمد الله وحُسنِ بلائِه علينا، ربنا صاحبنا وأفضلِ علينا([10]) عائذاً بالله من النار " مسلم (4/2086)
    عن عبدالله بن عمرو رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم: كان إذا قفل([11]) من غزو أو حج أو عمرة يكبر على كل شرف([12]) من الأرض ثلاث تكبيرات، ثم يقول: "لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيءٍ قدير آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون صدق الله وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده"([13]) .
    وعن أبي هريرة : أن رجلاً قال : يا رسول الله إني أريد أن أسافر فأوصني، قال: "عليك بتقوى الله، والتكبير على كل شرف" فلما ولَّى الرجل قال :"اللهم أطُوِ له البعد، وهوِّن عليه السفر". صحيح الترمذي (رقم : 2740)

    ما يفعله إذا قدم من سفر

    عن جابر بن عبدالله رضي الله عنهما قال : كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم: في سفر فلما قدمنا المدينة قال لي : "ادخل فصل ركعتين"([14]) .

    الأذكار النبوية للأمور العارضة

    إذا أحببت أحداً في الله فقل له

    "إنِّي أُحبُّكَ في الله"

    حسن (صحيح سنن أبي داود 3/965)
    إذا أخبرك أحد أنه يحبك في الله فقل له "أحَبَّكَ الله الَّذِي أَحْبَبْتَنِي لَهُ"


    حسن (صحيح سنن أبي داود 4/965)
    إذا كان أحدكم مادحاً صاحبه لا محالة فليقل "أحْسِبُ فلاناً. والله حَسِيبُهُ. ولا أُزكِّي على الله أحداً. أحسِبُه إن كان يعلم ذَاكَ، كَذَا وكَذَا" .

    (رواه مسلم 4/2296)
    ما يقول المسلم إذا زُكِّي

    "اللَّهُمَّ لا تُؤاخِذْني بمَا يَقولونَ، واغْفِرْ لي مَا لا يَعْلَمونَ" .

    (صحيح الأدب المفرد 761)
    الدعاء لمن سَبَبْته

    قال صلى الله عليه وسلم:: "اللَّهُمَّ فَأيُّمَا مُؤْمنٍ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْ ذلك لَهُ قُرْبَةً إليكَ يَوْمَ القيَامَةِ".

    (البخاري 6361 ومسلم 2601/92)
    ما يقول ويفعل من أذنب ذنباً

    "ما من عبدٍ يذنب ذنباً فيتوضأ فيحسن الطهور، ثم يقوم فيصلي ركعتين، ثم يستغفر الله لذلك الذنب إلاَّ غُفر له".

    صحيح (صحيح الجامع 5/173)
    من استصعب عليه أمر

    "اللَّهُمَّ لا سَهْلَ إلاَّ ما جَعَلْتَهُ سَهْلاً وأنْتَ تَجْعَلُ الحَزَنَ إذا شِئْتَ سَهْلاً" .

    رواه ابن السني وصححه الحافظ (الأذكار للنووي 106)
    ما يقول ويفعل من أتاه أمر يسره أو يكرهه

    كان صلى الله عليه وسلم: إذا أتاه أمر يسره قال : "الحَمْدُ لله الَّذِي بِنِعْمَتِهِ تتمُّ الصَّالِحَاتُ"، وإذا أتاه أمر يكرهُهُ قال : "الحَمْدُ لله عَلَى كُلِّ حالٍ" .

    صحيح (صحيح الجامع 4/201)
    "كان النبي صلى الله عليه وسلم: إذا أتاه أمر يَسُرُّه أو يُسَرُّ به خرَّ ساجداً شكراً لله تبارك وتعالى".

    حسن (صحيح ابن ماجه 1/233)

    ما يقول عند التعجب والأمر السار

    "سبحان الله". متفق عليه
    "الله أكبر" . (البخاري ـ الفتح 8/441)
    في الشيء يراه ويعجبه ويخاف عليه العين

    إذا رأى أحدكم من نفسه أو ماله أو من أخيه ما يعجبه فليدعُ له بالبركة، فإن العينَ حق . صحيح (صحيح الجامع 1/212)
    الدعاء عند لقاء العدو

    "اللَّهُمَّ أكْفِنِيِهمْ بمَا شئتَ" . رواه مسلم 4/2300)

    الدعاء عند لقاء العدو

    "اللَّهُمَّ أنْتَ عَضُدِي وأَنْتَ نصِيرِي وَبِكَ أُقَاتِلُ" .

    صحيح (صحيح الترمذي 3/183).
    "اللَّهُمَّ مُنْزِل الكتاب ومُجري السحاب، وهازِمَ الأحزاب، أهزمهم وانصرنا عليهم".(رواه مسلم 3/1363)

    الدعاء عند صياح الديك ونهيق الحمار ونباح الكلاب
    "إذا سمعتم صياح الديك [من الليل] ، فاسألوا الله من فَضْلِهِ فإنها رأت مَلكاً وإذا سمعتم نهيق الحمار، فتعوَّذوا بالله من الشيطان فإنها رأت شَيْطاناً" . متفق عليه
    "إذا سمعتم نُباحَ الكلاب ونهيق الحمير بالليل فتعوذوا بالله فإنهن يَرَيْنَ ما لا ترون"

    صحيح (صحيح سنن أبي داود 3/961)

    دعاء كراهية الطيرة

    "اللَّهُمَّ لا طَيْرَ إلاَّ طَيْرُكَ، ولاَ خَيْرَ إلاَّ خَيْرُكَ، وَلا إلهَ غَيْرُكَ" الصحيحة 3/54
    الدعاء عِنْدَ رؤية باكُورةِ الثمر

    "اللَّهُمَّ بارك لنا في ثمرنا، وبارِكْ لَنا في مدينتنا وبارك لنا في صاعنا، وبارك لنا في مُدِّنا" مسلم 2/1000
    الدعاء لمن صنع لك معروفاً

    "مَنْ صَنَعَ إليهِ مَعْرُوفٌ فقال لِفَاعِلهِ : جَزَاكَ الله خيراً قد أبلغَ في الثَّناءِ".

    صحيح (صحيح الترمذي 2/200)
    الدعاء لمن عرض عليك ماله

    "بارك الله لك في أهلك ومالك" . البخاري (الفتح 4/88)
     
    آخر تعديل: ‏9 ماي 2011
  2. سيف الشرع

    سيف الشرع ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    بارك الله فيج اختي على التذكير
    ما أكثر ما ننسى ذكر الله
    والممتاز في اللي كتبتيه أن كل اللأذكار مذكور مصدرها الصحيح
    بالتوفيق
     

مشاركة هذه الصفحة