آبن فطيس بـ( آلقذآفي )

الموضوع في ',, البُريمِي لـ القَصائد المنقولة' بواسطة كعبية وكلي فخر, بتاريخ ‏11 أبريل 2011.

  1. كعبية وكلي فخر

    كعبية وكلي فخر ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    آبن فطيس بـ( آلقذآفي )



    قصيده للشآعر / محمد بن فطيس
    كتبهـآ في معمّر آلقـذآفي ..في آحدآث ليبيـآ




    \

    كـــلــن على معمر يهج ركابه
    يالله جعل مايصيبنا اللي صابه

    حاكم وكان أسمه يهز العالــم
    واليوم بارو به جميع أصحابــه

    وحنا العرب نضحك ونرسل عنه
    سوالفن بأسمه وهي كـذابــــه

    نضحك عليه وقصته حـــزينـــه
    ماكن حنا مسلمين ولابـــــــــه

    لو واحدن منكم رئيس لدولـــــه
    وبنا وعمر يوم كانت غـابـــــــه

    هو بيتنحا أو بيطلـــع بـــــــــرا
    ويروح من داره وريـــح ترابــــه

    وحنا المواطن لا رحل من داره
    من شوقه أتضيق عليه ثيابـــــه

    أبن علي شلوه عقبه حسنــــي
    واليوم لمعمر سعو طلابــــــــه

    وقابوس مع بشــار واليمــــاني
    وأبن خليفه .!. نارهم شبـــابه

    الله يستر ويش باقي بكـــــره
    ثوراتهم منهي لفت باأسبابــه

    الغرب للأسلام سوا خطــــه
    شبو الفتن والكل كشر نابـــه

    يبغون خيرات العرب بأكملهـا
    ويطرشون جنودهم سلابـــه

    ماسدنا اللي صار في الفلوجـه
    وخلو العراق من المجازر غابـه

    النفط صدر عقبهم لمريكـــــا
    ماقيل ذا خير البلاد أولابــــه

    يا أمــــة محمد تراهـــــا بلــوا
    لاتضحكون يصيبكم ماصابـــه

    أبكو على حال العرب بأكملهـا
    وأدعو عسا ربــي يعــــز كتابـه

    ..........
     
    آخر تعديل: ‏11 أبريل 2011
  2. بثينة

    بثينة ¬°•| أسْطُورَة آلجِنْس آلْبَشَري |•°¬

    وقابوس مع بشــار واليمــــاني
    وأبن خليفه .!. نارهم شبـــابه

    الله يستر ويش باقي بكـــــره
    ثوراتهم منهي لفت باأسبابــه



    آبدعت يآ [ بن فطيس ]

    [ كعبية ] تسسسسلمين ع آلنقل آلغآوي

    ~
     
  3. كعبية وكلي فخر

    كعبية وكلي فخر ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    ربي يسلمج يا الشيخهـ

    منورهـ
     
  4. تحداني على البعد وتناسيته

    تحداني على البعد وتناسيته ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    صح لسااانه

    وتسلمين ع النقل خيتووو
     
  5. كعبية وكلي فخر

    كعبية وكلي فخر ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    صح بدنج..

    ربي يسلمج ويسلم غآليج ومغليج..

    لاهنتي ...
     

مشاركة هذه الصفحة