رسالة اعلامي الى وطنة الغالي

الموضوع في ',, البريمي لـِ مساحة حرة ,,' بواسطة الهاجس, بتاريخ ‏7 أبريل 2011.

  1. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬

    كما وصلني



    هذا ما حدث بصحار بقلم مراسل جريدةMuscat Daily

    السلام عليكم

    من محمد علي محمد البلوشي مراسل جريدة Muscat Daily إلى كل من يهمه أن يعرف الحقيقة ليصل إلى الحق!!!



    أنا كنت مصلي صلاة الجمعة الماضية في موقع الحدث وشهدت بعيني اللحظات الأولى من الأحداث(شاهد عيان) وصورت ما تمكنت من تصويره...وإليكم الحقيقة.

    هناك تضليل واضح للرأي العام استنادا على الآتي:



    هناك تناقض واضح في نص بيان الادعاء العام بشأن أحداث الجمعة في صحار والذي نص على:

    (شهدت ولاية صحار بعد صلاة الجمعة اليوم الأول من ابريل 2011 تجمعات لمواطنين للمطالبة بالافراج عن الذين تم إلقاء القبض عليهم بتاريخ 29\مارس 2011 والذين لا يزالون تحت ذمة التحقيق. حيث بدأت بتظاهر سلمي, وكان التعامل بين المتظاهرين وقوات الأمن بما يحفظ الأمن العام ثم تطور الأمر بأن قام المتجمعون بأعمال شغب وتعد على قوات الأمن مستخدمين بذلك الحجارة والأسلحة البيضاء الأمر الذي دفع برجال الأمن للتصدي لهم بالهراوات والغاز المسيل للدموع, كما تأكد حمل بعضهم لأسلحة نارية وقيامهم باطلاق االنار باتجاه رجال الأمن مما اضطر القوات الأمنية للدفاع عن النفس باستخدام الرصاص المطاطي حيث أصيب خمسة من المحتجين حالة أحدهم حرجة. الجدير بالذكر أن أحد المواطنين ممن تم إلقاء القبض عليهم في وقت سابق كان قد استخدم سلاحا ناريا "شوزن" ضد رجال الأمن وقد عمدت قوات الأمن إلى ضبط النفس وعدم استخدام القوة...)



    يتمثل تناقض معلومات البيان مع ما وقع على أرض الواقع في النقاط التالية:



    1_ الشخص الذي قتل يوم الجمعة توفي بعد أقل من نصف ساعة من اسعافه بشهادة الشخص الذي اسعفه حيث توقف نبض يده وانقلبت عيناه وكان يلفظ أنفاسه الأخيرة قبل حوالي 5 كيلومترات من وصولهم لمستشفى صحار(أي أنه وصل إلى المستشفى متوفيا) بعد رميه بالرصاص الناري الحي من قبل رجال الجيش وليس بالرصاص المطاطي من قبل رجال مكافحة الشغب كما ذكر الإدعاء العام. لم أر لحظة قتل الشاب بعيني شخصيا لأني كنت على الجهة المقابلة من المواجهات أراقب الوضع ولكن اصيب الشاب بطلقتين ناريتين على الأقل احداهما في ساقه اليسرى والأخرى في رأسه فوق أذنه اليسرى بالتحديد.

    ادخلوا اليوتيوب واكتبوا (قتيل صحار) وشوفوا الفيديو ونزلوه قبل لا يمسحوا المقطع وستتأكدون مما أقول!!!

    وللأسف لم يتكلف أي مسؤول من الدوله بأن يعترف بوفاة الشخص يوم الجمعة ولا حتى وسائل الاعلام المحلية (ما كأن الذي قتل انسان) ليش؟ أنا لو دعمت بهيمه بالغلط وقتلتها يمكن تدمع عيني وهذا انسان ينضرب برصاص نار ولا حد يتحرك يسعفه من رجال الأمن رغم انهم هم اللذين رموه بل العكس يأشروا "اتركوه" على حسب كلام المسعف !!!



    2_ قال الادعاء العام (أن أحد المواطنين ممن تم إلقاء القبض عليهم في وقت سابق كان قد استخدم سلاحا ناريا "شوزن" ضد رجال الأمن)

    استخدام السلاح يعني اطلاق النار...هل يعقل أن يطلق مواطن النار من سلاح "شوزن" ضد رجال الأمن ولا يصيب أحد منهم خصوصا مع وجود خاصية نفث الرصاص في أكثر من اتجاه الموجودة في هذا السلاح؟!!



    3_ ذكر الادعاء العام تأكد حمل بعض المتظاهرين لأسلحة نارية...

    لو كان ذلك صحيحا في لحظة انطلاق المواجهة لكان بالتأكيد مليونا بالمائة سيصاب أحد رجال الشغب أو الجيش برصاصة واحدة على الأقل حتى ولو كان المتظاهر الذي حمل السلاح الناري أعمى أتعلمون لماذا؟ لأن رجال الشغب لحظة بداية المواجهات كانوا قد شكلوا جدارا بشريا لمنع المتظاهرين من الوصول لدوار الوقيبة ومباشرة يصطف خلفهم رجال الجيش.(كنت على بعد حوالي 100متر تقريبا أراقب ما يحدث) ولكن لم يصب أحد من رجال الأمن بالرصاص؟! ومن الأساس لم يسمع أصلا أي إطلاق نار قبل انطلاق طلقات الرصاص المطاطي الذي استخدمه الأمن وهذا ما يؤكد خطأ هذه الفرضية.

    لو افترضنا أن الشاب الذي قتل بالرصاص الناري الحي من قبل رجال الجيش هو من كان يحمل أحد الأسلحة النارية التي أشار إليها البيان... لم لا يوجد السلاح الناري الذي استخدمه هذا الشاب بجنبه وهو ممدد على الأرض بلا حراك والدم ينزف منه بغزارة بعد أن اخترقت جسده رصاصتين على الرغم أنه كان وحيدا على بعد 100متر على الأقل من أقرب المتظاهرين الذين لم يتكنوا من الإقتراب من الشاب قبل عدة دقائق بسبب الرصاص الناري الحي الذي كان يرمى باتجاههم مباشرة لتفريقهم؟ سيرفع الفيديو الذي يبين عدم وجود أي سلاح ناري لحظة اقتراب أول مسعف لإنقاذ الشاب على اليوتيوب في أقرب لحظة.

    4_ ذكر الادعاء العام أنه قد عمدت قوات الأمن إلى ضبط النفس وعدم استخدام القوة

    أين ذهب ضبط النفس عندما يطارد رجال الأمن متظاهرا وينهال عليه ثلاثة رجال على الأقل بالضرب بالهراوات على الصدر والظهر بغية اسقاطه أرضا وهو أعزل من أي سلاح في يده؟ هل يسمى هذا دفاعا عن النفس كما ورد في البيان أو هجوما على متظاهرين؟

    أين ذهب ضبط النفس عندما يقوم أحد رجال الجيش بتوجيه سلاحه واطلاق النار المباشر على متظاهرين لم يكن سلاحهم إلا الحجارة؟ ويوجد أكثر من شاهد عيان على ذلك ومن ضمنهم بعض رجال الجيش أنفسهم الذين اعترفوا بقيامهم برمي المتظاهرين بالرصاص الناري الحي أليس كان من ضبط النفس أن تكون الطلقات تحذيرية في الهواء بدلا من توجيهها لأجساد المتظاهرين؟

    5_ لم لم يذكر استخدام الرصاص الناري الحي والعصي المكهربة على المتظاهرين في هذا البيان؟ لمصلحة من هذا التستر على الحقائق؟



    كل النقاط السابقة تدل بوضوح مناقضة بيان الإدعاء العام لما حدث على أرض الواقع وأنا مستعد للوقوف أمام الإدعاء العام لأثبت أن المعلومات الذي ذكرها بيان الإدعاء العام غير مطابقة لما حدث من تفاصيل على أرض الواقع ومتسترة على حقائق تكشف عدم مصداقية البيان بشرط بث مباشر تلفزيوني لتصل الحقيقة لكل أهل عمان الشرفاء.



    للعلم... تمت مداهمة معتصمي دوارات صحار في الساعة الثالثة فجر يوم الثلاثاء الموافق 29\مارس ولكن الحقائق تبين أن المعتقلين هم أنفسهم من ذهب لفض الإضراب واعلنوا برائتهم من تلك الأعمال من خلال بياناتهم اليومية. ولكن رغم ذلك, منهم من أخذ من مقر عمله ومنهم من تم اقتحام غرفة نومه مع زوجته وأخذه من بيته بناءا على أوامر الإدعاء العام بإلقاء القبض على من قام بأعمال الشغب الأخيرة من حرائق وتعطيل المؤسسات الحكومية.









    المعتقلين هم أهم منظمي اعتصام دوار صحار ودوار ميناء صحار وليس المخربين كما ذكر بيان الإدعاء العام:

    أحد المعتقلين هو يوسف الزدجالي \ باحث اجتماعي بوزارة التربية والتعليم الذي قبض عليه بعد عودته من عمله في مسقط ليطمئن على اخوانه في صحار.للعلم هو شخص مثقف جدا أستبعد أنا شخصيا قيامه بالجرائم التي وقعت ويبدو أن سبب اعتقاله هو توصله لوثائق تدين أحد وزراء السلطنة الحاليين بقضية تزوير للوصول لمنصب سابق حيث أعلن ذلك للمعتصمين بدوار صحار. اتبعوا الرابط التالي وستتأكدون من هو الشخص المقصود:




    منظم آخر هو اسماعيل المقبالي مهندس في شركة PDO الذي غالبا ما يكون صباحا في مقر عمله في مسقط وليس في صحار للتخريب؟!!

    مع العلم أني اتصلت شخصيا بمنسق المدعي العام في صحار يوم الأربعاء 30\مارس\2011 وعرفت نفسي عليه كصحفي وحاجتي للتأكد من ادراج اسماء معينة من ضمن لآئحة المعتقلين فأخبرني المنسق أن المدعي العام في اجتماع وسيتواصل معي فور انتهائه وهذا ما لم يحصل وتواصلت مع المدعي العام شخصيا بالرسائل القصيرة ولكن بدون أي رد.



    إذا كان كل شي قانونيا...لماذا هذا التستر على الحقائق يا أيها الإدعاء العام؟ يا من وضعت لتحق الحق وتبطل الباطل؟

    يقال البينة على من ادعى فأين أدلة الإدعاء العام الذي أمر باعتقال المعتصمين وترك أؤلئك الذي خربوا أمام أعين رجال الجيش. أليس لو كان الهدف حقا اعتقال المخربين لتم ضبطهم بالجرم المشهود في نفس الوقت؟

    كل المؤشرات على أرض الواقع تشير إلى أن هنالك مؤامرة ولعب من تحت الطاولة يلعبها أناس من خلف الكواليس للحفاظ على مصالح شخصية تساندها غفلة أو استغفال من الاعلام وليس كما أوهموا المجتمع العماني بالمصلحة العامة. يجب أن تكشف الحقيقة لنصل إلى الحق قبل أن تدفن الحقيقة مع من دفن من شهداء الحقيقة أو مع المعتقلين في السجون أو مع الشباب المختبئين من مكان لآخر خوفا من اعتقالهم من قبل الأمن بسبب مطالبتهم بالحقيقة.



    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنما أهلك الذين من قبلكم أنهم إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد. والذي نفس محمد بيده لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطع محمد يدها)

    تساؤلات شخصيه: لم تم صرف الشعب العماني عن مطلبهم الأساسي وهو محاسبة أساس الفساد وهم الوزراء الفاسدين ومن تواطئ معهم؟

    ومن يضمن أصلا أن مطالب الشعب تصل كما هي لجلالة السلطان؟

    صدقوني يا ناس إنها الناس اللي فلتت من الاعتقالات تقول: (والله مستعدين نموت إذا بيقتلونا) لأنهم ملوا من كثر احساسهم بظلم من حولهم فقد ظلمهم من لم يسمع صوتهم من الوزراء والمسؤليين السابقين طول حياتهم وحتى لما أوصلوا ما لم يوصله كبار مسؤولي الدولة السابقبن ضربوا بالهراوات والركل وهم نائمون وتعرضوا للسب وتحملوا غاز مسيل الدموع والرصاص المطاطي وأحدهم وصل به الحال إلى أن أحد رجال الجيش أشهرعلى جبهته السلاح لمجرد رغبته في فض اعتصامهم وهذي كلها حقائق أصحابها مطاردين إلى اليوم بتهم ليس لهم أي يد فيها.اعتصموا شهرا كاملا فنال من حولهم كل شي ولم ينالوا إلا تشويه صورتهم وطمس حقيقة نزاهة أفعالهم. هم خائفين من الأمن الداخلي الذي يعتقدون أنه أوصل ما يكفي من معلومات عنهم لإعتقالهم على الرغم أته لا ذنب لهم إلا اعتصامهم علي دوارات صحار.



    أين كان الأمن الداخلي (التحريات) من المفسدين من كبار مسؤولي الدوله اللذين ظلموا الناس على الأقل بصم آذانهم عن مطالب المواطنين طوال السنين الماضية؟



    لن يظهر الحق إلا عندما تظهر الحقيقة ولا يوجد أصدق من ينقل الحقيقة إلا المعتقلين في السجون حاليا !!!

    صدقوني...لن تجدوا الحقيقة في الإعلام العماني الذي يطبل لمصالح الكبار ويتعامى عن معاناة الصغار الذي انكشف قناعه وبانت سياسته واضحة في تضليل الرأي العام والتستر على الحقائق بعذر (تهدئة الامور وتجنب البلبلة)!!!

    .

    وكأن لسان الحال يقول: (كل خبزه وجبنه واسكت عن الحقيقة عن يشلوك في جونيه !!! )



    اكتب لكم رسالتي هذه لأني أحب كل أهل بلادي حبيبتي عمان وأحب الحق يوصل قبل لا يختفي صوتي وانقتل أو أنسجن بجريمة البحث عن الحقيقة نفس مئات الناس غيري !!!

    أصلا صحار بلادي لو شفت حد يخربها بنفسي ما يرضيني. وبالعقل... حد يخرب بلاده؟!!!



    باختصار ما بيطلع الحق إلا إذا طلعت الحقيقه وكل شي له ثمن...وإذا كان ثمن الحقيقة روحي...عادي فداءا لقائدنا السلطان ووطني عمان وأهل عمان (الشرفاء) سلمت روحي لربي خالق الروح إذا كان ثمن الحقيقة هي الروح!!!

    والله العظيم إني لم أنشر هذه المعلومات للشهره...لا....أنما رسلتها لأني كنت شاهد عيان ويجب أن اؤدي أمانتي الصحفية في نقل الحقيقة لأهل الحق الذي كان يفترض أن يوصلها الاعلام العماني(السلطة الرابعة !!! ) منذ فترة طويلة والذي لا زال يطبل لمصلحة جهات خفية تلعب من تحت الطاولة فتقلب الحق باطلا والباطل حقا وتظلم المعتصمين بتشويه سمعتهم فهو يتحمل جزءا كبيرا من الجريمة متظاهرا بخدمة المصلحة العامة !!!

    تريدوا تتأكدوا انه تحليلي صح وانه لليوم فيه ظلم موجود من بعض مسؤولي عمان؟ بتوصلكم الأخبار انهم الجماعه مسكوني أو ضربوني أو حتى قتلوني بس لأني أحاول أوصل للحقيقة وأوصلها... هذا بيكون أكبر دليل على سياسة طمس الحقيقة يوم بعد يوم عشان ما تظهر للناس... اتصلوا على رقمي وبيتعذر مثل ما تعذرت أرقام غيري من الشباب المظلومه في السجون!!!

    يمكن يتهموني إني دجال وكذاب وأنا أقول: (العين أكبر شاهد خلوا الأعلام ينقل لأهل عمان بث مباشر لمحاسبة الوزراء والمسؤليين الفاسدين وبث مباشر للي يصير للمعتقلين داخل سجون عمان "ألحين" وهناك بيبين من الصادق ومن الكاذب)



    يمكن يموت محمد بس صدقوني الحق ما يموت لأن الحق هو الله سبحانه وتعالى الحي الذي لا يموت !!! يعني أكيد بيظهر الحق بإذن الله...شاء من شاء وأبى من أبى!!!

    واختم بهالعبارة (الوطن والسلطان خطان أحمران...الحق لا ينتصر لمجرد أنه حق والباطل لا ينهزم لمجرد أنه باطل ولكن باؤلائك الذين يحقون الحق ويبطلون الباطل)

    سلاااااااااااااااااااااااام
     
  2. عراقيه

    عراقيه ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    يسلمو ع الطرح
     
  3. طواش

    طواش ¬°•| مصدر الخبر|•°¬

    شكرا اخي سراب ع طرحك
    اتمنى ان تمر هذه الجمعه ع خير
     
  4. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬



    يعطيج ألف عافية

    يالعراقية
    عالمرور
    الجميل
     
  5. الهاجس

    الهاجس ¬°•| حكاية تميز |•°¬


    أخي الطواش
    تسلم عالمرور
    وإن هالأزمة تعدي كلها على خير
    وتهدأ الأمور
     

مشاركة هذه الصفحة