1. دبلوماسي المحافظه

    دبلوماسي المحافظه ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    يوسف الحاج:

    (1)
    ماشهدته صحار مؤخرا من احداث مؤسفة نتيجة المواجهات التي نشبت بين قوات الامن والمتظاهرين الذين دبوا في الشارع يطالبون بالافراج عن ذويهم ممن تم اعتقالهم بتهم يقول الادعاء العام انها جنائية وبعضها تدخل ضمن قضايا الامن العام لهو أمر مؤسف وخارج نطاق التوقع في وقت كان يرتقب فيه الجميع عودة الحياة الى طبيعتها في هذه المدينة التاريخية التي تعتبر محورا ومحركا للاحداث السياسية في السلطنة قديما وحاضرا لاسيما بعد سلسلة الاصلاحات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي اعلنتها الحكومة مؤخرا والتي يرى مراقبون انها كفيلة بامتصاص الأزمة ووضع حد للمشاكل التي يعاني منها المجتمع العماني إلا أن آخرين يرون انها غير كافية ولكنها قد تكون ارهاصات لاصلاحات واسعة قادمة في الطريق يتوجب مقابلها التحلي بالهدوء وضبط النفس فما كل المطالب يمكن تنفيذها في حينها وخير مثال على ذلك مطالب الاعلاميين التي قيل انها في طريق التنفيذ وسوف ترى النور في الايام القليلة القادمة وها نحن ننتظر النتائج بفارغ الصبر لايبارح صدورنا التفاؤل..فقط علينا التريث .
    نعود الى احداث صحار الاخيرة التي أدت الى سقوط قتيل هو الثاني على مستوى الحدث لنقول ان المطلوب في الوقت الراهن هو معرفة كيفية امتصاص الازمة بكل إرادة وليس تأجيجها في اتجاه لايأتي سوى بنتائج كارثية على الجميع وهي سياسة أثبتت جدواها في كثير من الازمات التي واجهتها الحكومات مع شعوبها والشعب العماني من اقصى البلاد الى اقصاها مجبول على حب القائد الذي رسخ فيه قيما انسانية واخلاقية مؤتلفة لاتنتفي ومشاركته في اعتصامات مطالبة بالاصلاح والتغيير لايعني ضرب هذه القيم النبيلة عرض الحائط .


    (2)
    ليس اسرى ولا اذيع من حديث الاشاعة وهو يسري اليوم سريان الهشيم في النار في مجتمعنا مع تصاعد الاحداث في صحار ، ففي الغابر كان يقف وراءه اناس لاينحدرون من وسطه الثقافي بينما اليوم نجد مصدره ومروجه هو المثقف ذاته منتديات الكترونية يرتادها المئات اصبحت مرتعا خصبا للاشاعات التي يروجها المثقف في مجتمعنا بين مدعي بالمعرفة والاطلاع بخفايا الامور وبين محرض على الفتنة لتصبح هذه المنتديات اليوم مصدر تأجيج و محركا رئيسيا للاحداث المؤسفة .

    (3)
    لايجوز باي حال من الاحوال القاء التهم جزافا مالم تكن هناك أدلة قطعية ملموسة تدين البعض بالتخريب وهو امر موكول البحث فيه لاثباته وإدانة اتيانه على الادعاء العام وليس على المثقف الذي أصبحنا نراه يتقمص أدوار الآخرين .نعم ، يوجد تخريب واعمال تخرق القانون يدينها المجتمع بكافة اطيافه وشرائحه لاجدال في ذلك ولكننا لانستطيع الاشارة بأصابع الاتهام إلى أي فرد من افراد المجتمع مالم نكن في موقع الحدث شهودا .
     

مشاركة هذه الصفحة