دياكيه وباري ودلجادو يسجلون في «بروفة الصقور»

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة مخاوي الجروح, بتاريخ ‏24 فبراير 2011.

  1. مخاوي الجروح

    مخاوي الجروح ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    (أبوظبي) – يتوجه الجزيرة عصر اليوم إلى دبي، لإجراء حصة تدريبية أخيرة، قبل لقاء الإمارات غداً في ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم، ويضع المدرب براجا اللمسات الأخيرة على الخطة والتشكيلة اللتين يخوض بهما اللقاء.
    وكان الفريق قد أجرى تقسيمة محاكاة للمباراة، خلال تدريبه مساء أمس الأول، على الملعب الفرعي، شارك فيها الفريق الأساسي، أمام لاعبي الصف الثاني والبدلاء، وتألق الثلاثي دلجادو وإبراهيما دياكيه وباري، وسجل كل منهم هدفاً، فيما أحرز المدافع علي سالم العامري هدف الفريق الآخر، لتنتهي البروفة بفوز التشكيلة الأساسية 3 - 1، وكان واضحاً أن براجا يركز على اللعب الجماعي، حيث طلب من اللاعبين الالتزام بالدورين الدفاعي والهجومي، والتحرك بشكل جماعي، مع الاهتمام بالسرعة في التحول من الدفاع للهجوم، والعكس، والتمرير الدقيق، والتسديد من كافة الزوايا، عندما تتاح الفرصة.
    ودار التدريب في أجواء هادئة، غلفها الرضا الكبير، من الجهاز الفني على أداء ومردود اللاعبين، في المباريات الأخيرة، خصوصاً لقاء الشارقة الذي تم حسمه في أول نصف ساعة، وكانت أبرز ملامح التدريب، الدفع بالمدافع سامي ربيع بدلاً من جمعة عبد الله الذي يغيب للإيقاف، وظهر نوع من الانسجام مع صالح بشير قلب الدفاع الثاني، بعد أن كانت بعض المؤشرات تفيد بأن راشد عبد الرحمن العائد من الإصابة ربما تتم الاستعانة به في هذا المركز، إلا أن الجهاز الفني فضل عدم الدفع به، حتى يطمئن تماماً على تماثله للشفاء بشكل كامل، وعودته للمستوى الجيد الذي كان عليه قبل الإصابة، ولم يتمكن سلطان برغش من استكمال التدريب لشعوره ببعض الآلام في أحد الضروس، وتوجه على إثرها فوراً إلى العيادة، وغاب أيضاً عبد السلام جمعة الذي ينفذ البرنامج العلاجي الخاص بعد إصابته بشرح في أصبع القدم ويحتاج إلى أسبوع حتى يعود للتدريبات بشكل طبيعي على الكرة.


    من ناحية أخرى أكد الجهاز الفني أنه لن يكون هناك أي مجال للراحة، لأن الفريق يستأنف عقب مباراة الإمارات التدريبات في اليوم التالي استعداداً للمباراة المرتقبة مع الغرافة في الجولة الأولى لدوري أبطال آسيا يوم الثلاثاء المقبل، على ستاد محمد بن زايد، وطالب اللاعبين بوضع كل التركيز في الوقت الراهن في لقاء الصقور في الكأس. وقال صالح بشير إن لقاء صقور الإمارات في الكأس، لن يكون سهلاً للعديد من الأسباب، أهمها أن هذا الفريق يملك مجموعة متميزة من اللاعبين، وأيضاً الثقة بالنفس، حيث أنه ما زال بطل الكأس، فضلاً عن فوزه أيضاً بالسوبر على حساب الوحدة بطل الدوري.
    وقال: الجزيرة استعد بشكل جيد، ونحن بطبعنا نحترم كل الفرق المنافسة، ومباريات الكأس تختلف عن الدوري، لأنه لا مجال للتعويض فيها، ولا يمكن التكهن بها، ونتمنى أن ننهي اللقاء في وقت مبكر لعدم اللجوء إلى ركلات الترجيح التي لم تنصفنا في العامين الأخيرين، عندما وصلنا إلى ربع النهائي في الموسم قبل الماضي، ونصف النهائي في الموسم الماضي، وأتوقع أن تكون مباراة حذره من الطرفين، حتى يتم تسجيل الهدف الأول، وبعد ذلك سوف يحاول الفريق المتأخر التعويض، ويندفع للأمام تاركاً المساحات التي يمكن استغلالها من الفريق الآخر، ونحن في الجزيرة مهتمون للغاية ببطولة الكأس ونتمنى أن يكون العام الحالي عام الحصاد، وطموحنا الفوز بالثنائية.
     
  2. صقر آلبريمي

    صقر آلبريمي ¬°•|مـכـتـآر [آכـبـﮗ]ولآ [آטּـسآﮚ]ـ |•°¬

    لأأعبين ممــيزيين ومح ـترفين ^^

    ميرسي على الخ ـبر
     

مشاركة هذه الصفحة