اكتشاف حقول نفط وغاز جديدة

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏22 فبراير 2011.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    يحتوي أحدها على كميات كبيرة من النفط تقدر بأكثر من 300 مليون برميل
    اكتشاف حقول نفط وغاز جديدة

    كتب ـ سليمان أمبوسعيدي:أعلنت شركة تنمية نفط عمان امس عن اكتشاف أربعة حقول نفط جديدة يحتوي أحدها على كميات كبيرة من النفط الموجود في المكمن كما أعلنت عن اكتشاف هام لحقل غاز ، حيث ان هذه الاكتشافات جاءت من مكامن وأعماق مختلفة مما يوضح مرة أخرى أن هناك احتمالات هايدروكربونية كبيرة لا تزال موجودة في منطقة امتياز الشركة.
    اكتشافات مهمة
    وقال راؤول ريستوشي مدير عام شركة تنمية نفط عمان في المؤتمر السنوي للشركة بمعرض النفط والغاز بميناء الفحل: ان الشركة حققت اكتشافا كبيرا للنفط في حقل أمل جنوب شرق الذي يقع على مقربة من حقلي أمل وأمل شرق القائمين مشيرا الى ان الشركة حفرت بئرين استكشافيتين خلال عام 2010 لتأكيد جدوى الاكتشاف موضحا ان الشركة تقوم حالياً بحفر آبار أخرى لمعرفة حدود الحقل وتقدر الكمية الموجودة في المكمن من النفط بأكثر من 300 مليون برميل مما يعزز من أهمية الحقل المكتشف.
    واضاف راؤول ان النفط الذي عثرت عليه الشركة في فاصلين بينيين في المكمن يعتبر نفطاً لزجاً إلا أن الشركة أجرت عليه الاختبارات اللازمة بنجاح ويتوقع أن يبدأ الإنتاج المبدئي من الحقل خلال عام 2011 غير أن معظم إنتاج الحقل سيأتي كجزء من مشروع أمل لحقن البخار في سياق أساليب الاستخلاص المعزز للنفط.
    واشار مدير عام تنمية نفط عمان الى ان الشركة حققت كذلك خلال عام 2010 ثلاثة اكتشافات إضافية للنفط في حقل سياح في شمال منطقة الامتياز وحقلي الغبار شرق وعقيق في وسط عمان مبينا ان الشركة اتبعت في اكتشاف حقل عقيق الذي يقع على مقربة من حقل سداد القائم، نفس نمط الحفر المبتكر والذي تبنته خلال عام 2009 ليسفر عن اكتشاف حقل آخر بجوار حقل عنبر. وستقوم الشركة بربط الحقل بخط الإنتاج المجاور خلال عام 2011.
    واوضح ان اكتشاف سياح يعتبر تجمعاً نفطياً في مكمن (نتيه) ذي النوعية الممتازة. وحفرت الشركة بئرين وقامت بربطهما بخط الإنتاج وبلغ إنتاجهما الإجمالي أكثر من 350 برميلا في اليوم.
    وفي سياق حديثه عن هذه الاكتشافات المهمة اشار الى ان اكتشاف حقل الغبار شرق جاء كمتابعة مباشرة للاكتشاف الهام الذي حققته الشركة خلال عام 2009 في حقل الغبار جنوب. وأكدت بئر الاستكشاف وجود النفط في نفس المكمن الموجود في تكوين شعيبة الجيولوجي وتدفق النفط من البئر بمعدلات عالية عند اختبارها موضحا ان خطط الإنتاج من هذا الحقل تستهدف الإنتاج المبكر من بئر الاستكشاف ويعقبه تطوير لاحق مع حقل الغبار الرئيسي.
    حقل غاز باحتمالات كبيرة
    وقال راؤول: ان الشركة حققت أيضاً اكتشافاً هاماً آخر للغاز في حقل خلود غرب في شمال منطقة الامتياز على بعد خمسة كيلومترات غربي حقل خلود جنوب الذي أعلنت الشركة عن اكتشافه خلال العام الماضي وواجهت بئر الاستكشاف عموداً من الغاز يزيد طوله على 150 متراً في مكمن أمين على عمق يقارب 5 آلاف متراً. ومع أن المؤشرات تقول بأن المكمن أفضل نوعاً من خلود جنوب إلا أنه يظل مفعماً بالتحديات لكونه ضيقاً ونفاذيته محدودة علاوة على ارتفاع درجة الضغط ودرجة الحرارة فيه مشيرا الى انه من المتوقع أن تقوم الشركة بإجراء الاختبارات على بئر الاستكشاف خلال عام 2011 ويعقبها المزيد من العمل والدراسات لتأكيد جدواه الاقتصادية.
    واوضح مدير عام الشركة: إن الجهود التي تبذلها الشركة في مجال الاستكشاف تتواصل فوائدها المتمثلة في اكتشافات هامة للنفط والغاز مضيفاً إن هذه الاكتشافات مقرونة مع جهود الشركة في تحسين أداء الحقول الموجودة تؤكد الاستدامة لأنشطة الشركة.
    من جانبه قال مارتن ستوبل مدير مديرية الاستكشاف بالشركة معلقا على هذه الاكتشافات: إنني سعيد للغاية بما حققته الشركة من اكتشافات حيث جاءت هذه الاكتشافات من مكامن وأعماق مختلفة مما يوضح مرة أخرى أن هناك احتمالات هايدروكربونية كبيرة لا تزال موجودة في منطقة امتياز الشركة.
    ارتفاع متوسط الإنتاج اليومي
    وكان سعادة ناصر بن خميس الجشمي وكيل النفط والغاز قد القى كلمة في المؤتمر السنوي للشركة سلط من خلالها الضوء على بعض مؤشرات الاداء في قطاع النفط والغاز لعام 2010م مشيرا الى ان متوسط الانتاج اليومي من النفط في عام 2010 بلغ 864.6 ألف برميل مقارنة بـ 812.5 ألف برميل في عام 2009 مرتفعا بنسبة 6% فيما بلغ متوسط انتاج الغاز الطبيعي في عام 2010 91.1 مليون متر مكعب مقارنة بـ 85 مليون متر مكعب في 2009 مرتفعا بنسبة 7% اما بالنسبة لسعر خام النفط العماني فقد بلغ متوسطه خلال عام 2010م 76.64 دولار للبرميل بسعر 56.67 دولار للبرميل في عام 2009 مرتفعا بنسبة 35%.
    واوضح الجشمي بان عام 2010 قد شهد ايضا انجاز العديد من المشاريع قامت بتنفيذها عددا من الشركات العاملة في القطاع بالاضافة الى المشاريع التي قامت بتنفيذها شركة تنمية نفط عمان.
    وبين سعادته ان جهود الاستكشاف تكللت بتحقيق نتائج طيبة حيث شهد عام 2010 ظهور شركة منتجة جديدة وهي شركة cc Energy وان كانت بمعدلات بسيطة الا انه من المؤمل ان يرتفع انتاجها خلال الفترة المقبلة.
    وقال سعادته ان الوزارة تزمع اقامة مؤتمر إعلامي سنوي يسلط خلاله الضوء على اهم المؤشرات والانجازات والتحديات في قطاع النفط والغاز بشكل عام وذلك اعتبارا من العام القادم.
     
  2. مخاوي الجروح

    مخاوي الجروح ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    الله يبارك ويزيد
     

مشاركة هذه الصفحة