قصة حب ...... مع حزن وفراق

الموضوع في ',, البُريمِي لِلقِصَص والرِوَايات ,,' بواسطة غرور الجامعه, بتاريخ ‏1 فبراير 2011.

  1. غرور الجامعه

    غرور الجامعه ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    هذه قصة حب عاش في هذه الدنيا وحيد لم يجد سوا الحزن والفراق في مسيرة حياته

    ................................

    كان في هذه الدنيا حب في بدايات عمره كان يمشي في صحراء واسعة
    يبحث عمن يأخذه
    يبحث عمن يحتضنه
    يبحث عمن يحتويه

    فكان يمشي ويبحث ... دون جدوى
    يبحث فيصرخ .......دون جدوى
    يبحث ويركض...... دون جدوى

    يقول في نفسه :ألايوجد من احد في هذا الكون ؟
    ألايوجد من يبحث عني ؟
    ألا يوجد من يؤمن بي ؟

    ألا احد يحتاجني ؟ ألا احد يحبني ؟؟!
    فلماذا انا هنا ؟؟ لماذا تواجدت في هذا الكون ؟؟

    وفي هذه اللحظة سمع اصوات تضحك بصوت عال

    كان سعيدا جدا واخذ يركض نحو هذه الأصوات فوجد أنهم ...
    الحزن والفراق أخذ كل واحد منهم يضحك عليه
    فقال في براءة وطهر :
    مرحبا هل رايتما احد يبحث عني ؟هل رأيتما من يحتاجني ؟؟!
    اخذ الفراق يضحك بصوت عال
    وقال : كانت الدنيا كلها تبحث عنك ولكن هذا في الزمن الماضي ولكن الأن
    لايوجد لك في هذا الكون مكان لاأحد يريدك لاأحد يؤمن بك
    اجاب الحب في خجل وقال: لابد انه يوجد احد يؤمن بي
    اجابه الحزن وقال : نعم يوجد ولكن القليل بل قليل القليل
    ومن يؤمن بك أأتي انا والفرق ونمحيك من حياته
    ان هذا الكون يؤمن بنا اكثر منك إن رجال وسيدات هذا الكون لا يستطيعو ا إلا وان نكون كلانا معهم
    انت لامكان لك الا معنا انت تسعدهم قليلا ونحن نقوم بعدك بعملنا
    فسأل الحب :ما هو عملكم
    اجابه الفراق قائلا: انت عملك ان تسعد العشاق
    ونحن عملنا يترتب على اتعاسهم وفقدانهم للأمل وهذا ما يطمح كل انسان ان يجعل الأخر فيه
    اجاب الحب والحزن يتكأ على كتفيه : هل العالم كله هكذا ؟
    هل العالم كله يريد ان يعذب غيره بي هل انا من اكون السلاح القاتل ؟
    اجابه الحزن : مع الأسف انت من تعتقد نفسك الشيء الجميل في هذا الكون
    يأخذونك سلاح يقتل به كل شخص الاخر

    أخذ الحب في بكاء شديد وقال وداعا
    سأل الفراق : اين ذاهب
    اجابه الحب : ابحث عمن يحتاجني ولا يستخدمني كسلاح مدمر
    قال الحزن ؟ لن تجد
    قال : لابد لي ان اجد من يحبني ويؤمن بي
    قال الحزن : ألا تكون معنا ونعيش سويه .؟
    قال الحب انا اسعد وانتم تبحثوا على هدم السعاده
    انا ابني وانتم تهدموا
    لا مكان لي وسطكم
    وداعا .
     

مشاركة هذه الصفحة