جدول تطور الطفل من عمر الشهر إلى السنة

الموضوع في ',, البُريمِي للأُسرَة و الطِّفل والمُجتَمَع ,,' بواسطة قطعة جلاكسي, بتاريخ ‏27 يناير 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. قطعة جلاكسي

    قطعة جلاكسي ¬°•| عضو مبتدى |•°¬



    يشبه المواليد الجدد تماماً الزائرين من بلد أجنبي: هم لا يتحدثون لغتنا أو يفهمون ما نقوله لهم، لكن سرعان ما يتعلمون. أثبتت الدراسات أن الأطفال يبدؤون بسماع أصوات آبائهم وأمهاتهم ولمّا يزالوا أجنّة داخل الرحم. حين يولدون، يشرعون في الإنصات إلى كلماتك وتراكيب الجمل كي يفهموا ما تقولين. كما يستعينون بقوة ملاحظتهم لتعلّم أشياء أكثر تعقيداً عن العالم المحسوس والشعوري، مثل الحب، والثقة، والوقت، والسبب والنتيجة.

    متى يحدث هذا التطور؟

    إن تعلّم كيفية فهم ما يقوله ويفعله الآخرون يبدأ قبل أن يولد طفلك. في البداية، لن يستطيع استيعاب الكلمات التي تستخدمينها، لكنه سيدرك الإحساس الذي تحمله (مثل الحب، والخوف عليه، والقلق والغضب). عند بلوغه الشهر الرابع، سيتعرّف إلى اسمه. وبين الشهرين الثامن والثاني عشر، سيفهم الأوامر البسيطة مثل "لا"، أو "لا تلمس". في الشهر السابع والعشرين تقريباً، يستطيع فهم الأوامر المركّبة من جزأين مثل " اذهب إلى المطبخ واحضر حذاءك". في عامه الثالث، يتّسع مخزونه اللغوي لمئات الكلمات بالإضافة إلى فهم جيد لمظاهر الحياة اليومية مثل التسوق لإحضار الطعام، ومعرفة الوقت، وتنظيف المنزل.

    كيف يحدث ذلك؟

    منذ الولادة حتى الشهر الأول

    إن كل لحظة يقظة يعيشها الطفل تمدّه بالمعلومات الجديدة عن العالم الذي يتواجد فيه، محاولاً بذلك فهم ما يجري حوله. لأنه لا يمتلك المعلومات المتاحة للبالغين والأطفال الأكبر سناً، يسعى إلى بناء مخزون من المعلومات كل يوم. يؤكد الخبراء أن بإمكان الأطفال الصغار الاستيعاب أكثر مما يعتقد الأهل.

    يستطيع الأطفال الرضّع التوافق مع مشاعر الأشخاص المحيطين بهم كإحدى غرائز البقاء لديهم. يفهم الطفل مشاعرك وما تفكرين به من نبرة صوتك وشفتيك، وسرعة تنفسك، وملمس بشرتك ولمعان عينيك أيضاً. هكذا، يرسم طفلك نسخته عن الحقيقة من خلال طريقة استجابتك له، فهو يعرف أهمية مكانته لأنك تحملينه عندما يبكي، وتحدقين بحنو بعينيه وتطعمينه حين يشعر بالجوع. مع تطور قدرات طفلك الحركية، تتحسّن ذاكرته، وتطول فترات انتباهه، وتنمو قدرته على الكلام إلى جانب مهاراته الاجتماعية، ويتمكّن في الوقت الحالي من الاستيعاب والفهم أكثر من ذي قبل.

    من عمر الشهرين حتى الثلاثة أشهر

    يواصل طفلك تشرّب كل ما يجري في البيئة المحيطة به. تغدو هوايته المفضلة مراقبة ما يحدث حوله، وهو الآن على دراية بأنك ستقومين بتهدئته وإطعامه واللعب معه عندما يحتاج إليك. ترتسم على وجهه ابتسامته الأولى الحقيقية في هذه الفترة تقريباً، فيملؤك الفرح، ويعرف أنها إحدى طرق التعبير التي يعلمك فيها عن رضاه. كما يستمتع بردة الفعل التي يحصدها مقابل بسمته. مع بلوغه الشهر الثالث، يضيف بعض أصوات القرقرة إلى ابتسامته، ويشرع بإقامة حوار معك في صورته البدائية.

    من عمر الأربعة حتى السبعة أشهر

    يعرف طفلك الآن اسمه وأنك تناديه عندما ترددينه، حتى أنه يرد عليك بالالتفات نحوك. لقد غدا أكثر تفهماً لنبرة صوتك أيضاً. عندما يكون صوتك سعيداً، تكون ردة فعله مرحة، أما إذا خاطبته بحدة، فقد يبكي. صار بمقدوره التمييز بين الوجوه المألوفة وتلك الغريبة عنه، وربما يبكي إذا وضع بين ذراعي شخص لا يعرفه.

    من عمر الثمانية أشهر حتى الشهر الثاني عشر

    يبدأ طفلك الآن بفهم التعليمات البسيطة. فلو قلت له "لا" عندما يحاول مسك مفتاح الكهرباء على سبيل المثال، ستجدينه يتوقف للحظات وينظر إلى وجهك، وقد يهز رأسه مردداً كلمة "لا"، كما أنه يختبر ردود أفعالك على تصرفاته. سيرمي الطعام على الأرض حتى يرى ردة فعلك، ثم يحفظها في مخزون الذاكرة. بعد ذلك، سيقوم بتجربة مماثلة في وقت لاحق ليرى إن كنت ستقومين بنفس ردة الفعل.


    من عمر الشهر الثاني عشر حتى الثامن عشر

    في حوالي الشهر الثامن عشر، يستطيع طفلك أن يفهم ويستخدم 50 كلمة على الأقل. كما يمكنه إتباع تعليماتك حتى لو تضمنت فعلين منفصلين، كأن تقولي مثلاً: "اجمع هذه المكعبات وضعها في خزانة الألعاب".

    من عمر الشهر التاسع عشر حتى الثالث والعشرين

    يبدأ طفلك بإدراك حقيقة أن رغباته قد لا تتفق بالضرورة مع رغباتك. سوف يحاول إثبات ذاته، كأن يصرّ على شبك يديه عندما تريدين الإمساك بيده. كما صار يعرف المفاهيم البسيطة مثل الفراغ والأبعاد. ربما يستطيع الآن جمع أجزاء لعبة "مكعبات أحجية" بسيطة، ويميّز الفرق بين شكل المثلث والمربع، ويمكنه وضع كل شكل في مكانه الصحيح على لوحة الأشكال حين يطلب منه ذلك.

    يشرع في فهم السبب والنتيجة، فهو يعرف الآن أنه عندما يجذب الرافعة في أحد ألعابه مثلاً، سيظهر له المهرج.

    تفيد هذه المهارة الجديدة إذا كان طفلك مستعداً للتدرّب على المِبوَلة (وعاء يتغوّط فيه الطفل أو يتبوّل) (قد لا يظهر هذا الاستعداد قبل عدة أشهر إضافية).

    بين الشهرين الرابع والعشرين والسادس والثلاثين

    يستطيع طفلك الآن استيعاب اللغة بشكل جيد. يقول علماء التطور أن معظم الأطفال في سنّ الثانية من العمر يفهمون 150 كلمة على الأقل ويضيفون حوالي 10 كلمات جديدة كل يوم. وبما أن تعلّم اللغة يأتي بصورة عفوية، قد يحوّل طفلك جهوده الآن صوب المفاهيم الأكثر تعقيداً والتي تشمل مشاعره.

    بين سنّ العامين والثلاثة أعوام، يتمكّن طفلك من فهم حجر الأساس في العلاقات الإنسانية: مثل الحب والثقة. يعرف أنك وبقية أفراد العائلة تهتمون لأمره وتقفون دائماً في صفّه. لقد تعلّم هذه المفاهيم الهامة من طريقة معاملتك له خلال السنوات الأولى من عمره. كنت دائماً تغدقين عليه بحنانك، وتلبّين رغباته وتحافظين على أمنه وسلامته. كل هذه الأمور مجتمعة ساهمت في نشوئه طفلاً مطمئناً ومتفائلاً.

    بدأ طفلك يستوعب أيضاً جوانب الحياة اليومية الأكثر تعقيداً، مثل التسوّق لإحضار الطعام، ومعرفة الوقت، وتنظيف المنزل جرّاء مراقبتك تؤدين أعمالك اليومية. كما وصل إلى فهم أعمق للطريقة التي يجب أن يتعامل بها مع الآخرين (مرة ثانية، من خلال مشاهداته لك). إن أسهل وسيلة تضمن أن يغدو إنساناً عطوفاً ومتعاوناً في المستقبل، هي التأكد من أنك تعاملين الآخرين (وهو بالذات) بالطريقة المطلوبة.

    ما هي الخطوة التالية؟

    تتضاعف سريعاً أعداد الكلمات التي يستطيع طفلك فهمها والنطق بها. ففي سنّ السادسة، يكون لدى معظم الأطفال مخزون من المفردات يصل إلى حوالي 13.000 كلمة. في السنوات القليلة المقبلة، سوف يبدأ باستيعاب الأفكار والمواقف الأكثر تعقيداً مثل العمليات الحسابية، وإدراك الصواب من الخطأ، وماذا سيحدث في المستقبل.


    ما هو دورك؟

    إن حديثك مع طفلك وقراءتك له يساعدانه على تعلّم مهارات الاتصال الصحيحة. يستطيع الطفل عموماً فهم الكلمة قبل قدرته على النطق بها.

    إن اللعب معه يساهم في تعريفه بكيفية سير الأمور في العالم من حوله. قومي بتحفيزه بألعاب مناسبة لعمره وتلك التي تشجّع تطوره الجسدي والعقلي.

    كوني عطوفة واظهري حبك وحنانك لطفلك. هذه هي أفضل طريقة ليتعلّم المفاهيم العاطفية الهامة مثل التعاطف على سبيل المثال.

    متى يستدعي الأمر القلق؟

    إذا كان طفلك ما زال يجد صعوبة في فهم الأوامر والتوجيهات البسيطة وهو في سنّ الثالثة، عليك التحدث إلى طبيبه. ربما تفضلين أيضاً استشارة الطبيب إذا أبدى طفلك حيرة حقيقية عندما تطلبين منه القيام بأمر سهل. على سبيل المثال، إذا أريت طفلك عدة مرات كيف يفتح صندوقاً وما زال غير قادر على استيعاب الطريقة، ربما يعاني من تأخر إدراكي.



    مراحل تطور


    الطفل: مسك الأشياء

    إن تعلّم الأطفال كيفية مسك الأشياء يدخلهم إلى عالم اللعب. كما تعتبر هذه القدرة الخطوة الأولى على طريق تناول الطعام، والقراءة ، والكتابة والرسم والعناية بالنفس.

    متى يحدث هذا التطوّر؟

    يولد الأطفال بقدرة فطرية على مسك الأشياء، غير أنها تستغرق عاماً على الأقل تقريباً كي يكتمل التوافق الذي يمكّن الطفل من رفع الأشياء والاحتفاظ بها بإحكام في قبضة يده. تظهر هذه المهارة ابتداء من الشهر الثالث ثم تتطور بشكل كبير مع مرور كل شهر.


    كيف يحدث هذا التطور؟

    المواليد الجدد وحتى عمر الشهرين

    يولد الأطفال مع ردة فعل مسك الأشياء. جربي لمس كفّ يد صغيرك وستجدينه يلّف أنامله الصغيرة حول إصبعك. لكنها حركات فطرية ولا إرادية في الأسابيع الثمانية الأولى. تكون قبضة يدي طفلك مضمومة في هذه المرحلة، وسرعان ما يبدأ بفتحها وإغلاقها بشكل إرادي كي يتمكّن من تفحّصها. كما قد يحاول مسك الأشياء الطرية مثل لعبة من القماش على شكل أحد الحيوانات.


    الأطفال في عمر الثلاثة أشهر

    لا يزال طفلك غير قادر على مسك الأشياء التي يريدها، لكنه يستطيع ضرب لعبه مراراً وتكراراً. كما أن التوافق العضلي العصبي لليد مع العين يتطور لديه أيضاً، مما يجعله يلاحظ أشياء يريد الإمساك بها ويحاول أن يرفعها. في هذه المرحلة، تفيد طفلك لعبة التمارين الأرضية، حيث يستلقي على فراش طري ويضرب أشياء مسلّية تتدلى فوقه.

    من عمر الأربعة إلى الثمانية أشهر

    في الشهر الرابع من عمره، يستطيع الطفل مسك الأشياء الكبيرة مثل المكعبات، لكنه قد لا ينجح مع الأشياء الأصغر حجماً مثل الخرز قبل أن تتكوّن لديه مهارة استخدام الأصابع. قبل ظهور أول سنّ من أسنانه (يحدث ذلك عادة بين الشهر الثالث والشهر الثاني عشر)، يقوم طفلك بالتقاط الأشياء من هنا وهناك لوضعها في فمه. إذا كان طفلك يتناول الأطعمة الصلبة ، فإنه لن يستطيع مسك الملعقة بشكل جيد بالرغم من محاولاته. ربما يقدر تقريب غرض ما منه، أو نقل شيء من يد إلى أخرى. في هذه الحالة، من الأفضل إبقاء الأشياء الثمينة بعيداً عن متناول يده من الآن فصاعداً، ويجب العمل أيضاً على جعل منزلك مكاناً آمناً للطفل.

    من عمر التسعة أشهر إلى الشهر الثاني عشر

    يمكنه الآن التقاط الأشياء بمجهود بسيط، كما يتضّح أيضاً تفضيله استخدام اليد اليمني أم اليسرى. ففي اليد التي يطغى استعمالها مهارة وقوة أكبر، غير أنك لن تستطيعي تحديد ما إذا كان طفلك يستخدم يده اليمني أم اليسرى حتى يبلغ العامين أو الثلاثة أعوام. وهو يجيد كذلك الالتقاط مثل الكماشة، مما يمكّنه من مسك الأشياء الصغيرة مثل الخرز بين الإبهام والسبابة. بما أنه غدا قادراً على التوافق العضلي بصورة أفضل، يمكنه استخدام الملعقة والشوكة بشكل جيد إلى حد ما في أوقات الطعام.


    ما هي الخطوة التالية؟

    حين يتمكّن طفلك من مسك الأشياء، احذري فالخطوة التالية ستكون رميها. يستمتع الكثير من الأطفال بقذف ألعابهم لجعل الأمهات يقمن بالتقاطها. في العام الأول، سيستمتع طفلك باللعب بالكرة، وبناء الأبراج، وضرب الأشياء ببعضها. أما في عامه الثاني، فتنكشف الجوانب الفنية لديه، وتبهره أقلام الرسم الملوّنة وكيفية استخدامها في الرسم والكتابة . في عامه الثالث، سيتطور لديه التوافق العضلي العصبي بدرجة كافية تمكّنه من محاولة كتابة الأحرف وربما كتابة اسمه أيضاً.


    ما هو دورك؟

    من أجل تحفيز ردة فعل مسك الأشياء لدى طفلك، حاولي وضع لعبة أو غرض ذي ألوان زاهية بعيداً عن متناول يده، ثم شجعيه على الإمساك بهذه الأغراض. لكن لا تضعيها بعيداً جداً بحيث يصعب وصوله إليها فيشعر بالإحباط. كما عليك أن توفري له العديد من الأشياء التي يستطيع مسكها بسهولة مثل المكعبات الطرية، والأقراص البلاستيكية، وكتب الأطفال الملونة. في مرحلة لاحقة، عندما يبدأ في تعلّم إحكام التقاط الأشياء بإصبعين مثل الكماشة، شجعيه على مسك الطعام مثل الفاصوليا والجزر، وسوف يستخدم ملعقته وشوكته عندما يكون مستعداً لذلك.


    متى يستدعي الأمر القلق؟

    إذا لم يبدِ طفلك أي اهتمام بأي من الألعاب التي تضعينها أمامه من عمر الثمانية أسابيع، ولا يحاول لمس أو التقاط الألعاب حتى عمر التسعة أشهر، ناقشي الأمر مع طبيبه. قد يتأخر الأطفال الخدّج (المولودون قبل أوانهم) في اكتساب هذه المهارة وغيرها مقارنة مع أترابهم من المرحلة العمرية ذاتها. اسألي طبيبك عن الجدول الزمني المعقول لحدوث هذا التطور.



    ظهور الأسنان


    لا يعد ظهور الأسنان أحد التطورات التي يصل إليها الطفل فجأة. فالانتقال من الابتسامة المليئة باللعاب إلى فم بأسنان متلألئة، هو طريق طويل ربما يستغرق السنوات الثلاث الأولى من عمر طفلك.

    تبدأ تلك الرحلة مع طفلك داخل الرحم. أثناء الحمل، تتكوّن لدى طفلك براعم الأسنان، وهي الأساس لأسنان الأطفال (تسمى أيضاً أسنان الحليب). تبدأ هذه البراعم بشقّ سطح اللثة بين الشهرين الثالث والثاني عشر. ترين أول سنّ، وهي دليل قاطع على استمرار طفلك في النمو قرابة الشهر السادس، في الوقت نفسه الذي تدخل فيه الأطعمة الصلبة إلى نظامه الغذائي. عندما يكمل سنواته الثلاث، يمتلئ فمه بالكثير من القواطع حتى أنه يستطيع البدء بغسل أسنانه بنفسه (مع مساعدتك قليلاً)، وهذه خطوة أساسية على طريق النظافة الشخصية .

    متى يحدث هذا التطور؟

    يولد طفل واحد من بين ألفي طفل مع سنّ واحدة أو اثنتين! لكن تظهر السنّ الأولى لدى غالبية الأطفال في الشهر السادس أو السابع من العمر على وجه التقريب. ربما تظهر أول سنّ بيضاء في فم الطفل المبكر في "التسنين" (عادة تكون إحدى القواطع السفلية الأمامية) في الشهر الثالث تقريباً. أما الطفل الذي يتأخر في "التسنين"، فقد ينتظر حتى بلوغ عامه الأول. تظهر آخر سنّ من الأسنان (وهو الضرس الثاني في الفك العلوي والسفلي داخل الفم) عادة في حوالي العام الثاني من العمر. وفي العام الثالث، تكتمل لدى طفلك أسنان الحليب العشرون.


    كيف يحدث هذا التطور؟

    لا يعتبر ظهور أول سنّ من الأسنان مسلياً بالنسبة للعديد من الأطفال وأهلهم. فقد تكون عملية طويلة ومرهقة. ربما تسبق الأعراض الأولية لظهور الأسنان، الحدث الأساسي بشهر أو شهرين، وتتضمن هذه الأعراض عادة إفراز الكثير من اللعاب مع كثير من الألم أيضاً. قد تضطرين إلى سهر الليالي للتخفيف عن طفلك الذي ينتظر بزوغ إحدى أسنانه. يحاول طفلك أن يقلّل من آلامه عن طريق عضّ الأشياء، وهذا لا ينبع عن غضب أو سلوك عدواني. قد يهدئ ألمه تقديم شيء ليعضه أو فرك لثته بلطف بإصبعك.

    قد تتورم لثة الأطفال أيضاً عند ظهور أسنانهم، فتبدو وجنتا طفلك أكبر حجماً بقليل. رغم شكوى بعض الأهالي من إصابة أطفالهم بارتفاع في درجة الحرارة أو الإسهال عند بداية ظهور الأسنان، اتفق الخبراء على أن ظهور الأسنان لا يسبب المرض. أغلب الظن أن طفلك قد يكون مصاباً بزكام أو أنفلونزا بسيطة أو بعض المشاكل في المعدة، لذا عليك استشارة الطبيب في أي من هذه الحالات.

    يكون ظهور الأسنان عند بعض الأطفال المحظوظين مجرد مظهر جديد للفم من دون ألم. ربما يبتسم طفلك من دون أسنان في أحد الأسابيع، ثم يظهر في الأسبوع التالي على سطح لثته حرف ناتئ ناصع البياض. احتفلي بظهور أول سنّ لطفلك بأخذ الكثير من الصور، ودوّني تاريخ ظهورها في كتاب طفلك الذي تسجلين فيه تطوراته خطوة بعد خطوة.


    تبرز الأسنان الواحدة تلو الأخرى، إذ تظهر الأسنان الأمامية السفلية أولاً، تليها الأمامية العلوية، ثم تلك الموجودة على الجانبين ثم في الخلف. يعد ظهور الأسنان حالة وراثية، فلو ظهرت لديك مبكراً في طفولتك، على الأرجح سيحدث الشيء ذاته مع طفلك.


    ما هي الخطوة التالية؟

    لن تسقط أسنان الحليب لدى طفلك حتى تستعد الأسنان الدائمة للظهور، وهذا يحدث في سنّ السادسة من العمر تقريباً.


    ما هو دورك؟

    ليس بوسعك القيام بشيء لمساعدة الأسنان على الظهور. لكن يمكنك توفير الراحة لطفلك إذا تألم حين تبدأ هذه العملية. أولاً، قدّمي لطفلك شيئاً يمضغه، مثل العضاضة بعد وضعها في الثلاجة. ربما يشعر أيضاً بالراحة جرّاء تناول الأطعمة المبردة، مثل التفاح المهروس أو اللبن الرائب (الزبادي) من الثلاجة مباشرة. إذا كان طفلك يتألم بشدة، يمكنك إعطاؤه الجرعة المناسبة من البراسيتامول المخصص للأطفال. ولو كان يعاني من ارتفاع درجة الحرارة، أو كان من الصعب تهدءته، استشيري الطبيب، لاحتمال إصابته بالتهاب في الأذن أو أي مرض آخر.

    عندما تظهر الأسنان، حافظي على نظافتها. في عامه الأول، لا يلزم غسل أسنان طفلك بالفرشاة، لكن حاولي تنظيفها على الأقل مرة يومياً، واجعلي الأمر جزءاً من روتين الذهاب إلى الفراش. قد لا يكون طفلك مستعداً لفكرة وضع فرشاة داخل فمه، لذا عليك مسح لثته وأسنانه بقطعة قماش نظيفة عوضاً عن ذلك. لا يجب أبداً أن تضعي طفلك في فراشه مع زجاجة الحليب، فقد يتجمع الحليب الاصطناعي المخصص للأطفال أو حليب الثدي داخل فم طفلك أثناء الليل مما يؤدي إلى ما يعرف بتسوّس الأسنان من الرضاعة.


    استشيري طبيبك أو طبيب الأسنان إذا كان ضرورياً إعطاء طفلك فلورايد (هذه القطرات التي تساعد على محاربة التسوّس ضرورية فقط لو كنت في منطقة يفتقر ماؤها لمادة الفلورايد).


    في الشهر الثامن عشر تقريباً، قد يكون طفلك مستعداً لتعلّم غسل أسنانه بالفرشاة. ساعديه وتأكدي من فاعلية طريقة تنظيفه أسنانه على مدى سنوات مقبلة، وهي عادة حسنة من الجيد زرعها. علّميه كيفية تحريك الفرشاة حول أسنانه. استخدمي فرشاة ناعمة وكمية قليلة من معجون الأسنان. لا تستعملي الفرشاة في اتجاه معين، حاولي فقط إخراج أية بقايا طعام ونظفي سطح الأسنان واللثة.


    إذا لم يعجب طفلك طعم معجون الأسنان، جربي استخدام نوع أخر، أو لا تستعملي المعجون أصلاً. لست بحاجة فعلية إليه حتى يحتوي نظام طفلك الغذائي العديد من الأطعمة الغنية بالسكريات والتي يجب تجنبها في جميع الأحوال. أما إذا تناول طفلك كثيراً من الحلوى، في حفل عيد ميلاد على سبيل المثال، احرصي على غسل أسنانه بعد تناوله الحلوى مباشرة، أو شجعيه على إنهاء وجبته بشيء شهي مثل قطعة من الجبن. وعندما يكمل عامه الثالث، احجزي موعداً لدى طبيب الأسنان، حتى يعتاد طفلك فكرة فحص أسنانه.



    متى يستدعي الأمر القلق؟

    قد يتأخر الأطفال الخدّج (المولودون قبل أوانهم) عدة أشهر عن الموعد الطبيعي لظهور الأسنان. إذا لم تلمحي أية إشارات لظهور الأسنان مع نهاية العام الأول لطفلك، اسألي الطبيب في الزيارة التالية. ولو ظهرت على طفلك جميع علامات ظهور الأسنان، مثل إفراز الكثير من اللعاب، أو تورم اللثة، بالإضافة إلى البكاء من الألم (البكاء من دون انقطاع من المظاهر الأساسية)، حينها يجب استشارة الطبيب. لا يجب أن تكون مرحلة ظهور الأسنان محنة طاحنة لطفلك.
     
  2. قطوة البريمي

    قطوة البريمي ¬°•| مُشرِفَة سابقة |•°¬

    ما شاء الله معلومات طيبه بصراحه ^^

    يسلمو ع الطرح
     
  3. αℓ-ѕαиανι

    αℓ-ѕαиανι •| المراسل المحترف بولاية محضة |•

  4. احساس طفله

    احساس طفله ¬°•| مُشْرفِة سابقة |•°¬

    معلومات حلوه

    يعطيج العافيه خيتووو

    ما قصرتي

    ^^
     
  5. قطعة جلاكسي

    قطعة جلاكسي ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    شاكرة لكم مروركم الطيب
     
  6. الشامسية

    الشامسية ¬°•| شيف ملكي |•°¬

    موضوع مفيد جدا
    مشكورة حبوبة على الطرح المفيد
    الله يعطيج الصحة والعافية
    بالتوفيق لج
     
  7. دانة غزر

    دانة غزر رئيسة المشرفين إداري

    معلوومات حلوووه ومفيده

    الف شكر لج حبوبه

    على هالطرررح

    يسلموو ونتريا الزوود
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة