سبب نزول اية الكرسي‎

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة مكتب الشبــــــلي, بتاريخ ‏12 ديسمبر 2010.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. مكتب الشبــــــلي

    مكتب الشبــــــلي :: مكتب خالد الشبلي لتخليص المعاملات::


    .... سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم ...




    ((الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السموات



    وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا



    يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السموات والأرض ولا يئوده حفظهما و

    هو العلي العظيم ))


    صدق الله العظيم





    سأل بنو إسرائيل رسولهم موسي هـل ينام ربك ؟؟؟؟






    فقال موسي : اتقوا الله!!!






    فناداه ربه عز و جل: سألوك يا موسي هل ينام ربك؟؟






    فخذ زجاجتين في يديك و قم الليل..






    ففعل موسي ،






    فلما ذهب منه الليل ثلثه نعس فوقع لكبتيه ،






    ثم انتعش فضبطهما حتى إذا كان أخر الليل نعس موسي فسقطت الزجاجتان عنه






    فانكسرتا






    قال تعالى: يا موسى لو كنت أنام لسقطت السماوات و الأرض فهلكن كما هلكت






    الزجاجتان في يديك .






    ولهذا السبب أنزلت أية الكرسي.






    و يستحب قراءة أية الكرسي عقب كل صلاة ،






    و قبل النوم وعند الاستيقاظ !





    قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :






    من دعا إلى هدىً، كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا
     
  2. غزلان البريمي

    غزلان البريمي ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    يسلمووووووا الغالية ع طرحج الممييز :imuae66:
    ويعطييج الف عاافيه ع المعلوومه الحلووه :imuae66:
    ف ميزاان حسناتج ان شاء الله :0fb28f25e6e36ec59dd
     
  3. الشامسية

    الشامسية ¬°•| شيف ملكي |•°¬

    مشكورة حبوبة على الموضوع الرائع
    في ميزان حسناتج
    بالتوفيق لج حبوبة
     
  4. شووق قطر

    شووق قطر ¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬

    جزآج آلله خير اختي:: ولكن القصه ليست صحيحه


    وهذه الفتوى توضح ذلك::


    السؤال
    هل سبب نزول آية الكرسي صحيح، كما ذكر في القصة التالية؟ هل يمكن أن يكون سبب نزول آية قد حدث قبل بعثة الرسول صلى الله عليه و سلّم؟ سأل بنو إسرائيل رسولهم موسى: هـــل ينام ربك؟ فقال موسى : اتقوا الله . فناداه ربه عز وجل: سألوك يا موسى هل ينام ربك؟؟ فخذ زجاجتين في يديك وقم الليل. ففعل موسى، فلما ذهب من الليل ثلثه نعس فوقع لركبتيه، ثم انتعش فضبطهما، حتى إذا كان آخر الليل نعس موسى فسقطت الزجاجتان عنه فانكسرتا. فقال تعالى: يا موسى لو كنت أنام لسقطت السماوات والأرض فهلكن كما هلكت الزجاجتان في يديك. ولهذا السبب أنزلت آية الكرسي.

    الفتوى
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فهذه القصة مذكورة في كثير من كتب التفسير، وممن ذكرها ابن كثير والسيوطي في الدر المنثور، وهكذا في تفسير ابن جرير وغيره. وهي من أخبار بني إسرائيل، ولا يصح رفعها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، بل في القصة من المعنى ما لا يليق بموسى عليه السلام. قال ابن كثير في تفسيره بعد سرد القصة: وهو من أخبار بني إسرائيل، وهو مما يُعلم أن موسى عليه السلام لا يخفى عليه مثل هذا من أمر الله عز وجل، وأنه منزه عنه، وأغرب من هذا كله الحديث الذي رواه ابن جرير... اهـ
    ثم ذكر رواية أخرى بلفظ: "وقع في نفس موسى هل ينام الله ؟... الحديث" وهذه أسوأ من الرواية المذكورة في السؤال. ثم قال ابن كثير : والأظهر أنه إسرائيلي لا مرفوع. اهـ
    ولا يستغرب الأخ السائل من وجود مثل هذه القصص في كتب التفسير المعتمدة؛ لأن من ذكرها منهم إما أن ينقدها، كما فعل ابن كثير ، وإما أن يذكرها بأسانيدها، وكأنه يقول للقارئ: هذه أسانيدها فحققها ويبرئ نفسه من العهدة. وراجع الفتوى رقم:
    34919.
    والله أعلم.

    المفتـــي: مركز الفتوى



    http://www.islam....net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=36254&Option=FatwaId

    يغلق لعدم الصحه
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة