قصه حلوه وقصيره

الموضوع في ',, البُريمِي لِلقِصَص والرِوَايات ,,' بواسطة كلاسيكو, بتاريخ ‏8 ديسمبر 2010.

  1. كلاسيكو

    كلاسيكو موقوف



    .. القصه ..






    هذه القصة حدثت لشاب يدعى وليد , وليد شاب يدرس بالمرحلة الجامعية متعود انه يروح وقت الامتحانات ويشتري كتب من مكتبة الكتب المستعملة , المهم مرة راح اشترى كتاب _ تخبرون الكتب المستعملة دايم تكون مليانة بكتابات الناس الي استخدموها من قبل _ اخذ الكتاب وراح البيت عشان يذاكر بكرة الامتحان جلس بغرفته اخذ الكتاب وفتحه طبعا الشخاميط عليه واجد - يعيش الهلال ويسقط النصر , يعيش النصر ويسقط الهلال - يعيش نادي الزرادية بجريدة الرياض - الخ - لفت انتباهه كتابة بطرف الصفحة مكتوبة بخط جميل وبلون وردي تقول هالرسالة : ادري انك مثلي الحين طفشان وبكرة امتحانك بس اذا حبيت تتعرف علي اكتبلي رسالة في هالصفحة ورجع الكتاب للمكتبة ابجي اشتريه بتارخ كذا - شاف التاريخ اخونا وليد واذا هو بكرة - ياويلي بكرة امتحان و انا ماذاكرت ابروح اصور الصفحات المهمه واكتب الرسالة وارجعه للمكتبة - كتب رسالته وكتب بعد انه يبي يجي ياخذ الكتاب بعد يومين - راح للمكتبة , ولقى المحاسب - سوداني الجنسية - وقال : يازول ابغى ارجع هالكتاب .. الزول _ ممنوع الترجيع , نشتريه منك بنص السعر الي شريته منا ... طبعا وافق وليد وماله الا يوافق , باع الكتاب عليهم ورجع بعد يومين ولقى الكتاب موجود بالمكتبة راح اشتراه - طبعا اشتراه باغلى من قيمة البيع - راح للبيت ولقى الاخت كاتبتله رسالة غرامية .. المهم استمرت الرسايل بينهم شهور يكتبلها ويبيعه للمكتبة ويرجع بعد يومين ويشتري الكتاب من المكتبية ويرجعه ثاني مرة ........ المهم راح يدور الكتاب في يوم من الايام .... يازول ابغى الكتاب الي اخذه منك دايم .. الزول : والله الكتاب الاصفر ماموجود مر علينا بعد يوم ممكن تلاقيه . طلع وليد من المكتبة وهو في طريقة للبيت لفت انتباهه حاجة ,,,, الزول يقول الكتاب الاصفر وهو بني .... رجع بسرعة للمكتبة ,, يوم وصل للمكتبة واذا بالفاجعة , لقى السوداني يكتب رسالة بالكتاب .... يخرب بيتك يازول مسوي فيها بنت عشان تربح مكتبتك ..
     

مشاركة هذه الصفحة