خليجي 20

الموضوع في ',, البريمي للرياضة ,,' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏23 نوفمبر 2010.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    خليجي 20

    في افتتاح رائع لعرس خليجي 20
    ست لوحات جسدت الحضارة اليمنية بمشاركة 1500 طالب وطالبة
    في ليلة من ليالي اليمن السعيد افتتحت أمس دورة كأس الخليج العربي العشرين لدول الخليج العربية بمدينة عدن حيث أقيم حفل الافتتاح تحت رعاية فخامة الرئيس علي عبدالله صالح الرئيس اليمني وبحضور عدد من الشخصيات الرياضية حيث أعلن الرئيس علي عبدالله صالح افتتاح الدورة إيذانا ببدء منافساتها ، وقد شهد ملعب 22 مايو بمدينة عدن احتفالية جميلة بحضور جمهور كبير امتلأت بهم المدرجات وقد جاء الافتتاح معبرا عن حضارة اليمن السعيد ومعبرا عن العادات والتقاليد الخليجية المتشابهة ، وقد بدأ حفل الافتتاح بدخول حملة الأعلام ثم دخول طابور المنتخبات المشاركة ، ثم قدم 1500 طالب وطالبة من طلاب المدارس أوبريتا شعبيا ، من خلال ست لوحات قدمها الطلبة تناولت الموروث الشعبي لحضارة اليمن السعيد . وفور نهاية حفل الافتتاح بدأت منافسات الدورة بلقاء المنتخب اليمني صاحب الارض والجمهور أمام شقيقه المنتخب السعودي
    السنيدي يحضر حفل الافتتاح
    وصل ظهر أمس معالي المهندس علي بن مسعود السنيدي وزير الشؤون الرياضية إلى مدينة عدن وكان في استقباله في مطار عدن الدولي معالي محمود عباد وزير الرياضة والشباب اليمني والشيخ نايف المرهون عضو بعثة منتخبنا وطلال العامري رئيس اللجنة الإعلامية ، وحضر معاليه يوم أمس حفل افتتاح خليجي 20 مع بقية أصحاب المعالي والسمو وزراء الرياضة بدول الخليج العربية.
    عدن احتفلت في خليجي 20
    لم تنم مدينة عدن ليلة افتتاح خليجي 20 إذ ظل المواطنون يحتفلون حتى ساعة متأخرة في مسيرات كبيرة وحاشدة في شوارع عدن التي تزينت بأعلام الدول الخليجية والشعارات الهادفة إلى تعزيز وتوطيد العلاقات بين الدول الأشقاء.عدن التي احتضنت البطولة لم تكن مدينة عادية بل كانت مدينة استثنائية تزينت كما لو كانت عروسا في ليلة زفافها، هكذا عمل اليمنيون وهكذا أرادوا لها أن تكون، السيارات تزينت بالأعلام الخليجية، والمواطنون صالوا وجالوا في الشوارع معبرين عن فرحتهم بتوافد الأشقاء من كل حدب وصوب للمشاركة في العرس الخليجي الكبير.
    ويمتاز أهالي اليمن عموماً وعدن خصوصاً بالطيبة والبساطة التي طغت على حياتهم المتواضعة التي أعطت انطباعاً إيجابياً لدى الوفود المشاركة في البطولة سواء كانت من وفود رسمية أو جهات إعلامية وصحفية جاءت لتغطية الحدث والمشاركة في الاحتفالية الخليجية الخاصة التي بدا واضحاً مدى اهتمام القيادة السياسية العليا في اليمن على توفير كافة سبل الراحة لضيوفهم وفي مقدمتهم الرئيس علي عبدالله صالح الذي يتابع كافة التفاصيل بصفة يومية وبشكل مباشر.
    مجور: اليمن ترحب بالأشقاء الخليجيين
    وبهذه المناسبة قال رئيس مجلس الوزراء اليمني الدكتور علي محمد مجور أن استضافة اليمن لبطولة خليجي 20 فرصة مناسبة ليس لإبراز الصورة المشرقة والزاهية لليمن والانجازات التنموية وماوصلت إليه من تقدم في ظل راية الوحدة المباركة فحسب، بل لتعزيز أواصر الإخاء والمحبة والود مع الاشقاء في الجزيرة والخليج وأكد مجور ان احتضان اليمن لهذه الفعالية الرياضية الكبيرة يعكس دلالات عميقة لقوة العلاقات اليمنية الخليجية نظرا لما تمثله الجزيرة العربية - واليمن جزء لا يتجزأ منها - من أهمية استراتجية واقتصادية ليس في منطقة الشرق الأوسط فحسب، بل والعالم بأسره وقال خليجي 20 عرس آخر وكرنفال محبة من نوع جديد وعدن وأبين تحتضان فعاليات خليجي 20 وسط حفاوة رسمية وشعبية وتلاحم رائع من كل أبناء الشعب اليمني، واهتمام بلغ ذروته على نطاق الدولة والحكومة ومختلف الفعاليات المحلية والمنظمات المدنية، لما يمثلة من أنموذج جديد من الشراكة الوطيدة في مجال الرياضة بين اليمن والأشقاء في الخليج، يقدم برهانا أكيدا على أن المركب والسفينة وشاطئ الأمان والأحلام واحدة لشعوب الجزيرة العربية والخليج ، وأن أفراحهم وأتراحهم وهمومهم واحدة مهما تغيرت الرؤى والظروف ولفت مجور إلى ما يرتسم على سواحل عدن وأبين من صورة غاية في الجمال لملامح مستقبل وضاء يصنعه شباب اليمن والخليج في مهرجان رياضي متميز وحدث مبهر، يجسد كرم الضيافة وحسن التجهيز والإعداد والوفادة والاستقبال لأشقائهم وجيرانهم في دول مجلس التعاون الخليجي ، وإبراز مشاعر الإخاء والود العميقين التي يكنها أبناء اليمن لهم وأشار إلى أن هذه المناسبة تحظى برعاية كبرى وخاصة من أعلى رأس الهرم في السلطة وهو الرئيس علي عبدالله صالح الذي أكد في عدد من المناسبات على أن المشاركين في البطولة سيكونون ضيوفا أعزاء كرام على إخوانهم في اليمن، وسيحظون بكل الرعاية والحفاوة والترحاب وبالأمن والأمان والاطمئنان ورحب مجور بالاشقاء من دول مجلس التعاون الخليجي والعراق على أرضهم ووطنهم الثاني يمن الإيمان والحكمة والحضارة، يمن الثاني والعشرين من مايو العظيم ، تسبقهم الابتسامة والحفاوة ، وترافقهم المودة والترحاب والمشاعر الطيبة من كل أبناء اليمن الذين سيكونون عند مستوى المسؤولية في التعامل مع هذا الحدث الرياضي البارز ويساهمون مع كافة الجهود المخلصة لإنجاحه وتحقيق أهداف المنشودة، متمنيا لكافة المنتخبات المشاركة في البطولة التوفيق والسداد وتحقيق أفضل النتائج، وتجسيد روح الرياضة العظيمة .
    الصميم وصل
    وصل إلى عدن مساء أمس الامين العام المساعد للشؤن الأمنية للامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي العميد حسن عيسى الصميم لحضور افتتاح بطولة كأس الخليج العربي في دورتها الـ20.
    الفهد يصل عدن
    وصل إلى محافظة عدن الشيخ أحمد الفهد رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي على متن طائرة خاصة برفقة الشيخ طلال الفهد رئيس وفد منتخب الكويت والشيخ خالد الفهد والشيخ تركي اليوسف والوفد المرافق له وكان في استقباله د. أبوبكر القربي وزير الخارجية، وحمود عباد وزير الشباب وعدنان الجفري محافظ عدن وسفيرنا لدى اليمن فهد اللميع ويوسف اليتامى وسهو السهو وعدد من الشخصيات القيادية اليمنية وقد أكد الشيخ أحمد الفهد أن الحلم تحول إلى حقيقة وأصبح حلم الشهيد فهد الأحمد واقعا بعد أن نجح الأشقاء اليمنيون في احتضان البطولة التي تم الإعداد لها بشكل كبير يفوق مستوى التوقعات وهو أمر ليس مستغربا على القيادة اليمنية برئاسة علي عبدالله صالح والشعب اليمني الشقيق الذي نشاطره هذه الاحتفالية الكبرى وقال: نحن نشارك اليمن الشقيق في كافة مناسباته والآن جئنا للمشاركة في دورة رياضية الهدف منها توطيد العلاقات الأخوية بين الشعوب الخليجية وزيادة اللحمة بينهم في ظل مشاركة منتخبي اليمن والعراق وحول مشاركة منتخب الكويت في البطولة قال: مشاركتنا تعتبر رسالة تأكيد على أننا مستعدون للمشاركة في أي مناسبة يمنية سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو ثقافية وفي مختلف الظروف واليوم جئنا للمشاركة بوفد رياضي متكامل، مشيراً إلى أن المسؤولية أصبحت مشتركة بين مختلف دول الخليج المشاركة في البطولة، إذ لم تعد المهمة خاصة في اليمن وحدها، بل هي مشتركة وعن مستوى منتخبنا الوطني قال: بدأ الأزرق بالعودة إلى وضعه الطبيعي تدريجياً وتحديداً مع مشاركتنا الأخيرة في خليجي 19 والتي اقيمت في العاصمة العمانية مسقط، إلا أننا نفتقد إلى عنصر خبرة المنصات، ونعتقد أن لاعبينا قادرون على تقديم مستوى فني جيد يرضي طموحات محبي ومشجعي الأزرق، وهذا لا يعني التقليل من قيمة ومكانة باقي المنتخبات المشاركة التي عمدت معظمها إلى ابعاد سهام وسائل الإعلام عنها بحجة أن منتخباتها غير مؤهلة وغير مستعدة للمشاركة وتشارك بالصف الثاني وهي عبارة عن إبر تخديرية مكشوفة، وأيضاً هذا الأمر لا يعني لنا شيئاً فنحن لم نأت فقط من أجل المشاركة بل لإثبات وجودنا خاصة وأن الأزرق سيكون رقماً صعباً في هذه البطولة.







    طوق أمني كبير حول ملعب 22 مايو
    فرضت القوات الأمنية طوقاً كبيراً حول ملعب 22 مايو بهدف تأمينه والمحافظة على سلامة الوفود المشاركة في حفل الافتتاح الذي حضرته جماهير حاشدة، وقد بدا الوضع الأمني طبيعياً ولا شيء يثير الريبة أو الذعر حيال ما كان يشاع عن وجود منظمات إرهابية تحاول إفساد الحفل الضخم.
    حضور رؤساء ارتيريا وجيبوتي
    تواجد في منصة كبار الحضور كل من الرئيس اليمني علي عبدالله صالح ونظيره الأرتيري والجيبوتي و عبدالرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، والشيخ أحمد فهد الأحمد









    ( بروز الصحف اليمنية في البطولة )
    ملأت الصحف اليمنية أرجاء المراكز الاعلامية واماكن اقامة الوفود بالفنادق وابرزت جميع الصحف الرياضية والسياسية والاقتصادية الحدث الرياضي بدءا من الصفحات الاولى وحتى الاخيرة وتعتبر اليمن من اكثر الدول العربية التي لديها مطبوعات وتصل لألف مطبوعة سواء صحف أم مجلات ومنها من يصدر يوميا ومنها اسبوعيا ومنها شهريا وتأتي الاشهر الصحف اليومية وهي الثورة و14 اكتوبر والجمهورية واخبار عدن وهناك صحف رياضية والتي تعتبر الابرز ومنها الهدف الرياضي والرياضي واخبار عدن والرياضة والملعب وسبورت وشوت ..






    (الشرفي أول امرأة ترأس ناديا يمنيا)
    تعتبر سيدة الاعمال اليمنية هدى محمد الشرفي أول امرأة ترأس ناديا في اليمن حيث انتخبت رئيسة لنادي العروبة الرياضي الثقافي وتعتبر الشرفي من سيدات الاعمال المرموقات في هذا المجال حيث تدير شركة للخدمات النفطية وغيرها من الشركات المتعددة ..





    (خليجي 20 يجسد الوحدة بين الشعب اليمني )
    من المكاسب الكبرى التي تحققت للبطولة ليس التنظيم في حد ذاته بل أهم من ذلك هو التلاحم والترابط بين أبناء الشعب اليمني الواحد الذي انصهر في بوتقة واحدة من خلال الاستعداد للدورة والذي ظهر جليا على محيا اليمنيين وهم يجوبون الشوارع فرحين بتنظيم بلاده دورة الخليج التي كانت بمثابة الحلم وتحقق إلى واقع .




    (ستريشكو أغلى مدرب في تاريخ الكرة اليمنية)
    يعتبر مدرب المنتخب اليمني الكرواتي ستريشكو أغلى مدرب في تاريخ الكرة اليمنية حيث تبلغ قيمة عقده مليون و200 ألف يورو وراتب شهري يبلغ 35 ألف دولار ومن المعروف بأن المدرب الكرواتي قد باشر مهامه مع المنتخب اليمني في شهر سبتمبر من العام الماضي ويستمر لمدة عامين فقد درب من قبل المنتخب البحريني وبعض الاندية الخليجية .







    ( 560 مليون دولار أنفقتها اليمن على البطولة )
    بلغت تكلفة إقامة خليجي 20 التي تستضيفها اليمن 560 مليون دولار ويأتي المبلغ الأكبر إنشاء استاد رياضي متكامل في أبين وإعادة وترميم وصيانة ملعب 22 مايو في عدن وبناء وإعادة تأهيل المنشآت الفندقية ومن ضمنها فندق فينيسيا السياحي ومدينة العاب مائية مدائن عدن في العريش وإنشاء فندق القصر العملاق الذي يعتبر تحفة معمارية وسيكون مقرا لرؤساء الوفود وضيوف الدورة .











    "الاخضر" السعودي يضرب بقوة .. هز شباك اليمن 4 مرات
    نجح المنتخب السعودي ان يكشف عن وجهه القوي بفوزه السهل على نظيره اليمني المضيف 4-صفر امس على ملعب 22 مايو في عدن في افتتاح منافسات المجموعة الاولى ضمن دورة كأس الخليج العشرين لكرة القدم التي تستمر حتى الخامس من الشهر المقبل. وسجل الاهداف الاربعة اسامة المولد (4) ومحمد الشلهوب (58) ومهند عسيري (72 من ركلة جزاء) ومشعل السعيد (90+2) ويستضيف اليمن دورة كأس الخليج للمرة الاولى في تاريخه. وكان منتخب اليمن انضم الى البطولة في النسخة السادسة عشرة في الكويت عام 2003 حين كانت تقام من مرحلة واحدة وحل في المركز الاخير، ثم خاض دورات "خليجي 17" في قطر عام 2004 و"خليجي 18" في الامارات عام 2007 و"خليجي 19" في عمان عام 2009، وخرج في النسخات الثلاث من الدور الاول اذ كانت توزع المنتخبات على مجموعتين بعد انضمام العراق. ولم يسجل المنتخب اليمني اي فوز في البطولة حتى الان، فحقق ثلاثة تعادلات وخسر في جميع المباريات الاخرى، ويقوده في "خليجي 20" المدرب الكرواتي ستريشكو يوريسيتش. وهو الفوز الرابع لمنتخب السعودية، الفائز باللقب ثلاث مرات اعوام 1994 و2002 و2003، على نظيره اليمني في دورات الخليج، فتغلب عليه 2-صفر في "خليجي 16" في الكويت عام 2003، و2-صفر في "خليجي 17" في قطر 2004، و6-صفر في "خليجي 19" في عمان 2009، ولم يلتقيا في "خليجي 18" في الامارات عام 2007.
    ويشارك المنتخب السعودي في الدورة بتشكيلة شابة بعد ان فضل المدرب البرتغالي جوزيه بيسيرو عدم استدعاء النجوم الاساسيين وهم الحارسان وليد عبد الله ومبروك زايد، بالإضافة الى أسامة هوساوي ومناف أبو شقير وحمد المنتشري وعبده عطيف وأحمد عطيف ونايف هزازي وناصر الشمراني وسعود كريري، فضلا عن ياسر القحطاني الذي لم يشارك في المعسكر اصلا بسبب الاصابة. ولم ترق المباراة الى المستوى المطلوب من الطرفين وان غلب الحماس على مجرياتها خصوصا من جانب اصحاب الارض الذين تحركوا وسط مؤازرة من نحو 25 الف متفرج خصوصا بعد الهدف السعودي المبكر في الدقيقة الرابعة لكن كانت تنقصهم الخبرة اللازمة لتهديد مرمى "الاخضر". وافتتح منتخب السعودية التسجيل مبكرا اثر ركلة حرة نفذها تيسير الجاسم من الجهة اليسرى فارتقى اسامة المولد للكرة وتابعها برأسه على يسار الحارس سام عوض. وحاول اليمنيون الرد بسرعة فانطلقوا بهجمات معتمدين على نقلات سريعة وقصيرة تهيأت الكرة من احداها امام منصر بلحاج القادم من الخلف فسددها قوية قريبة جدا من القائم الايسر لمرمى عساف القرني (11). وفشل اصحاب الارض في تشكيل خطورة فعلية على مرمى المنتخب السعودي الذي كاد يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 23 اثر كرة من تيسير الجاسم انقذها عوض ببراعة الى ركنية. وكانت افضل لعبة يمنية حين وصلت كرة من الجهة اليمنى الى علي النوني فتابعها خلفية بطريقة استعراضية على يسار المرمى (34).
    وبعد فشله في ادراك التعادل في الشوط الاول، حاول المنتخب اليمني الضغط منذ بداية الثاني املا في اعادة الامور الى نصابها قبل ان يتداركه الوقت، كانت تمريراته جيدة لكنها افتقدت الخطورة امام المرمى ما سمح للسعوديين بالدفاع عن منطقتهم جيدا. وبدل ان يعادل اليمنيون النتيجة، تلقت شباكهم الهدف الثاني اثر هجمة مرتدة فوصلت كرة الى مهند عسيري في الجهة اليسرى الذي مررها متقنة الى محمد الشلهوب المتابع فوضعها باتقان على يمين الحارس سالم عوض (58). وتاه المنتخب اليمني ولم يتمكن من مجاراة اندفاعات السعوديين بعد ان ضمنوا النتيجة تقريبا، والتي ارتفعت الى ثلاثة اهداف نظيفة في الدقيقة 72. وتعرض احمد عباس الى عرقلة داخل المنطقة اثر متابعته لكرة من الشلهوب فاحتسبها الحكم ركلة جزاء انبرى لها مهند عسيري الذي وضع الكرة في الزاوية اليمنى. واكمل المنتخب اليمني ربع الساعة الاخير بعشرة لاعبين بعد طرد باسم عاقل لتدخله العنيف على احمد عباس في الدقيقة 74. واضاف مشعل السعيد الهدف الرابع في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع بكرة قوية في الزاوية اليسرى للمرمى.
    ادار المباراة الحكم الاماراتي فريد علي.
    ـ مثل السعودية: عساف القريني وراشد الرهيب ومحمد عيد واسامة المولد ومشعل السعيد وابراهيم غالب وعبد اللطيف الغنام ومحمد الشلهوب وتيسير الجاسم (أحمد عباس) وسلطان النمري (عبد العزيز الدوسري) ومهند عسيري (ريان بلال).
    المدرب: البرتغالي جوزيه بيسيرو
    ـ مثل اليمن: سالم عوض- عارف ثابت ومنصر بلحاج وفريد زاهر وهيثم الاصبحي (اكرم الصلوي) وباسم عاقل ومحمد العماري واكرم الورافي (هاشم العلوي) وخالد بلعيد وعلاء صاصي وعلي النونو (وسام ناصر).






    الحزن يخيم على الجماهير اليمنية بعد رباعية الأخضر
    خيم الحزن على الجماهير اليمنية عقب الهزيمة الثقيلة التي مني بها المنتخب اليمني أمام ضيفه السعودي برباعية نظيفة في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى لبطولة كأس الخليج التي تحتضنها اليمن في نسختها العشرين (خليجي 20). وغادرت الجماهير التي ملأت مدرجات استاد 22 مايو عن آخره على الفور بعد أن سجل المنتخب السعودي الهدف الثالث في الدقيقة 71 من عمر المباراة لتفقد الأمل في إمكانية قيام فريقها بتعويض النتيجة وتسجيل هدف على الأقل لحفظ ماء الوجه وشنت الجماهير اليمنية غضبها على المدير الفني الكرواتي يوري ستريشكو الذي فشل في قراءة المباراة من البداية.






    مدير المنتخب اليمني يلوم الهدف المبكر
    اعتبر عبد الوهاب الزرقة مدير المنتخب اليمني أن الهدف المبكر والأخطاء الدفاعية تسببت في الهزيمة الثقيلة لفريقه صاحب الأرض على يد السعودية في افتتاح كأس الخليج لكرة القدم في عدن ومني اليمن بأقسى هزيمة لفريق مضيف في افتتاح كأس الخليج بعد أن خسر 4-صفر أمام السعودية وقال الزرقة إن الهدف الأول الذي سجله أسامة المولد في الدقيقة الرابعة ساهم في هذه النتيجة الكبيرة وقال الزرقة في تصريحات تلفزيونية بعد المباراة في استاد 22 مايو في عدن "لم يكن الأداء جيدا من جانبنا.. خاصة بعد الهدف المبكر واهتز أداء اليمن الذي يستضيف كأس الخليج للمرة الأولى بشدة عقب الهدف الذي سجله المولد بضربة رأس في الدقيقة الرابعة. ورغم بعض التحسن في الشوط الثاني فإن شباك الفريق تلقت ثلاثة أهداف أخرى ليخسر للمرة الرابعة في أربع مباريات أمام السعودية في كأس الخليج وأضاف الزرقة "النتيجة قاسية.. عامل الضغط الجماهيري والضغط النفسي على اللاعبين.. والأخطاء الدفاعية أثرت علينا لكننا سنتحدث مع اللاعبين وتابع "التأهل ليس صعبا.. لا تزال أمامنا مباراتان )في المجموعة الأولى وسيلعب اليمن مباراته المقبلة ضد قطر يوم الخميس قبل أن يلعب ضد الكويت صاحبة الرقم القياسي في الفوز بالألقاب الخليجية برصيد تسعة ألقاب يوم الأحد المقبل.







    الازرق الكويتي يعبر العنابي القطري بهدف
    تفوق المنتخب الكويتي على نظيره القطري بهدف واحد في اللقاء الذي جمع كلا المنتخبين على استاد 22 مايو في عدن ضمن منافسات المجموعة الاولى لبطولة كأس الخليج العشرين لكرة القدم التي افتتحت أمس في اليمن وتستمر حتى 5 ديسمبر المقبل، وسجل يوسف ناصر السلمان هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 28، وهو الفوز الأول للكويت على قطر في البطولة منذ 2 نوفمبر عام 1998 حين تخطى "الازرق" نظيره "العنابي" 6-2 في (خليجي 14) في البحرين، ومن ثم خسر في 3 لقاءات جمعت بينهما صفر-1 في (خليجي 15) و1-2 في (خليجي 16) وصفر-2 في (خليجي 17). جاءت المباراة قمة في الاثارة وتبادل المنتخبان السيطرة في الشوطين، فكان الأول كويتيا وسجل فيه هدفه الوحيد عبر يوسف ناصر السلمان، في حين جاء الثاني قطريا وكان "العنابي" قريبا من التعادل على الأقل لولا التألق اللافت للحارس نواف الخالدي الذي يدين له "الازرق" كثيرا بالخروج فائزا. وكانت البداية لصالح قطر التي سنحت لها فرصة خطرة في الدقيقة الثانية عندما أرسل بلال محمد كرة طويلة وصلت الى حسين ياسر الذي روضها وسددها علت عارضة حارس المرمى الكويتي نواف الخالدي.
    وجاء رد الكويت بعد دقيقتين اثر تمريرة متقنة من جراح العتيقي الى وليد علي الذي سدد الكرة برعونة الى جانب قائم الحارس القطري قاسم برهان (4). واستثمرت الكويت افضليتها بافتتاح التسجيل بعد توغل رائع لفهد العنزي على الجناح الأيمن وأرسل عرضية متقنة تطاول لها يوسف ناصر برأسه بمضايقة بلال محمد في مرمى برهان (28). وتألق العنزي ووليد علي من على الجناحين وشكلا مع بدر المطوع ويوسف ناصر خطورة دائمة على مرمى برهان الذي تحمل عبئا كبيرا في الشوط الأول الذي انتهى كويتيا بهدف ناصر. واجرى الفرنسي برونو ميتسو مدرب قطر تبديلا سريعا مع بداية الشوط الثاني باشراك جارالله المري بدلا من عبد العزيز السليطي. وحمل الشوط الثاني اثارة كبيرة بالنظر الى الفرص السانحة، وكانت الكويت قريبة من تعزيز تقدمها بهدف ثان لكن راسية مساعد ندا بعد تمريرة المطوع من ركلة حرة اصابت العارضة (59). ونزل عبد العزيز العنزي مكان وليد علي في أول تبديل للصربي زوران توفيجيتش مدرب الكويت (60). وتألق الخالدي بشكل كبير وحرم قطر من ادراك التعادل بعد تسديدة بعيدة خادعة من لورانس اولي ابعدها الحارس الكويتي بصعوبة الى ركنية (61). وسيطرت قطر تماما على المجريات وارسل بلال كرة طويلة وصلت الى سيباستيان سوريا الذي انفرد وسدد كرة قوية صدها الخالدي ببراعة (62)، وعاد الحارس الكويتي ليفرض نفسه نجما للمباراة بعدما صد تسديدة حسين ياسر الخطرة اثر عرضية حامد شامي (63). ورفع حسين ياسر عرضية من ركلة حرة طار لها الخالدي وابعدها ببراعة لترتد الى سوريا الذي سددها مجددا لكن المدافع محمد راشد ابعد الكرة الخطرة براسه (70).
    واستمر المد القطري فيما استمات المنتخب الكويتى فى الدفاع عن مرماه وقام ميتسو بالدفع باخر اوراقه باشراك حسن هيدوس وحامد اسماعيل لزيادة الفاعلية الهجومية دون جدوى. قاد المباراة العماني عبدالله الحراصي.



    ( الدورة في عيون الصحف اليمنية)
    ملئت الصحف اليمنية أرجاء المراكز الاعلامية واماكن اقامة الوفود بالفنادق وابرزت جميع الصحف الرياضية والسياسية والاقتصادية الحدث الرياضي بدءا من الصفحات الأولى وحتى الأخيرة، وتعتبر اليمن من اكثر الدول العربية التي لديها مطبوعات، وتصل لألف مطبوعة سواء صحف أم مجلات ومنها من يصدر يوميا ومنها اسبوعيا ومنها شهريا، وتأتي أشهر الصحف اليومية وهي الثورة و14 اكتوبر والجمهورية وأخبار عدن، وهناك صحف رياضية والتي تعتبر الابرز ومنها الهدف الرياضي والرياضي واخبار عدن والملعب وسبورت وشوت ..


    (هدى الشرفي أول امرأة ترأس ناديا يمنيا )
    تعتبر صاحبة الاعمال اليمنية هدى محمد الشرفي أول أمراه ترأس نادي في اليمن حيث انتخبت رئيسة لنادي العروبة الرياضي الثقافي، وتعتبر الشرفي من صاحبات الاعمال المرموقة في هذا المجال حيث تدير شركة للخدمات النفطية وغيرها من الشركات المتعددة ..


    ( خليجي 20 يجسد الوحدة اليمنية )
    من المكاسب الكبرى التي تحققت للبطولة ليس التنظيم بحد ذاته بل هو أهم من ذلك الا وهو التلاحم والترابط بين أبناء الشعب اليمني الواحد الذي انصهر في بوتقة واحدة من خلال الاستعداد للدورة والذي ظهر جليا على محيا اليمنيين وهم يجوبون الشوارع فرحين بتنظيم بلادهم دورة الخليج التي كانت بمثابة الحلم وتحقق الي واقع .



    الأزرق يخسر المطوع
    سيضطر الصربي غوران مدرب المنتخب الكويتي الى مواجهة المنتخب السعودي في الجولة الثانية لمنافسات المجموعة الاولى بكأس الخليج بدون نجم الفريق بدر المطوع الذي سيغادر في العاشرة مساء اليوم الى ماليزيا لحضور مسابقة اختيار افضل لاعب اسيوي على ان يعود ليلتحق بتدريبات المنتخب يوم الجمعة المقبل اي قبل مواجهة المنتخب اليمني في الجولة الاخيرة , رغم ان فريق العلاقات العامة باتحاد الكرة يحاول بشتى الطرق البحث عن رحلة قادمة من ماليزيا صباح الخميس حتى يتسنى للمطوع المشاركة في مباراة الاخضر التي ستلعب في الرابعة عصرا !
    10 آلاف جندي إضافي
    جندت وزارة الداخلية اليمنية 10 الاف جندي اخر على شكل رجال استخبارات ومباحث لزيادة الامن والامان في مدينتي عدن وابين اثناء استطافتهما لكأس الخليج العربي .
    جندي يطلق النار في الهواء
    اثار جندي من القوات اليمنية المكلفة بحراسة شوارع مدينة عدن الجدل عندما حاول ابعاد بعض الجماهير الخليجية واليمنية اثناء خروجهم في مسيرات بالسيارات , وعندما رفضت الجماهير الاستجابة لطلبه فقام باطلاق النار في الهواء فيما اثار الرعب والزعر في جميع انحاء المنطقة والفنادق المجاورة .




    الأبيض الإماراتي وأسود الرافدين في مواجهة متكافئة
    قبل ثلاث سنوات فجر كل من المنتخبين العراقي والإماراتي المفاجأة وتوج كل منهما بلقب غال حيث توج المنتخب العراقي بلقب بطولة كآس آسيا على الرغم من المشاكل العديدة التي واجهته قبل البطولة كما توج المنتخب الإماراتي بلقب بطولة كأس الخليج الثامنة عشرة (خليجي 18) عندما استضافت بلاده فعاليات البطولة ليكون اللقب الأول له في تاريخ مشاركاته بالبطولة وبعد عامين من استحواذهما على معظم الأضواء في القارة الصفراء، سقط الفريقان فجأة في الدور الأول لبطولة كأس الخليج الماضية وودعا البطولة مبكرا. ولذلك تمثل البطولة الحالية (خليجي 20) فرصة جديدة لكل من الفريقين لاستعادة بريقهما قبل أسابيع قليلة من المشاركة في منافسات بطولة كأس آسيا. ويلتقي المنتخبان العراقي (أسود الرافدين) والإماراتي (الأبيض) اليوم في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة وتباينت مشاركات الفريقين وإنجازاتهما على مدار تاريخ بطولات كأس الخليج حيث شارك المنتخب العراقي في ثماني بطولات سابقة بكأس الخليج ونجح خلالها في إحراز لقب البطولة ثلاث مرات بينما شارك المنتخب الإماراتي في 18 من الـ19 بطولة السابقة لكأس الخليج ولكنه لم يتوج باللقب سوى مرة واحدة ورغم هذا التباين في تاريخهما بالبطولة، تبدو المواجهة بينهما اليوم متكافئة للغاية لأن كلا من الفريقين يمتلك جميع مقومات الفوز في هذه المباراة وتحقيق الخطوة الأولى على طريق التأهل للمربع الذهبي وعلى الرغم من استقدام العديد من النجوم الأجانب البارزين للعب في الدوري الإماراتي للمحترفين وتعاقد الأندية مع مجموعة من أفضل المدربين، لم يقتنع المدرب السلوفيني سريتشكو كادنيتش المدير الفني للمنتخب الإماراتي بقدرة بطولة الدوري على إفراز منتخب قوي ولذلك يعتبر كادنيتش البطولة بمثابة هدف ووسيلة في نفس الوقت ، فهو يسعى إلى أن يتوج فريقه باللقب الخليجي للمرة الثانية بعد ثلاث سنوات من تتويجه باللقب الأول ويسعى أيضا إلى استخدام البطولة كوسيلة استعداد لكأس آسيا من خلال التوصل لتشكيلة جيدة ومناسبة قبل البطولة القارية وفي المقابل ، يواجه المنتخب العراقي مشكلة مزمنة قبل هذه البطولات وهي ضعف فترات الإعداد نظرا لتفرق لاعبي الفريق بين العديد من الأندية
    الخليجية والمصرية ما يجعل تجميعهم في معسكرات طويلة أمرا صعبا للغاية وتقتصر فترات الإعداد على عدد قليل من المباريات ولذلك يسعى المدرب الألماني فولفجانج سيدكه إلى الاستفادة من هذه البطولة أيضا للإعداد ورفع معنويات الفريق قبل خوض رحلة الدفاع عن اللقب الآسيوي وعلى مدار 18 مشاركة سابقة في كؤوس الخليج، خاض المنتخب الإماراتي 89 مباراة حقق الفوز في 31 منها وتعادل في 20 وخسر 38 وسجل لاعبوه 91 هدفا واهتزت شباك الفريق 126 مرة. أما المنتخب العراقي فخاض على مدار مشاركاته الثماني السابقة 41 مباراة وحقق الفوز في 21 منها مقابل 12 تعادلا وثماني هزائم وسجل لاعبوه 83
    هدفا مقابل 41 هدفا اهتزت بها شباك الفريق. وعلى مدار البطولات السابقة لكؤوس الخليج ، التقى المنتخبان العراقي والإماراتي ست مرات فاز فيها المنتخب العراقي مرتين وتعادل الفريقان أربع مرات بينما ما زال المنتخب الإماراتي في مرحلة البحث عن الفوز الأول ويسعى إليه بالطبع من خلال مباراة اليوم .





    السفاح:الجيل الحالي للكرة العراقية يتطلع لاستعادة اللقب المفقود
    هل يستطيع اخضر الرافدين العراقي التغلب على جراحه، والمنافسة على لقب خليجي 20؟
    هذا هو التساؤل الذي يثار هنا في عدن قبل لقائه اليوم مع الاماراتي في مباراة المجموعة الثانية التي تضم معهما كلا من العماني والبحريني، وخاصة انه حامل لقب بطل كأس اسيا عام 2007 ، ويملك مجموعة من القوة الضاربة من المحترفين بقيادة السفاح يونس محمود لاعب نادي الغرافة.
    اخضر الرافدين جاء الى هنا يريد التغلب على احزانه وجراحه، ومعه كتيبة من المغاوير الذين يأكلون الاخضر واليابس، امثال الجناح الطائر هوار ملا محمد ، ونشأت محمد اكرم لاعب الوسط الهجومي (المحترف في هولندا)، وقصي منير صانع الالعاب ، وعماد محمد المهاجم المرعب ( لاعب فريق الزمالك) ومعه مهدي كريم واحمد مناجد وغيرهم، ومعهم المدرب الالماني سيدكا مدرب النادي العربي الاسبق.
    المنتخب العراقي وصل الى هنا يوم السبت الماضي، وتبقى الطموحات نحو استعادة اللقب المفقود، ويريد محو الصورة السلبية التي لازمته في خليجي 19 في مسقط.
    ومن هذا الطموح يمكن القول ان العراقي قادم بقوة من اجل المنافسة على اللقب، ولكن الآمال ليست بالتمني، وإنما تتطلب عزيمة الرجال في الملعب ، ويرافقه صعوبة كبيرة لعدة عوامل منها المخاطر التي تتعرض لها الكرة العراقية في الداخل وهروب اللاعبين المحترفين الى الخارج، ومع هذا الهروب كانت حالات التشتت هنا وهناك بين عدة دول في اندية مختلفة، وهي صعوبات يراها المدرب سيدكا ، ومعه كل الحق، لان التجانس الفني بين اللاعبين يحتاج الى التواجد المستمر في كثير من المباريات، ويتطلب اللعب معا لايجاد صيغة من التوافق، وهي صعوبات اخرى يعاني منها المدرب نظرا لحالات الشتات الاضطراري للبحث عن عروض احترافية في الخارج.
    السفاح واليمن السعيد
    يونس محمود يشتهر بلقب السفاح، ومن العجيب انني حينما سألته عن سلبيات هذه الصفة وبعض الامور التي قد لا يهواها البعض، قال ان السفاح هو من يضرب في الصميم، ويقضي على حراس المرمى، ولا ترهبه الدفاعات الصلدة، بل هو فخور بهذه الصفة ويعتز بها حينما يتم مناداته بها. يرى يونس محمود ان الجيل الحالي يريد كسر حاجز التاريخ المفقود، واستعادة الكنز المرغوب ، لان اخر بطولة خليجية كان ابطالها جيل من العمالقة الذين ما زالوا في الذاكرة العراقية التليدة، امثال حسين سعيد واحمد راضي وعدنان درجال وليث حسين وجعفر حبيب وغيرهم.



    كادنيتش مدرب الإمارات :عفوا البطولة الآسيوية أهم من الخليجية
    أوضح كادنيتش مدرب منتخب الامارات انه يخوض البطولة الخليجية العشرين باليمن ليس من أجل المنافسة على اللقب أو التأهل حتى إلى المربع الذهبي وبالرغم من هذا الا انه كان متفائلا في ان يساند منتخب الامارات الحظ ويحقق المفاجأة حيث قال: نحن مستعدون لهذه البطولة وقد جئنا بفريق شاب من المنتخبين الاولمبي والشباب واضاف: يجب ان يعلم الجميع اننا نلعب في المجموعة الأصعب بكل المقاييس فهي تضم المنتخب العراقي بطل آسيا ومع منتخب عمان ايضا بطل الخليج ويضم مجموعة كبيرة من اللاعبين المحترفين حاله كحال منتخب العراق والبحرين المنافس الدائم خليجيا واسيويا واستطرد كادنيتش قائلا انني اتمنى ان يلعب المنتخب الاماراتي الشاب كرة رائعة ونحقق المطلوب وهناك العديد من الاهداف المطلوبة منها ان يكتسب اللاعبون الشباب مزيدا من الخبرات والاحتكاك القوي مع منتخبات قوية وتملك الخبرة، كما انني اتطلع إلى تحقيق نتائج جيدة تمنح اللاعبين الثقة بأنفسهم وتجعلهم يواصلون العطاء بمزيد من الطموح وقال لا يوجد هناك مدرب لا يتمنى الفوز وانا من جانبي اعطيت الشباب فرصة وسيشاركون في بطولة آسيا بالدوحة بعد اقل من شهرين وكل مدرب يحب الفوز وللعلم ليست مشكلة قلة الخبرة هي الوحيدة التي تواجهنا فهناك ايضا اللعب بعيدا عن الملاعب العشبية الطبيعية وهذه التجربة الاولى لي على العشب الصناعي واختتم كادنيتش مدرب منتخب الامارات تصريحاته قائلا: انا لا أقع تحت اي ضغط بالرغم من انني اشارك بلاعبين من الشباب وغياب بعض النجوم فأنا اعمل واجبي على افضل نحو ممكن واعرف ما هو مطلوب مني ونهائيات اسيا اهم من هذه البطولة وسأدعم المنتخب ببعض اللاعبين قبل بطولة آسيا.



    لوف سيدكا: العراق يبحث عن التأهل للمربع الذهبي مبكرا
    ظهرت الثقة بشكل كبير في الالماني ولوف سيدكا مدرب منتخب العراق في حديثه عن طموحاته مع المنتخب العراقي حيث قال: لا شك ان البطولة الخليجية بطولة قوية وصعبة وهي مسابقة مهمة لدول منطقة الخليج والمجموعة التي نلعب فيها هي الاصعب وتضم المنتخب العماني حامل اللقب ومنتخب البحرين اعرف انه يضم عددا كبيرا من اللاعبين الموهوبين الذين يملكون قدرات عالية ويمكنهم تحقيق الفوز في اي مباراة بالرغم من النقص الذي يعاني منه بسبب غياب بعض نجومه الكبار وقد شاهدت منتخب الامارات في ابو ظبي فقد لعب أمام الهند وفاز عليه بخمسة اهداف وبالرغم من ان المنتخب الاماراتي الذي سنواجهه اليوم يعتمد على عدد كبير من اللاعبين الشباب الا انه يظل منتخبا قويا ولديه لاعبون موهوبون وقادر على مواصلة الطريق والتأهل واضاف لوف سيدكا نتطلع ان نكون احد افضل فريقين من المجموعة الثانية في المركزين الاول أو الثاني للوصول للمربع الذهبي اولا ثم نفكر في الوصول للنهائي ونحتاج قليلا من الحظ وواصل سيدكا حديثه قائلا: ان إعدادنا جيد وانا متفائل بان المنتخب العراقي سيصل إلى ما هو ابعد من الدور قبل النهائي وبالطبع انا اخطط للفوز باللقب وعن المباراة الاولى التي يخوضها اليوم امام الامارات قال: ان المباراة الاولى دائما تكون صعبة ولا بد من البحث عن الثلاث نقاط حتى يكتسب اللاعبون ثقة في انفسهم لمواصلة الطريق نحو النهائي.
    وعن استبعاد حارس المرمى نور صبري قال انا اثق في قدرات الكادر التدريبي لحراس المرمى، بالاضافة إلى انه يوجد من هو افضل من نور صبري حاليا. وعن طريقة عمله مع المنتخب العراقي في ظل وجود عدد كبير من اللاعبين المحترفين خارج العراق قال سيدكا اسعى الى وجود تواصل بين اللاعبين المحترفين في الخارج والجهاز الفني خاصة انهم لا يحضرون الا قبل المشاركات الرسمية بأيام قليلة وعن مشاكل بعض لاعبيه المحترفين مع انديتهم مثل عماد محمد المحترف في صفوف الزمالك المصري قال المدرب الالماني للمنتخب العراقي قال ان مثل هذه الامور لا تتم مناقشاتها في وسائل الاعلام على الملأ ولكن تتم بيننا وبين لاعبينا بعيدا عن الضجة الاعلامية.
     
    آخر تعديل: ‏23 نوفمبر 2010
  2. بدوي آلبريمي

    بدوي آلبريمي ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

    يعطيك العآفيـــه ..!


    لكن القيمه الي حصل عليهآ شتركشؤ لأ يتسحقها بصراحه ..! تسرعؤ الاخؤأن اليمنين فختيأر المدرب المنآسب ..!
     
  3. ANGELOO

    ANGELOO ¬°•| مُشْرِفَ سابق |•°¬

    الله يعطيك الصحه والعافيه
    يسلمو على الطرح المتميز
    :bounce:
     
  4. قيادة حرس الرئاسة

    قيادة حرس الرئاسة ¬°•| ђάсқεя~4έṽέя |•°¬

    المدرب ما عرف يتصرف ع الأقل كان المفرووض يخرج بأق هزيمه ضد السعوديه .. لو صكر الدفاع لعب دفاعي أبركله لآنه ما كان شي محاولات اون فيما ندر ..

    تسلم ما قصرت ..
     
  5. alshibli

    alshibli ¬°•| مراقب عام |•°¬ إداري

    يسلمووووووو
     
  6. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    نورتو الموضوع بطلتكم الغاويه
     

مشاركة هذه الصفحة