*** مانشستر يسقط تشيلسي بضربات الترجيح ويتوج بطلا لأوروبا للمرة الثالثة ***

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة السَعيدي, بتاريخ ‏22 ماي 2008.

  1. السَعيدي

    السَعيدي <font color="#ff0000">¬°•| إداري سابق|•°¬</span></

    [​IMG]

    توج فريق مانشستر يونايتد الانجليزي بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد تغلبه على تشيلسي الانجليزي 6/5 بضربات الجزاء الترجيحية بعد تعادلهما 1/1 في الوقتين الاصلي والاضافي للمباراة النهائية التي أقيمت بينهما أمس الاربعاء على استاد لوجنيكي بالعاصمة الروسية موسكو.


    واللقب هو الثالث في تاريخ مانشستر حيث توج به مرتين سابقتين في عامي 1968 و1999 ليصبح ثاني أكثر الفرق الانجليزية إحرازا للقب بعد ليفربول الذي توج به خمس مرات سابقة.
    بينما فشل تشيلسي في إحراز اللقب في أول مرة يصل فيها إلى نهائي البطولة.

    وأكد مانشستر بذلك تفوقه على تشيلسي بعد أقل من أسبوعين على حسم لقب الدوري الانجليزي للموسم الثاني على التوالي حيث احتل صدارة المسابقة بفارق نقطتين فقط أمام تشيلسي.

    وانتهى الوقتان الاصلي والاضافي للمباراة بالتعادل 1/1 حيث تقدم البرتغالي كريستيانو رونالدو لمانشستر يونايتد بهدف في الدقيقة 26 ثم تعادل فرانك لامبارد لتشيلسي في الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول وفشل الفريقان بعدها في هز الشباك.

    وشهد الشوط الاضافي الثاني طرد اللاعب الايفواري الدولي ديدييه دروجبا نجم هجوم تشيلسي اثر احتكاك مع لاعبي مانشستر وسط نوتر الأعصاب قرب انتهاء المباراة.

    وافتقد مانشستر يونايتد كثيرا لجهود نجمه واين روني الذي لم يظهر بمستواه العالي وسط الرقابة اللصيقة التي فرضت عليه كما فرض دفاع مانشستر رقابة لصيقة على دروجبا فغابت الخطورة عن معظم الفرص التي سنحت له مما ساهم في انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل واحتكام الفريقين لضربات الجزاء.

    وفي ضربات الجزاء سجل لمانشستر يونايتد كلا من الارجنتيني كارلوس تيفيز ومايكل كاريك وأوين هارجريفز والبرتغالي ناني والبرازيلي أندرسون والويلزي رايان جيجز وأهدر البرتغالي كريستيانو رونالدو الضربة الثالثة وسجل لتشيلسي كل من الالماني مايكل بالاك والبرازيلي جوليانو بيليتي وفرانك لامبارد وأشلي كول والايفواري سالومون كالو وأهدر جون تيري والفرنسي نيكولا أنيلكا الضربتين الخامسة والسابعة.

    سيطر الحذر الدفاعي على أداء الفريقين في الدقائق الخمس الاولى من المباراة وإن شهدت البداية بعض المحاولات الهجومية من مانشستر يونايتد بينما ظهر اعتماد تشيلسي في هجماته المرتدة على الفرنسي فلوران مالودا من الناحية اليسرى.

    وفي الوقت الذي ظهر فيه أوين هارجريفز بشكل رائع في خط وسط مانشستر حاول مالودا تشكيل خطورة على مرمى مانشستر بكرتين عرضيتين متتاليتين في الدقيقة الرابعة ولكن دفاع مانشستر شتتهما في الوقت المناسب.

    وشهدت الدقيقة السادسة تسديدة أطلقها هارجريفز من خارج منطقة الجزاء تصدى لها التشيكي بيتر تشيك حارس مرمى تشيلسي.

    وانطلق البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم مانشستر من الناحية اليسرى في الدقيقة 13 ولعب كرة عرضية مرت أمام مرمى تشيلسي ومرت فوق رأس هارجريفز لتضيع الخطورة.

    وشهدت الدقيقة 21 سقوط المخضرم بول سكولز مهاجم مانشستر مصابا بجرح في وجهه حيث سالت منه الدماء وتوقفت المباراة لأكثر من دقيقة حتى خرج لتلقي العلاج بعدما نال مع الفرنسي كلود مكاليلي نجم تشيلسي إنذارا للالتحام الخشن بينهما والذي أدى لسقوط سكولز وكاد يسبب مشكلة بين لاعبي الفريقين.

    وأطاح دفاع تشيلسي بالكرة من أمام مرماه إلى ضربة ركنية اثر كرة عرضية لتشيلسي من الناحية اليسرى ولكن الاخير لم يستغل الضربة الركنية جيدا.

    وواصل مانشستر ضغطه الهجومي حتى جاءت نهاية الدقيقة 26 لتشهد هدف التقدم الذي سجله رونالدو اثر كرة عالية لعبها سكولز وسددها رونالدو غير المراقب برأسه في زاوية صعبة على تشيك ليعلن تقدم فريقه.

    منح الهدف لاعبي مانشستر يونايتد ثقة كبيرة في الدقائق التالية فواصل الفريق هجومه وكاد سكولز يسجل الهدف الثاني للفريق اثر كرة عرضية من رونالدو حولها سكولز برأسه قوية في اتجاه مرمى تشيلسي في الدقيقة 34 تصدى لها تشيك لترتد إلى الارجنتيني كارلوس تيفيز فتصدى لها تشيك مجددا وأخرؤجها إلى ضربة ركنية.

    ونجح خط دفاع مانشستر في التصدي لجميع محاولات تشيلسي الهجومية فلم تظهر أي خطورة لكل من الايفواري ديدييه دروجبا ومالودا والغاني مايكل إيسيان لاعبي تشيلسي.
    وأهدر تيفيز فرصة تسجيل هدف مؤكد لفريق مانشستر في الدقيقة 42 عندما فشل في الوصول إلى تمريرة واين روني العرضية من ناحية اليمين وهو على بعد خطوتين من مرمى تشيلسي.

    وحصل تشيلسي على ضربة حرة على حدود منطقة جزاء مانشستر وسددها الالماني مايكل بالاك نجم تشيلسي ولكنها مرت فوق العارضة مباشرة ليهدر فرصة ثمينة لتحقيق التعادل.

    وبعدها بدقيقة واحدة استغل فرانك لامبارد اصطدام الكرة بقدم ريو فيرديناند مدافع مانشستر إثر تسديدة قوية من إيسيان فاستحوذ لامبارد على الكرة وسددها مباشرة في مرمى مانشستر مسجلا هدف التعادل قبل 15 ثانية فقط من انتهاء الوقت الاصلي للشوط الاول.

    وحاول بالاك استغلال حالة الارتباك في صفوف مانشستر يونايتد بعد الهدف وسدد الكرة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكنها ذهبت عاليا.

    وأنذر الحكم السلوفاكي ميشيل لوبوس الذي أدار اللقاء اللاعب البرتغالي ريكاردو كارفالو نجم تشيلسي للخشونة الزائدة مع مواطنه ريكاردو في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع قبل أن يطلق لوبوس صفارته معلنا نهاية الشوط الاول بتعادل الفريقين.

    وشهدت بداية الشوط الثاني نشاطا ملحوظا من الفريقين حيث تبادلا الهجمات ولكنها جميعا تحطمت على أقدام المدافعين في كل من الفريقين.

    وكاد إيسيان يسجل هدف التقدم لتشيلسي اثر هجمة مرتدة للفريق ارتبك دفاع مانشستر في التعامل معها لتنتهي بتسديدة قوية من إيسيان في الدقيقة 54 لكنها علت العارضة بقليل.

    وكثف تشيلسي من هجومه في الدقائق التالية وسدد بالاك كرة صاروخية من 30 مترا مرت كالسهم بجوار القائم على يشار الهولندي إدوين فان دير سار حارس مانشستر.

    ووضح تفوق تشيلسي دفاعيا في هذا الشوط حيث أوقف تماما جميع محاولات مانشستر عن طريق تيفيز ورونالدو وسكولز وروني.

    وضغط تشيلسي هجوميا على مانشستر وتعددت التسديدات والضربات الركنية ولكن دفاع مانشستر كان لمحاولات تشيلسي بالمرصاد.
    وشهدت الدقيقة 68 سقوط فيرديناند مصابا بشد عضلي وتلقى العلاج قبل أن تستأنف المباراة.

    واستعاد مانشستر بعض توازنه بعدما أحسب بخطورة الموقف وسدد مايكل كاريك كرة قوية في الدقيقة 71 ولكنها تحولت من أقدام دفاع تشيلسي إلى ضربة ركنية وسقط مكاليلي مصابا لكنه أصر على استكمال المباراة.

    وانطلق رونالدو من الناحية اليسرى في الدقيقة 74 وراوغ أكثر من لاعب ثم سدد من زاوية ضيقة للغاية من داخل منطقة الجزاء ولكن الكرة اصطدمت بقدم جو كول وخرجت إلى ركنية لم تستغل.

    وطالب أشلي كول بضربة جزاء لفريقه تشيلسي في الدقيقة 76 اثر كرة مشتركة مع رونالدو داخل منطقة الجزاء ولكن الحكم أشار باستمرار اللعب.

    وتعاطف القائم الايسر مع مانشستر يونايتد في الدقيقة 79 وتصدى لأول تسديدة خطيرة من دروجبا حيث أطلقها من خارج منطقة الجزاء وبعدها بدقيقة واحدة أهدر دروجبا فرصة أخرى لفريقه وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى.

    ورد عليه تيفيز بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت كالسهم من فوق المقص الايمن لمرمى تشيلسي.

    ودفع سير أليكس فيرجسون المدير الفني الاسكتلندي لفريق مانشستر يونايتد بلاعبه الويلزي مكان سكولز في الدقيقة 87 لدعيم خطي الوسط والهجوم أملا في خطف هدف الفوز قبل نهاية الوقت الاصلي للمباراة.

    وتبادل الفريقان الهجوم في الدقائق التالية دون جدوى حتى انتهى الوقت الاصلي بالتعادل 1/1 ليلجأ الفريقان إلى الوقت الاضافي لمدة نصف ساعة مقسمة بالتساوي على شوطين.

    وبدأ تشيلسي الشوط الاضافي الاول بهجوم ضاغط وتصدت العارضة لتسديدة أطلقها لامبارد من داخل منطقة الجزاء ولم يلحقها دروجبا لتضيع فرصة خطيرة. ورد مانشستر بهجمة سريعة عبر رونالدو لكنها لم تكتمل لتضيع فرصة أخرى وسط نوتر أعصاب الفريقين والجماهير.

    وفي الدقيقة 98 استلم مكاليلي الكرة على حدود منطقة الجزاء ومر من جميع مدافعي مانشستر يونايتد قبل أن ينجح جيجز في إبعاد الكرة إلى ضربة ركنية.

    وبعدها بدقيقتين أهدر جيجز فرصة هدف مؤكد من تسديدة من داخل منطقة الجزاء شتتها جون تيري إلى ضربة ركنية قبل أن تتجاوز الكرة خط مرمى فريقه.

    وقبل دقيقتين من نهاية الشوط الإضافي الأول سدد تيفيز كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها تشيك ببراعة.
    وتوترت أعصاب الفريقين في الشوط الاضافي الثاني الذي حرص فيه كلا من الفريقين على عدم اهتزاز الشباك فغابت الخطورة الهجومية.

    وأسفر توتر الاعصاب عن اشتباك بين دروجبا ولاعبي تشيلسي ليطرد الحكم اللاعب دروجبا في الدقيقة 116 وينذر تيفيز من مانشستر وبعدها بدقيقتين أنذر إيسيان لاعب تشيلسي.
    وشهدت الثواني الاخيرة من الشوط الاضافي الثاني بعض التغييرات التي أجراها الفريقان استعدادا لضربات الجزاء.
    وظل التعادل قائما بين الفريقين ليحتكما إلى ضربات الجزاء التي حسمت اللقاء لصالح مانشستر.

    [​IMG]

    [​IMG]

    المصدر: موقع كوره
     
  2. نادم ع الحب

    نادم ع الحب ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    [​IMG]


    مبرووك لمانشتر
     

مشاركة هذه الصفحة