اليمن: اخضاع 130 موظفا بمطار صنعاء للتحقيق على خلفية “الطرود”

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة قيادة حرس الرئاسة, بتاريخ ‏2 نوفمبر 2010.

  1. قيادة حرس الرئاسة

    قيادة حرس الرئاسة ¬°•| ђάсқεя~4έṽέя |•°¬

    قالت مصادر وثيقة لـ «المدينة»: إن «130» عاملا وموظف شحن في الخطوط الجوية اليمنية ومطار صنعاء الدولي يخضعون للتحقيق حاليا على خلفية الطرود المفخخة التي أرسلت إلى الولايات المتحدة والذي تم اكتشافها وضبطها في كل من دبي ولندن. فيما أعلنت الداخلية اليمنية عن رصد مكافأة مالية قدرها 20 مليون ريال لم يدلي بأي معلومات عن قائمة تضم 8 مطلوبين من عناصر تنظيم القاعدة. من جهته قال مسؤول في الطيران المدني اليمني: إن اليمن لم تتلق حتى الآن أي طلب رسمي من الدول الخليجية والعربية بوقف عمليات الشحن الجوي من اليمن على خلفية حادثة الطرود الأخيرة، كشفت المصادر أن هناك إجراءات وتدابير أمنية مشددة وتفتيشا دقيقا اتخذتها السلطات في المطارات ، تحسبًا من طرود مفخخة أخرى تمرّ عبرها، أكدت المصادر أن تحقيقات مكثفة تجريها أجهزة الأمن اليمنية مع كل العاملين والموظفين في إدارة الشحن الجوي بالخطوط الجوية اليمنية وفي مطار صنعاء الدولي، وكذا مع موظفي شركتي فيديكس) و(يو بي اس ) الأمريكيتين اللتين تم شحن الطردين المفخخين عبرهما، عن طريق فتاة انتحلت هوية حنان السماوي، الطالبة بكلية الهندسة بجامعة صنعاء بهدف إيصالهما إلى الولايات واللذين تم اكتشافهما وضبطهما في كل من دبي ولندن. من جهتها أوضحت المصادر وفقًا لموقع سبتمبر بأن الأجهزة الأمنية وعلى ضوء نتائج التحقيقات التي جرت خلال الساعات الماضية أفرجت وبضمانة حضورية عن حنان السماوي وعلى أساس أن تظل خاضعة للتحقيق. وأشارت إلى أن الأجهزة الأمنية تواصل حالياً بحثها وتحرياتها عن الفتاة التي سلمت الطردين المشبوهين لشركتي ( فيديكس ويو بي اس ) الأمريكيتين.
    وفى سياق آخر عثرت السلطات اليمنية أمس بمحافظة أبين على ثلاث جثث جنود متفحمة جراء اشتباكات الخميس بين الأمن ومسلحين يعتقد بانتمائهم لتنظيم القاعدة .
    كما عثرت على 8 جنود مفقودين بصحة جيدة .وأكدت مصادر أمنية في محافظة أبين- جنوب اليمن- أن الجنود الثمانية المفقودين احتموا بأحد المواطنين في المديرية مساء أمس الأول بعد الاشتباكات التي أعقبت مقتل مدير أمن مديرية مودية. يأتي ذلك في الوقت الذي تعتزم الحكومة اليمنية تجهيز حملة عسكرية وإخراجها خلال الساعات المقبلة لتتبّع أوكار العناصر التابعة لتنظيم القاعدة بمحافظة أبين.وفيما قالت الشرطة اليمنية في مديرية مودية بمحافظة أبين إنها ألقت القبض على عنصر قالت: إنه من تنظيم «القاعدة» في مديرية مودية بمحافظة أبين،فيما أعلنت إفشال تفجير مركز شرطة بعبوة ناسفة، أعلنت وزارة الداخلية اليمنية عن رصد مكافأة مالية قدرها 20 مليون ريال لمن يدلي بأي معلومات عن قائمة تضم 8 مطلوبين من عناصر تنظيم القاعدة.
    وكانت وزارة الداخلية اليمنية قد عمّمت بقائمة أسماء الثمانية للأجهزة الأمنية في الـ25من سبتمبر(ايلول الماضي) كمطلوبين أمنيًا لليمن، إلاّ أنها تجدد التعميم هذه المرّة مع تقديم مكافأة مالية مقدارها20مليون ريال.
    وأوضحت أن المطلوبين هم: أمين عبدالله عبدالرحمن العثماني، وبشير محمد أحمد الحليسي، وشوقي علي أحمد البعداني، وعبدالإله علي قاسم المصباحي،
    وعبدالحميد أحمد محمد الحبيشي، ومحمد علي عبدالله الناشري، ومصلح عبدالله أحمد الحليسي، ويوسف أحمد مثنى زيود. وأهابت الوزارة بالمواطنين التعاون مع الأجهزة الأمنية والإدلاء بأية معلومات إلى أقرب قسم شرطة أو مركز أمنيّ «لما من شأنه تمكين الأجهزة الأمنية من إلقاء القبض على أي من هذه العناصر الخطرة».​
     
  2. بدوي آلبريمي

    بدوي آلبريمي ¬°•| فخر المنتدى |•°¬

مشاركة هذه الصفحة