البحرينيون يقترعون لمجلس نواب جديد .. وينتظرون النتائج اليوم

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏25 أكتوبر 2010.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    محاكمة الخلية المتهمة بزعزعة الأمن خلال ايام
    البحرينيون يقترعون لمجلس نواب جديد .. وينتظرون النتائج اليوم

    المنامة ـ وكالات: أغلقت صناديق الاقتراع في البحرين أمس بعد أن أدلى الناخبون البحرينيون بأصواتهم لتجديد مجلس النواب والمجالس البلدية فيما ينتظر أن تعلن النتائج النهائية اليوم.
    وسجلت حركة اقبال كبيرة الا أن بعض الناخبين اشتكوا من عدم وجود أسمائهم على لوائح المقترعين لكن عضو اللجنة العليا للاشراف على سلامة الانتخابات قال ان "اعداد هؤلاء محدودة وغير مؤثرة والخطأ يعود اليهم لانه كانت هناك مدة زمنية للتأكد من اسماء الناخبين من 21 إلى 27 أغسطس الماضي" وفق ما نقلت عنه وكالة انباء البحرين.
    واشار عجاجي الى ان "بعض الجمعيات وبعض المرشحين قاموا بمخالفات من خلال التجمهر امام المراكز الانتخابية لحشد الناخبين وتوجيههم للتصويت الى مرشحيهم"، داعيا الجمعيات والمرشحين الى "الالتزام بالقانون" وفق الوكالة.
    وقال وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن احمد آل خليفة "لا توجد انتخابات في العالم لا توجد فيها شكاوى" معتبرا ان "الشكاوى امر ليس قاصرا على البحرين بل في جميع دول العالم".
    وأضاف الشيخ خالد "هذه ثالث انتخابات على التوالي تجري في مواعيدها في البحرين .. هناك دول يتم فيها اغلاق مراكز الاقتراع جراء أعمال عنف .. لا يوجد لدينا شئ من هذا في البحرين والناخبون يصوتون بكل حرية وسلاسة .. هذا انجاز بحد ذاته ومؤشر كبير على ان ديموقراطيتنا تسير في طريقها الصحيح".
    من جهته، قال المدير التنفيذي للانتخابات نواف المعاودة ان "عملية عد وفرز الأصوات ستكون داخل مراكز الاقتراع وسيتم اعلام جميع الحضور من المرشحين والصحفيين بالنتيجة داخل مراكز الاقتراع قبل تحرك الصناديق الى المراكز الاشرافية" وفق المصدر نفسه.
    ولم يقدر اي مصدر رسمي نسبة المشاركة حتى مثول الجريدة للطبع.
    من ناحية اخرى قال وزير الخارجية البحريني خالد بن محمد ان محاكمة اعضاء الخلية المتهمة بمحاولة زعزعة الاستقرار في البحرين سوف تتم بعد اربعة ايام وذكر ان المحاكمة ستكون مفتوحة وليست سرية والقضاء سوف يقول كلمته متجنبا اي حديث اضافي عن الموضوع والجهة التي تدعم العناصر المخربة " حفاظا على سير القضاء وعدم التاثير عليه"
    واستعرض الوزير البحريني في مؤتمر صحافي عقده امس في المركز الاعلامي بالمنامة سير العملية الانتخابية التي جرت امس مؤكدا ان الانتخابات تمت بحرية تامة وبعيدة عن اية تاثيرات يمكن ان تخل في نتائجها.
     

مشاركة هذه الصفحة