امريكا تسعى إلى تقديم ملياري دولار مساعدات عسكرية لباكستان

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة قيادة حرس الرئاسة, بتاريخ ‏23 أكتوبر 2010.

  1. قيادة حرس الرئاسة

    قيادة حرس الرئاسة ¬°•| ђάсқεя~4έṽέя |•°¬

    واشنطن (رويترز) - اعلنت الولايات المتحدة تقديم مساعدات عسكرية لباكستان بمبلغ ملياري دولار في الوقت الذي تسعى فيه الدولتان لتبديد شكوك بشأن التزام اسلام اباد باستئصال شأفة المتمردين الاسلاميين من اراضيها.

    وقالت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الامريكية في اعلانها خططا لطلب موافقة الكونجرس على برنامج مساعدات مدته خمس سنوات "ليس لدى الولايات المتحدة شريك أقوى من باكستان عندما يتعلق الامر بجهود مكافحة الارهاب ضد المتطرفين الذين يهددوننا."

    وستكمل هذه المساعدات العسكرية برنامجا للمساعدات المدنية يبلغ حجمه 7.5 مليار دولار وافق عليه النواب الامريكيون بالفعل.

    وقالت كلينتون ان الادارة الامريكية ستطلب ايضا 27 مليون دولار لتمويل التعليم والتدريب العسكري في باكستان وهي واحدة من اكبر الدول التي تتلقي مساعدات عسكرية خارجية امريكية بعد اسرائيل ومصر.

    وكان برنامج المساعدات الذي اعلن خلال الجولة الثالثة من الحوار الاستراتيجي الامريكي الباكستاني احدى القضايا الرئيسية للجانب الباكستاني الذي كان يحضر تلك الجلسة التي استمرت ثلاثة ايام.

    وساعد هذا البرنامج على احداث توازن مع حقيقة ان الرئيس باراك اوباما يعتزم عدم زيارة اسلام اباد خلال الشهر المقبل عندما يزور الهند المنافسة .

    وقالت ستيفاني سانوك من مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية ان الباكستانيين "يدركون جيدا ان الرئيس ذاهب الى الهند الشهر المقبل ويريدون ان يظهروا لشعبهم ان هناك علاقة امريكية باكستانية قوية."

    وقال مايكل اوهانلون المحلل بمعهد بروكنجز ان هذا البرنامج يمثل " تقدما اضافيا معقولا وقويا وايجابيا ولكن ليس شيئا يغير قواعد اللعبة.

    "ليس لدينا تأكيد بعد اننا نتجه نحو نتيجة مقبولة هنا واننا سنرى مزيدا من تغيير قواعد اللعبة" مثل اقتراح اتفاقية للتعاون النووي تماثل الاتفاقية التي ابرمتها الولايات المتحدة مع الهند. ​
     

مشاركة هذه الصفحة