بتكليف من جلالة السلطان .. المنذري يترأس وفد السلطنة في قمة سرت .. اليوم

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة جعلاني ولي الفخر, بتاريخ ‏9 أكتوبر 2010.

  1. جعلاني ولي الفخر

    جعلاني ولي الفخر ✗ ┋ جًعًلٌأَنٌيِ وَلِيَ أُلّفّخِرَ أُلٌمًسًرًۇۈۉرً

    بتكليف من جلالة السلطان .. المنذري يترأس وفد السلطنة في قمة سرت .. اليوم
    توصيات العمل العربي المشترك أمام القمة اليوم .. اتفاق على أولويات التعاون مع أفريقيا
    (المتابعة) تؤيد الموقف الفلسطيني بإيقاف (المباشرة) وتدرس البدائل .. وتمنح واشنطن فرصة إضافية لإحياء المفاوضات
    سرت (ليبيا) ـ (الوطن) ـ وكالات: بتكليف من حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ يترأس معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة وفد السلطنة في أعمال القمة العربية الاستثنائية والقمة العربية الإفريقية اللتين ستنعقدان في مدينة سرت الليبية اليوم وغدا حيث تبحث القمة العربية الاستثنائية التوصيات التي رفعها الاجتماع الوزاري بشأن العمل العربي المشترك فيما تبحث القمة الأفريقية ما اتفق عليه خلال الاجتماع التحضيري بشأن أولويات التعاون مع أفريقيا في حين أيد اجتماع لجنة متابعة مبادرة السلام العربية الموقف الفلسطيني القاضي بإيقاف المفاوضات المباشرة مع الجانب الإسرائيلي جراء إصرار الأخير على المضي في الاستيطان كما تعكف اللجنة على دراسة البدائل مع إمهال الولايات المتحدة فرصة إضافية لإحياء المفاوضات.
    ووصل معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة والوفد المرافق له مساء أمس إلى مدينة سرت بالجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى حيث كان في استقبال معاليه والوفد المرافق له لدى وصوله كل من معالي اللواء مصطفى الخروبي عضو القيادة التاريخية ومعالي اللواء المهدي العربي وسعادة السفير الدكتور قاسم بن محمد الصالحي سفير السلطنة المعتمد لدى الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى وعدد من أعضاء السفارة.
    ويرافق معالي الدكتور وفد رسمي يضم كلاً من معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ومعالي الدكتور خميس بن مبارك العلوي وزير النقل والاتصالات ومعالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي وسعادة أحمد بن يوسف الحارثي وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدبلوماسية وسعادة السفير الشيخ خليفة بن علي الحارثي سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية وسعادة السفير الدكتور قاسم بن محمد الصالحي سفير السلطنة المعتمد لدى الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى.
    وكان في وداع معاليه والوفد المرافق لدى مغادرتهم المطار السلطاني الخاص المكرم الدكتور السيد سعيد بن هلال البوسعيدي نائب رئيس مجلس الدولة، والمكرم عامر بن محمد الحجري نائب رئيس مجلس الدولة وسعادة خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة ، وسعادة القائم بأعمال مكتب الأخوة العربي الليبي بالسلطنة
    واتفق وزراء الخارجية العرب على رفع توصيات تتعلق بمنظومة العمل العربي المشترك إلى القمة بعد ظهور اختلافات بالرأي في شأنها، في حين استقر الرأي على إرجاء البحث في انشاء رابطة الجوار الاقليمية الى القمة المقبلة وفق ما أعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم.
    وقال الوزير السوري في تصريح صحفي "بالنسبة إلى إصلاح الجامعة العربية كانت هناك وجهات نظر كلها تصب في موضوع الحاجة إلى إصلاح العمل العربي المشترك وتفعيله".
    وأضاف "هناك من رأى أن هذا يبدأ بإعادة هيكلة جامعة الدول العربية، وهناك من رأى انه يبدأ بالتركيز على العامل الاقتصادي من خلال إقامة بنى تحتية والسماح للمواطنين بالتنقل بما في ذلك رؤوس الأموال، في حين كان هناك من رأى ان التدرج في ذلك قد يكون أمرا مفيدا".
    وتابع المعلم "سترفع هذه التوصيات جميعها الى القمة الاستثنائية لاتخاذ القرار المناسب" في إشارة الى قمة السبت في سرت.
    أما بالنسبة الى النقطة الثانية على جدول اعمال القمة العربية الاستثنائية والمتعلقة بمشروع للامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى حول "سياسة الجوار العربي ومقترح إقامة رابطة الجوار الاقليمية"، قال المعلم انه "تم الاتفاق على ان يستمر هذا البند على جدول أعمال مجلس الجامعة وان تشكل لجنة وزارية مصغرة لدراسته مع مجموعة خبراء بحيث يعرض على القمة العربية القادمة".
    كما أنهى وزراء الخارجية العرب والافارقة اجتماعهم التحضيرى للقمة العربية-الافريقية المقررة غدا واتفقوا على اولويات التعاون العربي الافريقي "لتمكين المنطقتين من التصدي لما يواجههما من تحديات مختلفة".
    واعلن وزير الخارجية الليبي موسى كوسا في ختام الاجتماع "أن ما انجز من وثائق فى إطار الاعداد للقمة العربية-الافريقية تستجيب محتوياتها للمطلب الذى ما فتئنا نصبو اليه لانها اشتملت على أولويات التعاون العربي-الافريقي، كما حددت سبل تفعيل آلياته لتمكين المنطقتين من التصدي لما يواجههما من تحديات مختلفة".
    وأضاف الوزير الليبي انه "تم تضمين مشروع إعلان سرت المواقف التي تعزز المسعى الهادف إلى جعل بلداننا في منأى عن التهديدات التي تشكلها الاسلحة النووية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل والاخطار الاخرى من إرهاب وجريمة منظمة".
    يأتي ذلك فيما أعلنت لجنة المتابعة العربية في بيان أصدرته في ختام اجتماع لها انها "تدعم موقف" الرئيس الفلسطيني محمود عباس الداعي إلى "الوقف الكامل للنشاطات الاستيطانية" كشرط لاستئناف المفاوضات المباشرة.
    كما دعت اللجنة الولايات المتحدة الى "الاستمرار في جهودها لتهيئة الظروف المناسبة لاعادة العملية السلمية الى مسارها الصحيح وعلى رأسها وقف الاستيطان".
    كذلك أعلنت اللجنة انها ستعقد اجتماعا "خلال شهر من تاريخه للنظر في البدائل" التي طرحها الرئيس الفلسطيني للتحرك إذا فشلت الجهود الرامية لإنقاذ المفاوضات.
    وجاء في البيان الذي صدر في ختام اجتماع اللجنة في سرت انها ستعقد اجتماعا "خلال شهر للنظر في البدائل التي طرحها الرئيس محمود عباس وتحديد الخطوات المطلوب اتخاذها في هذا الشأن".
    وكان المسؤولون الفلسطينيون تطرقوا مرارا إلى بدائل في حال فشل المفاوضات المباشرة مثل التوجه إلى مجلس الامن.
    وأعلن الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى الجمعة ردا على سؤال عن البدائل التي يمكن ان يتم اللجوء اليها في حال وقف المفاوضات المباشرة "هناك بدائل كثيرة منها الذهاب الى مجلس الامن ونحن متفقون على هذا الامر ولكن في الوقت الذي نحدده".
     

مشاركة هذه الصفحة