حريق هائل في ميناء زايد بأبوظبي خسائره بالملايين

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة سميتك الغالي, بتاريخ ‏13 ماي 2008.

  1. سميتك الغالي

    سميتك الغالي ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    [​IMG]





    أتت النيران أمس على 4 مستودعات بالكامل في ميناء زايد بأبوظبي في حريق هائل، غطى مدينة أبوظبي بسحابة من الدخان الأسود عندما اندلعت النيران في أحد المخازن حوالي الساعة الخامسة وخمس وأربعين دقيقة عصراً، وامتدت لتشمل 3 مخازن أخرى بالقرب منه يملكها شخص واحد كانت تحتوي على مفروشات وورشة لنجارة الخشب وبعض الإطارات ومواد وأدوات تنظيف.



    وتمكنت فرق الدفاع المدني في أبوظبي من إخماد النيران بعد جهود استمرت 3 ساعات تقريباً، في الوقت الذي أكدت فيه عدم وجود إي وفيات او إصابات في الحريق الذي لم تحدد أسبابه بعد، حيث تمت إحالة الموضوع الى شرطة أبوظبي لتحديد أسباب الحادث وتقدير الخسائر المادية التي يتوقع ان تكون بملايين الدراهم، خاصة وان المستودعات تحتوي على مفروشات وأدوات التنظيف وغيرها من المواد التي تتبع 3 شركات يمتلكها شخص واحد. وأكد اللواء محمد سالم بن كردوس العامري مدير الادارة العامة للدفاع المدني الذي تابع شخصيا عمليات الاطفاء والتبريد في موقع الحادث ان فرق الدفاع المدني استطاعت السيطرة على الحريق في وقت قياسي، ومنعت امتداده الى عشرات المستودعات المجاورة التي تحتوي على بضائع تقدر بالملايين بمشاركة كل من ادارة الطواريء والسلامة العامة بشرطة أبوظبي وقسم التدخل السريع والمستشفى الميداني.



    كما شارك مرور أبوظبي في تنظيم حركة السير واغلاق الطريق المؤدي الى الحادث لتسهيل وصول سيارات الدفاع المدني والانقاذ والاسعاف الى موقع الحادث. وقال اللواء العامري انه سيتم تجهيز فاتورة إخماد الحريق وتحميلها لشركة التأمين بعد الانتهاء من التحقيق وتحديد تكلفة الاخماد، مشيرا الى أن الاسباب الحقيقية للحادث لم تتضح بعد الا ان مكونات المخازن من مفروشات ومواد تنظيف ساهمت في امتداد النيران. وأكدت المصادر ان اطفائيا تعرض للاختناق خلال اخماد الحريق وتم اسعافه على الفور من خلال المستشفى الميداني في موقع الحادث حيث تماثل للشفاء على الفور.




    وتوقعت مصادر ان تصل الخسائر المادية للحريق الى ملايين الدراهم فيما اكد العقيد عثمان التمامي مدير ادارة الطواري والسلامة في شرطة أبوظبي ان الخسائر لم تحدد بعد وان عمليات التبريد مساء امس بعد اخماد الحريق امتدت الى حوالي الساعة التاسعة مساء لضمان عدم اشتعال الحريق مرة اخرى ومن ثم تحويل الحادث الى المختبر الجنائي في الشرطة لعمل التحقيق الخاص بأسباب الحريق. وأفاد المقدم محمد عبدالله النعيمي رئيس قسم الانقاذ الفني والتدخل السريع في ادارة الطوارئ والسلامة العامة بشرطة ابوظبي انه فور وقوع الحريق هرعت 3 فرق انقاذ وآليات اسعاف واطفاء تتبع ادارة الدفاع المدني فضلا عن فرق القوات المسلحة ومروحية تتبع جناح الجو وباشرت بعمليات التصوير الحراري لتحديد مساحة الحريق. وقال المقدم النعيمي ان الفرق المشاركة تحت القيادة الميدانية الموحدة تمكنت عبر التنسيق الفائق والجاهزية القصوى وسرعة التحرك من السيطرة على الحريق في بشكل سريع الامر الذي امن امتداد السنة اللهب لباقي المستودعات المجاورة.. لافتا الى تحد كبير واجه تلك الفرق يتمثل في اتساع مساحة المستودعات التي تبلغ قرابة الف متر مربع وطبيعة المواد المخزنة فيها فضلا عن انفتاحها على الجهات الاربعة.


    كما نجحت الفرق المشاركة في تأمين مستودع أوراق قريب من موقع الحريق المركزي الامر الذي قلص الخسائر المادية الى حدودها الدنيا، في الوقت الذي اسهمت فيه اجراءات تأمين المكان من قبل دوريات المرور واغلاقها منافذ العبور باستثناء خط واحد للامدادات وآخر لخروج المركبات من منع وقوع اية اصابات في الارواح او تعريض المتواجدين الى الاختناقات.


    واوضح المقدم النعيمي ان اسباب الحريق لم تعرف بعد فضلا عن حجم الخسائر المادية والتي سيتم حصرها لاحقا لكنه لفت الى سابقة في تاريخ العمل الميداني للاطفاء تمثلت في استخدام ماء البحر كخزان مائي احتياطي لتبريد الموقع والقضاء على أي فرصة لامتداد الحرارة المنبعثة من الحريق الى غيرها من المستودعات ذات المحتويات المتنوعة.



    البيان

    الثلاثاء 14 / 5 / 2008
     
  2. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    كثرة الحرايق

    ان شاء الله محد توفى

    مشكووره اختي ع الخبر
     
  3. بنت شيوخ

    بنت شيوخ ¬°•| بنٺ نآڛ مآ ٺندآڛ|•°¬

    شو سالفة الحرايق في الامارات

    مشكور اخوي على المعلومات
     
  4. منوة الروح

    منوة الروح ¬°•| مراقبة عامه سابقه |•°¬

    هيه والله كثرن الحرايق

    اعوذ بالله >__<


    يسلموووو ع الخبر ..
     

مشاركة هذه الصفحة