*** اشتقت إليك ... حبيبي ... ***

الموضوع في ',, البُريمِي لِـلخَواطِر ,,' بواسطة أمير الشوق, بتاريخ ‏2 ماي 2008.

  1. أمير الشوق

    أمير الشوق موقوف

    في لحظة من لحظات الغروب

    وقفت أتأمل الأفق في شرود

    سرحت بافكارى وكأننى امتطي جواد

    لم أشعر سوى بك حبيبى

    صعدت إلى السماء

    سكنت السحب

    حينها خشيت البرد فتذكرت دفء يديك

    فشعرت بالاطمئنان

    حينها خفت الظلام فتذكرت أمان عينيك

    فهدأت

    تركت أفكاري تستحوذ عليك

    تأملت عينيك

    أحسست بدفء يديك

    شعرت بنبضات قلبك وهي تداعب أوتار عمري بأسمى معاني الحب

    يا من بعينيك أسرت قلبي

    يا من بحبك سلبت عمري

    خشيت الوداع...

    خشيت الفراق...

    خشيت الغدر...

    هل ستتركنى....؟

    هل ستنعم بحب غيرى....؟

    ياويلي من آهات غدر

    ياويلى من ظلم قلب

    ليتنى لم أحبك.....

    ولم أنعم لحظة بحبك.....
     
  2. أم أحمـد

    أم أحمـد ¬°•| ~~سُوِيْرِهُ السَّعِيْدِيّ~~|•°¬

    كلمات جميله

    تستحق التوقف لقرائتها

    تقبل مروري

    سويرة
     
  3. سجين القلم

    سجين القلم ¬°•| مراقب سابق|•°¬

    سعدني ان اشاركك النثر رغم انه لن يكون


    في جمال ما خطه قلمك الامع لنا لكن وجدت في نفسي



    الرغبه ان اعيش معك الدور ولو بكلمات بسيطة جداً فعذرني




    دائما اجلس امام شباك غرفتي واترقب الغروب


    وذهني يحملني مع الغروب


    وافكاري ترسم ظهورك لي بجواد


    والتمس الحب في كل يوم من حبيبي


    واشعر بطمئنيه بقربك مني


    اخاف الظلام والتمس الامان بعينيك المعتان


    يامن بكلامك سلبت القلب

    يامن بزخارف السان ورسم الحنان سلبت العمر


    لم اضع للفراق مكان


    ولم ارسم للوداع رهبة


    ولم اخشى الغدر

    واليوم اتيت تخبرني بانك ستتركني


    ستتركني وترحل للبعيد ؟؟



    من هو الذي غمرك باكثر من حبي ؟؟


    اهات الغدر منك تكويني


    وضلمك لقلبي يحرقني


    ليتني لم احبك ليتني لم احبك


    وليتني لم انعم لحظه بقربك وبحبك


    ولم ادخلك يوم في حياتي






    أعذرني اخي الكريم للمشاركه ببعض الكلمات في صرحك الشامخ
     

مشاركة هذه الصفحة