أيــــن ذهـــب الــمــــاء

الموضوع في 'مركز أخبَار وقَضَايَا مُحـَافَظة البـُريمِي' بواسطة عبدالله الجابري, بتاريخ ‏16 جويليه 2010.

  1. عبدالله الجابري

    عبدالله الجابري °•عٌضوٍ شَرًفِ•°

    أين ذهب الماء​



    الماء رخيص وموجود غالباً في متناول اليد.




    هذا القول ان كان هناك من يعتقد بصحته اليوم فانه سيضطر الى تغيير هذه القناعة قريباً والسبب هو ممارساتنا الحياتية وطبيعة استهلاكنا للماء التي تغيرت كثيرا خلال العقود الماضية.


    استهلاك الماء للفرد


    فيما مضى من الزمان كانت حاجة الفرد الاساسية من الماء لا تتعدى 15 لترا في اليوم، واما حاضرا فان تنظيف المرحاض لمرة واحدة تعني استهلاك 6 لترات دفعة واحدة، في الماضي كنا نستحم في الفلج او الوادي وبالتالي لاينقص من المصدر المائي شيئ وان استحم الشخص في البيت فانه سيستهلك ما لايزيد عن جردل او اثنين واما اليوم فانك ان اطلقت رشاش الماء لمدة عشر دقائق فانك ستستهلك 80 لتراً.


    استهلاك الماء للزراعة​


    لو كان الامر مقتصرا على الممارسات الشخصية لهان الامر، الممارسات الزراعية ايضا تغيرت بشكل جذري، فبعد ان كنا نعتمد على الافلاج والجازرة اصبحنا نحفر الى اعماق كبيرة لجر الماء من الطبقات الصخرية العميقة، التي ظلت لآلاف السنين في حالة اتزان بين مايصل اليها من ماء الامطار وما يؤخذ منها عن طريق الافلاج والآبار التقليدية اصبحنا نستخرج الماء منها وبكميات تفوق ما يمكن ان تعوضه الامطار لري مساحات اكبر بكثير من السابق ، كما ان طبيعة المحاصيل تغيرت فبعد ان كانت معظم المياه تستغل لري الاشجار المثمرة التي تحتاج لكمية محدودة من الماء اصبح معظم الماء يروي حشائش الاعلاف شديدة الاستهلاك للمياه.
    جدير بالذكر ان السلطنة بها حوالي 3 آلاف فلج ويقابل هذا العدد من الافلاج حوالي 127 الف بئر حسب احصائية وزارة موارد المياه سابقاً، هذا لتقدير الفرق بين الاستهلاك الزراعي السابق والحالي.
    منطقة الباطنة وحجورها التي كانت تمثل سلة غذاء لكل المناطق المجاورة بمنتجاتها من القمح والليمون والمانجو اصبحت وللأسف تستورد منتجات كانت هي اشهر من يصدرها ، الليمون على سبيل المثال.



    استهلاك الماء للصناعة​


    الاستهلاك الصناعي هو الآخر شكل قفزة من حيث الكمية والنوعية في استهلاك الماء بالسلطنة ، فالنفط وهو المنتج الرئيس للسلطنة يستهلك انتاجه كميات ضخمة من الماء والمراحل التصنيعية اللاحقة كالبتروكيماويات تستهلك كميات من المياه، وحتى بعض الانشطة الصغيرة المصنفة صناعية والتي قد لاتتضمن عمليات انتاجية تستهلك كميات كبيرة من الماء، محطات غسيل السيارات على سبيل المثال.



    صناعة الماء​


    مؤخراً ظهرت في السلطنة بشكل متزايد صناعة الماء واخذت مصانع تعبئة المياه في العبوات تنتشر في مناطق كثيرة من السلطنة لتستولي على آخر ما يمكن ان يبقى من المياه الجوفية المجانية لتبيعه بأسعار خيالية مقارنة بسعر الماء من المصدر الحكومي.


    تلويث المصادر المائية​


    بالطبع فعلنا لم يكن في اتجاه واحد فقط، بل كان في اتجاهين فإستهلاكنا الجائر للمياه في كل مجال يتسابق مع تلويثنا لمصادر المياه في كل مكان، فمن الملوثات الصناعية كما حدث في حوض وادي الجزي وتلوثه جراء المياه الناتجة عن عمليات تصنيع النحاس في مصنع النحاس الى التلوث الناتج عن الانشطة الزراعية في كثير من الاحواض الجوفية كحوض الزروب في البريمي والذي اعتمدت عليه البريمي لمدة 20 سنة الى التلوث بمياه الصرف الصحي وهذا مشاهد في نواحي السلطنة.


    بوادر ازمة الماء​


    بوادر ازمة الماء الحقيقية في السلطنة بدأت تطل برأسها وتتطاول سنة بعد اخرى ومن بعض علاماتها الكثيرة:
    تكرر ازمة المياه في بعض الولايات سنوياً.
    النزاعات المستمرة بين المزارعين على مصادر المياه.
    الاضرار الدائم الى تعميق الآبار القائمة سواءً للشرب او للزراعة.
    اضطرار الهيئة الحكومية للمياه الى الدخول في مواجهات مع جهات خاصة للحفاظ على مصادرها المائية.
    تدهور احواض مائية كانت تغذي تجمعات سكانية اما بالنضوب او بالتلوث مما استدعى ربط شبكات المياه بتلك التجمعات بمحطات التحلية.



    اسوأ السيناريوهات​



    الحكومة يبدوا انها اعتمدت استراتيجية التحلية ايماناً منها انه لا يمكن لمصادر المياه الحالية ان تفي بحاجات السلطنة دون الاعتماد على التحلية كمصدر، لكن التحلية مكلفة حالياً، والحكومة تدفع جزء من تكلفة التحلية عن المواطن.
    أسوأ السيناريوهات الذي اتصوره هو ان يتم تخصيص قطاع المياه بالكامل وتطلق يد الشركات الخاصة في قطاع الماء تماشياً مع مبدأ الرأسمالية وتنفيذا لشروط اتفاقية التجارة الحرة، عندها بالطبع سيكون هناك الكثير من الاستثمارات في مجال المياه استثمارات في محطات التحلية وفي محطات الصرف الصحي وبالطبع سينتج هذا الكثير من الماء ، ولكنه سيكون متاحاً فقط لمن يملك المال وسيكون سعره وفق قدرة المستهلك العالمي وليس وفق قدرة المستهلك المحلي وعندها سيفقد الكثير من المواطنين فرصته للحصول على ماء نظيف.


    أسوأ من الأسوأ​


    استطيع ان اتخيل سيناريو أسوأ من هذا، وهو مع انه يبدو خيالياً الا ان شركات كثيرة بدأت فعلا في بحوثها العلمية في هذا الاتجاه، تصور ان تتوصل الشركات الى تكنولوجيا استمطار فعالة وان تتمكن من امطار السحب لمن يملك مالا اكثر............الابحاث بدأت منذ فترة في الصين وفعلا بدأت بعض اجزاء الصين تشكو من ان الجزء الآخر يمطر السحب قبل ان تصل اليه ﴿وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِنْ بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنشُرُ رَحْمَتَهُ وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ)


    النانو تكنولوجي​


    بدأت شركات الماء الضخمة باستثمار الاموال الكثيرة في سبيل التوصل الى تقنية رخيصة بالنانو تكنولوجي لتنقية مياه البحر ومياه الصرف الصحي وهي لم تفعل هذا الا بعد ان مهدت الطريق الى جعل الماء سلعة اقتصادية عن طريق الاتفاقيات الدولية والتي ابرزها اتفاقيات التجارة الدولية والمؤتمرات المائية الكثيرة التي كانت هذه الشركات تمولها بسخاء، بالطبع هذه التقنية ستبقى حكرا على هذه الشركات الجشعة التي سيكون لها كل الحرية في ان تنقل المياه عبر العالم، فقد تأخذ مياه الصرف الصحي من مسقط وتنقيه وتبيعه لمستهلكين في اوربا او امريكا، المهم لمن يدفع اكثر.
     
    في النهاية اذكر بأن جماعات ودول دخلت في حروب ونزاعات من اجل النفط الذي هو مصدر للطاقة ولن يكون دخولها في نزاعات على الماء وهو مصدر الحياة بالشيئ المستغرب، وعلاوة على ما هو متوقع من النزاعات بين الدول المطلة على مصادر المياه العظمى كالانهار، فإن ازمات المياه التي ستبرز ستؤدي الى مشكلات وتغيرات اجتماعية وسياسية وقد تنهار دول وتظهر دول اخرى، ومثال على مثل تلك الخلافات ان هناك قضايا تنظرها المحاكم في الولايات المتحدة بين الولايات في خلافات مائية، وعلى شاكلة هذه الخلافات ستظهر اخرى في كل بلدان العالم بلا شك.
     
    شكرا لكم
     
  2. راعي صوغة

    راعي صوغة :: إداري سابق ::

    السلام عليكم ..

    اخي عبدالله مشكلة الميااااه امر صعب للانسااان .

    قلة الامطاااار .. جفااااف الافلاج والاباااار ..

    ومثل ما قلت الصناعات التي تحتااج الى ماء ,

    والاشياء الكثيرة التي يستهلكها الانسان من المااء


    الماء شريان الحيااااة .

    يجب علينا المحافظة على هذه النعمة .

    وعد التبذير من المياااه ..
     
  3. عبدالله الجابري

    عبدالله الجابري °•عٌضوٍ شَرًفِ•°


    حياك الله ياراعي صوغة

    جزاك الله خير

    وين راعي الخيارية....................لا ارى له جديد في المنتدى
     
  4. راعي صوغة

    راعي صوغة :: إداري سابق ::


    الله يحيييك اخي عبدالله .


    موجود راعي الخيارية . انشغاله ف الدنيا .

    يمكن لدية مفاجأه جديده .
     
  5. عبدالله الجابري

    عبدالله الجابري °•عٌضوٍ شَرًفِ•°

    ما الا الخير منه راعي الخيارية

    شكرا يا راعي صوغة
     
  6. عالم بلا حدود

    عالم بلا حدود :: تـاجر معتمد::

    لمست الجرح يا أخي عبدالله
    لي عودة للتعقيب على طرحك المميز ومواضيعك التي تمس هم المواطن
    هل أصبح الماء شريان الحياه شعار فضفاض يسوقه المسؤولين؟
    في المقابل نرى هدراً غير معقول لمصادر المياه
    واستغلالاً من شركات بيع المياه ~~: النبع مثالاً 700 بيسة بعد الزيادة الأخيرة :~~
    والعذر زيادة الكفاءة وتحسين نوعية المنتج يعني كان في السابق
    لا جودة ولا شي
    تحياتي وللحديث بقية بإذن الله​
     
  7. القناص الماهر

    القناص الماهر ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    يعطيك العافية أخوي ع طرحك للموضوع واهتمامك به
     
  8. عبدالله الجابري

    عبدالله الجابري °•عٌضوٍ شَرًفِ•°



    عالم بلا حدود شكرا لك
     
  9. عبدالله الجابري

    عبدالله الجابري °•عٌضوٍ شَرًفِ•°


    شكرا اخي القناص
     
  10. أسطورة بنفسي

    أسطورة بنفسي ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الماء
    الماء
    الماء

    كلمة لا يستطيع أحدا تخيل مدى اهميتها مهما تحدث

    شكرا لك أخي على طرح أهم القضايا العصرية بين صفحات منتدانا

    و لكم سعينا لتنويه الآخرين بخصوص هذا الأمر

    جزاك الله خير
     
  11. عبدالله الجابري

    عبدالله الجابري °•عٌضوٍ شَرًفِ•°

    شكرا لكم وجزاكم الله خيرا
     
  12. مشاغب

    مشاغب ¬°•| <font color="#040000"> زçـــيم </font><font

    ذهب الى البحر

    او الى الارض
     

مشاركة هذه الصفحة