باراغواي تتصدر المجموعة السادسة بفوز مستحق

الموضوع في ',, البريمي للرياضة ,,' بواسطة شووق قطر, بتاريخ ‏20 جوان 2010.

  1. شووق قطر

    شووق قطر ¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬

    [​IMG]


    [​IMG]



    صعد منتخب باراغواي إلى صدارة المجموعة السادسة في بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 التي تستضيفها جنوب أفريقيا، بفوزه على سلوفاكيا بهدفين دون مقابل في أولى مباريات الجولة الثانية للمجموعة.

    سجل الهدفين لاعبا الوسط إنريكي فيرا في الدقيقة 37، وكريستيان ريفيروس في الدقيقة 86، فرفعت باراغواي رصيدها إلى أربع نقاط على قمة المجموعة بفارق نقطتين أمام إيطاليا ونيوزيلندا اللذين تعادلا اليوم في ثاني مباريات المرحلة، فيما توقف رصيد سلوفاكيا عند نقطة واحدة من التعادل مع نيوزيلندا (1-1) وتضاءلت آمالها في الصعود إلى ثاني أدوار البطولة.

    الشوط الأول


    [​IMG]

    بدأت المباراة بضغط من باراغواي، وكانت أول فرصة خطيرة في الدقيقة الثالثة للمهاجم روكي سانتا كروز نجم مانشستر سيتي الإنكليزي الذي سدد كرة قوية أخرجها الحارس السلوفاكي موكا إلى ركلة ركنية.

    كان المنتخب الباراغواياني الأكثر خطورة وسيطرة على مجريات اللعب في نصف الساعة الأول، فيما اعتمد منتخب سلوفاكيا على الهجمات المرتدة السريعة ولم يظهر بالمستوى المطلوب، وأنقذ الحارس السلوفاكي مرماه من تسديدة للاعب الوسط كريستيان ريفيروس في الدقيقة 19، تلتها تصويبة أخرى من المهاجم لوكاس باريوس في الدقيقة 23 مرت فوق العارضة.

    وأسفر الضغط الباراغواياني عن تقدم مستحق في الدقيقة 27 بقدم لاعب الوسط إنريكي فيرا إثر تمريرة بينية من باريوس إلى فيرا المنطلق من الخلف فسددها الأخير مباشرة بيمناه كرة لولبية على يمين الحارس موكا معلناً عن هدف التقدم لباراغواي.

    بعد الهدف استمرت المباراة من طرف واحد وسيطرة باراغوايانية مع محاولات متواضعة من جانب سلوفاكيا كانت أخطرها في الدقيقة 37 ضربة رأس للمدافع سالاتا مرت فوق العارضة، بعد ذلك بدقيقة كاد سانتا كروز أن يعزز تقدم فريقه بهدف ثان حين انفرد بالحارس موكا وسدد الكرة على يمينه ولكن الأخير أبعدها بقدمه قبل أن يشتتها الدفاع السلوفاكي، لينتهي الشوط الأول بتفوق الفريق اللاتيني بهدف وحيد.


    الشوط الثاني


    بدأ الشوط الثاني بمحاولات من جانب لاعبي سلوفاكيا لتعويض الهدف الذي مني به مرماهم في الشوط الأول، وكانوا أفضل حالاً من بداية المباراة، والأكثر استحواذاَ على الكرة في منتصف الملعب وإن لم يشكلوا خطورة حقيقية على مرمى خوستو فيار حارس باراغواي.

    وأجرى المدير الفني لمنتخب باراغواي خيراردو مارتينو أول تغييراته في الدقيقة 68 لتأمين الجانب الدفاعي، بالدفع بالظهير الأيسر أوريليانو توريس بدلاً من نلسون فالديز مهاجم بوروسيا دورتموند الألماني، وبعدها بدقيقة قام المدرب السلوفاكي فلاديمير فايس بتغييره الأول لتنشيط الهجوم، حيث أخرج المهاجم ستانيسلاف شيستاك وأشرك بدلأً منه مهاجماً آخر هو فيليب هولوسكو لاعب بشيكتاش التركي.

    وسرعان ما استعاد لاعبو باراغواي زمام الأمور، وشهدت الدقيقة 73 أول فرصة حقيقية لهم في الشوط الثاني، حين انطلق سانتا كروز من الجانب الأيسر ورفع كرة عرضية داخل منطقة جزاء سلوفاكيا قابلها برأسه فيرا صاحب الهدف الأول ولكنها ارتطمت بالأرض ومرت بجوار القائم الأيمن إلى ركلة مرمى، تلت ذلك في الدقيقة 77 تسديدة قوية من البديل توريس علت العارضة بقليل.

    وقام مدربا الفريقين بإجراء تغيير ثان لكل منهما في الدقيقة 82، حيث لعب المهاجم الباراغواياني أوسكار كاردوزو بدلاً من باريوس، والجناح السلوفاكي الشاب فلاديمير ستوك بدلاً من الظهير كورنيل سالاتا.

    وقضى كريستيان ريفيروس على آمال سلوفاكيا في إدراك التعادل، بتسجيله الهدف الثاني لباراغواي في الدقيقة 86، بعد أن هيأ له الكرة زميله في سندرلاند الإنكليزي المدافع باولو داسيلفا على حدود منطقة الجزاء، فسددها لاعب الوسط بيسراه قوية على يمين الحارس موكا ليؤكد فوز فريقه بنقاط المباراة الثلاث.

    وحافظ الحارس الباراغواياني خوستو فيار على نظافة شباكه حين أبعد تسديدة قوية من المهاجم السلوفاكي روبرت فيتيك في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع لينتهي اللقاء بفوز ثمين لباراغواي بهدفين نظيفين.
     

مشاركة هذه الصفحة