كيف تستوعب ما تقرأ

الموضوع في 'أخبار و فعاليات مدارس البُريمِي' بواسطة زريف الطول, بتاريخ ‏6 أبريل 2010.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. زريف الطول

    زريف الطول ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    ...( بسم الله الرحمن الرحيم )...

    ... كيـــــــــــــــف تستوعـــب ماتقــرأ ...

    التعليم والتثقيف يعتمد بشكل أساسي على الكتب لذا من أراد أن يتعلم ذاتياً أن يتقن مهارات القراءة الصحيحة فالقراءة مهارة وفن لا يجيده كثير من الناس فكم من القراء الذين يبذلون جهداً وأوقاتاً طويلة في القراءة ومع ذلك فإن حصيلتهم المعرفية قليلة جداً ولاشك أن الخلفية العلمية والثقافية لشخص لها أثر كبير في عملية الاستيعاب إلا إن طريقة القراءة وكيفية التعامل مع الكتاب
    تؤثر بدرجة عالية في مستوى الفهم والاستيعاب ..

    فالقراءة مهارة تكتسب بالتعلم وتتطور بالممارسة والتمرين وبقدر ما تكون مهارتك عالية بقدر ما يكون استيعابك لما تقرأ عالياً ..



    _قـبـل الـقـراءة :.


    أولاً: القراءة الفعالة تبدأ قبل القراءة فالقارئ الجيد يحدد هدفه من القراءة فقبل كيف تقرأ اسأل: لماذا أقرأ ؟ ما الهدف من وراء قراءتي ؟

    وقد حدد خبراء القراءة ستة أهداف رئيسة للقراءة لا يكاد القارئ يخرج عن هذه الأهداف:
    أ‌- لفهم رسالة محددة.
    ب‌- لإيجاد تفاصيل هامة.
    ت‌- للرد على سؤال محدد.
    ث‌- لتقييم ما تقرأ.
    ج‌- لتطبيق ما تقرأ.
    ح‌- للتسلية والمتعة .

    فمعرفة الهدف أمر أساسي وضروري لعلمية الاستيعاب والفهم فحدد هدفك قبل القراءة فإذا كان هدفك أن تقرأ من أجل القراءة فقط فأجهد نفسك قليلاً لتخرج بسبب أفضل فالقراءة مع هدف محدد هو بأهمية فهم ما تقرأ ..


    ثانياً: حدد طريقة قرأتك فهل ستكون قراءتك متقيدة بالزمن أم بالكمية ففي هذه الحالة يكون الاهتمام بالوقت أم أن قراءتك تهتم بالمقدار فالاهتمام للكمية وليس للوقت.
    ثالثاً: حدد جدول زمني ثابت للقراءة وإن كان القارئ الجيد يقرأ في كل وقت ولكن لوجود أعمال أخرى ضرورية في حياتنا فإننا بحاجة شديدة إلى تحديد وقت زمني ثابت للقراءة واجعل هذا الوقت المخصص للقراءة ..رابعاً: لا تذهب إلى القراءة وأنت في حالة عصبية منفعلة أو تشعر بالضغط النفسي والإكراه فإن عملية الاستيعاب تعتمد بدرجة عالية على مقدار حضورك الذهني. احرص دائماً أن تقرأ وأنت بشوق ومحبة للقراءة فقراءة الراغب المحب ليست كقراءة المكره المضطر اجعل عقلك ومشاعرك وعواطفك تدفعك إلى القراءة. انطلق إلى القراءة بكلك لا ببعضك لكي لا يتشتت ذهنك وتضيع وقتك فالقراءة نشاط ذهني يشترط فيها هدوء الذهن واستقراره كي يفهم ما يقرأ ..
    خامساً: فكر كثيراً في الكتاب وحاول دائماً أن تحدث نفسك عن قراءة الكتاب الذي اخترته وانك سوف تنهيه في الوقت المحدد حدّث نفسك أنك لن تجعل أحد يعوقك عن المضي في مشروعك. اجعل الدافع ينبعث من ذاتك لكي يكون أدائك أكثر إبداعاً ومما ينبغي ذكره ويجمل العمل به هو الاستعانة بالله عز وجل ودعاءه في قراءة الكتاب والاستفادة منه


    _ خــلال الـقـراءة :.

    أولاً: لا يكن همك من القراءة إنهاء صفحات الكتاب بل اجعل الغاية هي فهم ما بين يديك وخلال قراءتك ستجد معلومات لا تستطيع فهمها فلا تتذمر أو تتضجر فهذا أمر طبعي يحدث لكل واحد منا ولفهم ما أشكل عليك حاول قراءة ما استعصي عليك مرة أخرى ولكن بطرقة مغايرة ..
    ثانياً: أقرا بتركيز فالتركيز هو لب القراءة وجوهرها الأساسي وقراءة بدون تركيز ضياع للوقت والجهد فمستوى نجاحك في القراءة يعتمد على درجة تركيزك فالتركيز مهارة يتعلمها المرء كما يتعلم أي مهارة أخرى ..
    وكذلك مما يعوق عملية التركيز عدم الثبات على أمر والانتقال من كتاب إلى آخر فلا يكاد ينجز في حياته كتاباً أو يتقن فناً من فنون العلم وهذا داء علاجه العزم والإصرار على إتمام ما بدأ به ..
    ومن عوائق التركيز خلال القراءة الضجر والملل والقراءة وغير بين الكتب إذا مللت إذا تعبت وأجهدت فخذ قسطاً من الراحة لا ترهق نفسك فالإنسان له طاقة محدودة فإن احتجت إلى النوم فنم ثم عد بعد ذلك وأنت أكثر نشاط ..

    ابحث عن كل طريقة تبعث فيك الحماس والنشاط فالأمر يتطلب تربية جادة للنفس حتى تكون قادراً على التركيز والاستغراق فيما تقرأ فإن ضعف التركيز له آثار سلبية أشدها أنه ينتج لدى الشخص عدم الفهم أو سوء فهم وتصور خاطئ لما يقرأ قد تكون بحاجة إلى قدر من الانضباط لتتغلب على الاتجاه الطبيعي نحو الكسل أو الملل أو الإحباط أو الرغبة في عمل شيء آخر فمما تدركه العقول السليمة أن الإنجاز والنجاح يسبقه آلام ومصاعب تتطلب صبر وتحمل همة عالية فلا بد من إجبار النفس وتربيتها وبذل جهد شاق لتتغلب على مشاعرك ورغباتك حتى يكون التركيز والاستغراق والانهماك في القراءة جزء أساسي من شخصيتك ..




    _بــعــد الـقـراءة :.

    عند انتهاءك من قراءة الكتاب لا يعني إنهاء العلاقة بالكتاب !!
    فلتثبيت المعلومات يتطلب الأمر مراجعة ما قرأت فلا تعني المراجعة إعادة القراءة بشكل سريع على أمل أن تستعيد ذاكرتك كل المعلومات بل هي أكثر من مجرد القراءة فهي تتطلب الكتابة والتحدث والنقاش وتحليل الأفكار المتعلقة بالموضوع بل أحياناً يتطلب الأمر إعادة قراءة فصول كاملة كي تفهم ما قرأت بشكل واضح ..
    والمراجعة أحياناً تتطلب وجود شخص يناقشك فالمناقشة طريقة قوية لتحسين مستوى التعليم والتذكر ..

    وطرداً للملل قسّم الموضوع إلى وحدات على أن تكون المراجعة في وقت نشاطك الذهني وعند انتهاءك من المراجعة لا يعني قطع الصلة بالكتاب بل لا بد من إعادة المراجعة بعد أسبوع تقريباً وقد يتطلب الأمر مراجعة الكتاب عدة مرات فيعتمد ذلك على مقدرة ذاكرتك وعلاقتك بالموضوع..



    .... تحياااااتي للجميع ....
     
  2. !الـغ ـروب!

    !الـغ ـروب! ¬°•| مُراقِبة سَابقَه |•°¬

    بالفعل القراءة هي اهم سبل التثقيف
    شكرا لك اخي على الطرح الانيق
     
  3. a picky girl

    a picky girl ¬°•| مُشرِِفَة سابقة |•°¬

    شكرا اخي ع موضوعك الهادف ومثل ما ذكرت اختي الغروب ان القراءة هي اهم طريق للثقافة,,,,
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة