موقعة بين روما وإنتر ترسم ملامح اللقب

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة شووق قطر, بتاريخ ‏27 مارس 2010.

  1. شووق قطر

    شووق قطر ¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬

    [​IMG]


    يخوض روما صاحب المركز الثاني برصيد 59 نقطة، مباراة مصيرية على الملعب الأولمبي في العاصمة الايطالية عندما يستضيف غداً السبت إنتر ميلان الذي يتقدمه بفارق أربع نقاط في المرحلة الـ31 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

    ويعتقد النقاد في إيطاليا أن روما وحده قادر على منع إنتر ميلان من إحراز اللقب للمرة الخامسة على التوالي، لأن فريق العاصمة نجح في قلب تخلفه عن إنتر في مطلع الموسم الحالي من 14 نقطة إلى 4 نقاط فقط.

    وكان روما استهل الموسم الحالي بقيادة مدربه لوتشيانو سباليتي بشكل سيء للغاية حيث تعرض الفريق لخمس هزائم وتعادل في ثلاث مباريات في أول عشر لقاءات، فتمت إقالة المدرب واستعانت إدارة النادي بكلاوديو رانييري منتصف تشرين الثاني/نوفمبر عندما كان الفريق يواجه خطر الهبوط ويتخلف عن إنتر ميلان بفارق 14 نقطة.

    ومنذ تعيين رانييري مدرباً، يعتبر روما أفضل فريق في الدوري وإذا قدر له الفوز على إنتر ميلان فانه سيخطو خطوة كبيرة نحو إحراز اللقب للمرة الأولى منذ عام 2001 عندما توج بقيادة المدرب القدير فابيو كابيللو والهداف الأرجنتيني غابريال باتيستوتا.

    وأكد رانييري أن فريقه بلغ هذه المرتبة بفضل الجهود الكبيرة التي بذلها اللاعبون وقال: "تواجدنا في هذه الوضعية هو ثمرة جهود مضنية وتضحيات كبيرة بذلها اللاعبون".

    وأضاف "ندخل الأمتار الأخيرة من البطولة وسنخوض مباراة الموسم ضد إنتر ميلان القوي جداً".


    [​IMG]

    وتحمل المباراة ميزة خاصة لرانييري لأنه يريد إلحاق الهزيمة بمدرب إنتر ميلان البرتغالي جوزيه مورينيو الذي حل مكانه في تدريب تشلسي عام 2004 وقاد الفريق اللندني إلى العديد من الألقاب المحلية على مدى سنتين ونصف السنة.

    وعلى الرغم من فوز إنتر ميلان الصريح على ليفورنو بثلاثية نظيفة منتصف الأسبوع، فانه لا يقدم أفضل عروضه على الصعيد المحلي ولم يفز سوى في مباراتين في مبارياته الثماني الأخيرة.

    واعتبر مدافع إنتر ميلان الكولومبي إيفان كوردوبا أن فريقه يواجه أقوى امتحان له هذا الموسم وقال في هذا الصدد "ما قام به روما في الأشهر الأخيرة يستحق الاحترام، لقد عاد إلى أجواء المنافسة على اللقب بشكل لافت. ندرك تماما قدرات روما وسنبذل قصارى جهودنا كي لا يخرج بنتيجة ايجابية السبت".

    ميلان – لاتسيو

    في المقابل، قد يستغل ميلان لقاء القمة ليقترب أكثر من جاره وذلك عندما يستضيف فريق العاصمة الآخر لاتسيو.

    وسنحت أمام ميلان فرصة اعتلاء الصدارة الأسبوع الماضي لكنه سقط في فخ التعادل على أرضه مع نابولي 1-1، ثم خسر أمام بارما في منتصف الأسبوع ليجد نفسه متخلفاً بفارق أربع نقاط عن جاره، كما تلقى ضربة قوية بخسارة خدمات مهاجمه البرازيلي الكسندر باتو الذي عاودته الإصابة بتمزق عضلي وسيغيب ثلاثة أسابيع إضافية عن الملاعب.

    وفي المباريات الأخرى، يلتقي باليرمو مع بولونيا، وكييفو مع بارما، وفيورنتينا مع اودينيزي، ويوفنتوس مع اتالانتا، وليفورنو مع باري، ونابولي مع كاتانيا، وسمبدوريا مع كالياري، وسيينا مع جنوى.

     

مشاركة هذه الصفحة