بن لادن يتوعد أوروبا على الرسوم المسيئه ..."الجواب هو ما ترون لا ما تسمعون"

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة الغــريب, بتاريخ ‏21 مارس 2008.

  1. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    [​IMG]
    لصورة المرفقة بالتسجيل




    في ذكرى المولد النبوي الشريف والذكرى الخامسة لغزو العراقبن بن لادن يتوعد أوروبا على الرسوم المسيئة


    3/20/2008
    وكالات : توعد زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن الدول الأوروبية برد "قاس" على إعادة نشر الرسوم الكاريكاترية المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في عدة صحف دنماركية رئيسية. واتهم بن لادن الفاتيكان بالتورط في تلك الإساءة التي قال إنها تأتي ضمن حرب صليبية، مشددا في المقابل على أنه لن يصدر عن نحو مليار ونصلف المليار مسلم أي إساءة لنبي الله عيسى عليه السلام.جاء ذلك في رسالة صوتية مسجلة مدتها خمس دقائق بثها موقع "السحاب" على الإنترنت المقرب من القاعدة مساء الأربعاء 19-3-2008 بالتزامن مع ذكرى المولد النبوي الشريف والذكرى الخامسة لغزو الولايات المتحدة وحلفائها للعراق.وتوجه بن لادن إلى "العقلاء" في الاتحاد الأوروبي قائلا: إن "العداء بين البشر قديم، ولكن عقلاء الأمم حرصوا في جميع العصور على الالتزام بآداب الخلاف وأخلاق القتال".وأضاف: "كم يحزننا أن تستهدفوا قُرانا بقصفكم تلك القرى الطينية المتواضعة التي انهارت على أطفالنا ونسائنا وذلك بغير حق وفقط مجاراة لحليفكم الذي أوشك هو وسياساته العدوانية على الرحيل من البيت الأبيض"، في إشارة إلى الرئيس الأمريكي جورج بوش الذي تنتهي ولايته الأخيرة في يناير 2009."فلتتسع صدوركم.."وشدد زعيم القاعدة على أن تلك الأعمال لم تهزم المسلمين، وإنما "تزيدهم إصرارا على الثأر لأهلهم وإخراج الغزاة من بلادهم".وتابع: "بالرغم من أن مصيبتنا في قتلكم لأطفالنا ونسائنا مصيبة عظيمة جدا فإنها هالت عندما بالَغتم في الكفر والتجرد من آداب الخلاف وأخلاق القتال ووصلتم إلى الحد الذي نشرتم هذه الرسوم المسيئة"، متوعدا بأنها "المصيبة الأعظم والأخطر والحساب عليها أعظم".ولفت في رسالته المصحوبة بترجمة مكتوبة إلى اللغة الإنجليزية: "بالرغم من نشركم للرسوم المسيئة فإنكم لن تجدوا من مليار ونصف من المسلمين أي رد فعل فيه إساءة لنبي الله عيسى بن مريم عليه السلام".وانتقد التذرع بحرية التعبير لتشر الرسوم قائلا: "لا داعي للتحجج بقدسية التعبير عندكم وبقداسة قوانينكم وأنكم لن تغيروها"، محذرا من أنه: "إذا كانت حرية أقوالكم لا ضابط لها فلتتسع صدوركم لحرية أفعالنا".تورط الفاتيكانزعيم القاعدة اعتبر أن "نشر الرسوم المسيئة جاء في إطار حملة صليبية جديدة كان لبابا الفاتيكان باع طويل فيها".وتوعد الدول الأوروبية بأن "الجواب هو ما ترون لا ما تسمعون"، مضيفا: "لتثكلنا أمهاتنا إن لم ننتصر لرسول الله".وكانت نحو 17 صحيفة رئيسية في الدنمارك قد أعادت الشهر الماضي نشر الرسوم المسيئة التي أثارت غضب المسلمين حول العالم حين جرى نشرها أول مرة في عام 2005، حيث تظهر إحدى تلك الرسوم النبي محمد صلى الله عليه وسلم ممسكا بقنبلة في يده في اتهام له بالإرهاب."تهديد واضح"وبُثَّ التسجيل الصوتي الجديد المنسوب لزعيم القاعدة مصحوبا بصورة له قابض فيها على بندقية من طراز "إيه كي 47".ووفقا لـ"بن فنزكي"، المحلل في موقع "إنتلسنتر" الأمريكي المتخصص في متابعة وتحليل ما تبثه المواقع الإسلامية، فإن هذه الرسالة هي "تهديد واضح للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ومؤشر على إمكانية حصول اعتداء كبير مستقبلا".ورأى مراقبون أن حديث بن لادن يحمل رسالة إلى أنصاره بضرورة المواجهة المباشرة مع من يسميهم أعداء الإسلام، إذ إنه لا جدوى من الحوار مع الفاتيكان الذي يتهمه بالتورط في الرسوم المسيئة.وتعود آخر رسالة لزعيم القاعدة، الذي يشتبه بأنه مختبئ في مكان ما على الحدود بين أفغانستان وباكستان، إلى يوم 29-12-2007.وفي تلك الرسالة حذر بن لادن المسلمين من تقديم أي دعم للحكومة العراقية المدعومة من الولايات المتحدة، ووعد بتحرير فلسطين.


    الشبيبة
     
  2. رفيق العمر

    رفيق العمر ¬°•| شــاعر و كاتب |•°¬


    نقل مميز ورائع منك اياها المميز
    بالفعل انت مميز كما اعهدك وتعودنا منك
    شكرا على الاخبار وبارك الله فيك على هذا النشاط
    دمت بوافر الصحه والتقدير

    رفيق العمر
     
  3. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    تسلم اخوي ع المرور
     
  4. تسلم اخوي على الموضوع الجميل وتقبل مروري البسيط وبصراحه انت مبدع واكثر من مبدع واتمنى تواصل ابداعك وتعطينا الجديد منك والموثير
     
  5. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    تسلم اخوي ع المرور
     
  6. ولـد عـز

    ولـد عـز ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    فـــارس الــعـــــرب ( اسامه بن لادن )


    الله يوفقه ان شاءلله

    مشكوره اخوي الغريب ع الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة