ألميريا يقتنص تعادلاً ثميناً أمام برشلونة

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة الغــريب, بتاريخ ‏17 مارس 2008.

  1. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    [​IMG]


    أسقط فريق ألميريا ضيفه برشلونة في فخ التعادل بهدفين لكل منهما، في مباراتهما مساء الأحد ضمن المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

    تقدم برشلونة في الدقيقة 17 عن طريق النجم الشاب بوخان كركيتش، بعد أن مر زميله أندريس إينييستا من الناحية اليسرى وسدد كرة على مرمى البرازيلي دييغو ألفيش حارس ألميريا، فارتدت من الأخير إلى بوخان المتابع الذي أكملها في المرمى.

    وعلى عكس سير المباراة التي سيطر برشلونة على نصف الساعة الأول منها، نجح ألميريا في التعادل في الدقيقة 33 بضربة رأس من المدافع روبن بوليدو، إثر ركلة ركنية نفذها لاعب الوسط كورونا من الجهة اليمنى، ولم يجد بوليدو غير المراقب صعوبة في وضعها داخل شباك فيكتور فالديز حارس مرمى برشلونة، وهو ثاني أهداف اللاعب هذا الموسم.

    تواصلت سيطرة ألميريا بعد الهدف، وأبعد فالديز كرة خطيرة عن مرماه في الدقيقة 35 إلى ركنية، ثم رد بويان بانفراد في الدقيقة 42 ولكن الحارس دييغو ألفيش أغلق زاوية مرماه جيداً وأبعد الكرة إلى ركنية، فانتهى الشوط الأول بالتعادل بهدف لكل فريق.

    وفي الشوط الثاني دفع الهولندي فرانك ريكارد مدرب برشلونة بمهاجمه المخضرم الفرنسي تييري هنري في الدقيقة 54، وأسفر ذلك عن الهدف الثاني لبرشلونة بعد لحظات من نزول هنري، حيث انطلق النجم الفرنسي من الجهة اليسرى مراوغاً دفاع ألميريا ولعب كرة عرضية إلى داخل المنطقة، وصلت أمام المرمى إلى الكاميروني صامويل إيتو، الذي تابعها بسهولة في شباك الحارس دييغو، محرزاً هدف التقدم للضيوف.

    وكاد هنري أن يضيف الهدف الثالث في الدقيقة 62 بعد أن تلقى تمريرة عرضية من بويان وسددها في الزاوية اليمنى لمرمى ألميريا، ولكن دييغو أبعدها عن مرماه، وشهدت الدقيقة 72 طرد الأرجنتيني غابريال ميليتو مدافع برشلونة بعد حصوله على إنذار ثان، ليكمل الفريق الكاتالوني المباراة بعشرة لاعبين.

    وفي الوقت القاتل للمباراة نجح لاعب الوسط البديل النيجيري كالو أوتشي في إحراز هدف التعادل مجدداً لأصحاب الأرض في الدقيقة 85، بصورة مماثلة للهدف الأول، من ضربة رأس إثر ركلة ركنية من ناحية اليسار.

    وبهذه النتيجة لم يستفد برشلونة كثيراً من هزيمة ريال مدريد أمام مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا يوم السبت في المرحلة ذاتها، حيث قلص الفريق الكاتالوني الفارق بينه وبين المتصدر إلى سبع نقاط بعد أن ارتفع رصيده إلى 55 نقطة، بينما ارتفع رصيد ألميريا المكافح إلى 38 نقطة في المركز التاسع

    خيتافي يخطف فوزاً صعباً من سانتاندير
    وفي لقاء عنيف نجح فريق خيتافي في العودة من تأخره بهدف إلى الفوز بهدفين على ضيفه راسينغ سانتاندير، الأحد أيضاً ضمن المرحلة ذاتها.

    بدأت المباراة بهجوم متبادل من الفريقين، وبخاصة من جانب سانتاندير، الذي ألغى له الحكم هدفاً في الدقيقة 24 سجله الهداف البولندي إيبي سمولاريك الذي كان في وضع التسلل، وفي الدقيقة 36 كاد لاعب الوسط المخضرم ماريو كوتيلو أن يفتتح التسجيل لأصحاب الأرض من تسديدة قوية من على حدود منطقة جزاء سانتاندير، ولكن تونيو حارس مرمى الأخير أخرجها إلى ركنية.

    ومع بداية الشوط الثاني تكررت الفرصة ذاتها لخيتافي حين سدد لاعب الوسط بابلو هيرنانديز كرة قوية في الزاوية العليا اليسرى لمرمى خيتافي ولكن الحارس المتألق تونيو أخرجها إلى ركنية، ثم أثمرت المحاولات الهجومية للبولندي سمولاريك عن أول أهداف سانتاندير في الدقيقة 55، بضربة رأس قوية بعد أن تلقى كرة عرضية من الجناح الأيسر لعبها المدافع خوسيه موراتون، وسددها سمولاريك على يمين الحارس الأرجنتيني روبرتو أبوندانزيري الذي لم يستطع أن يحرك لها ساكناً.

    وأنقذ تونيو مرماه مجدداً في الدقيقة 65 حين أبعد كرة ساقطة إلى ركلة ركنية، ولكن بعد ذلك بدقيقة لم يبتسم الحظ لحارس سانتاندير وتلقى مرماه هدف التعادل الذي سجله المهاجم النيجيري إيكيشوكو أوشي إثر كرة عرضية من الناحية اليمنى.

    وازدادت أحداث المباراة إثارة في ربع الساعة الأخير، ففي الدقيقة 75 طرد الحكم لاعب سانتاندير بابلو هرنانديز الذي كان بين البدلاء، وغادر اللاعب مقاعد الفريق إلى خارج الملعب بعد تلقيه البطاقة الحمراء، ثم بعد ذلك بدقيقتبن أحرز لاعب الوسط خايمي غافيلان هدف التقدم لخيتافي من ضربة رأس إثر متابعة لكرة عرضية من الجهة اليمنى.

    بعد الهدف مباشرة قام تونيو حارس سانتاندير بدفع براوليو مهاجم خيتافي، وأدى ذلك إلى حدوث اشتباك بين عدد من لاعبي الفريقين، فقام الحكم بطرد اللاعبين تونيو وبراوليو واستؤنفت المباراة بعد أن قام أحد لاعبي سانتاندير بالوقوف في المرمى بدلاً من تونيو.

    وتقدم خيتافي مركزاً واحداً في ترتيب الجدول، فصار ثامناً بعد أن رفع رصيده إلى 39 نقطة، بينما تجمد رصيد سانتاندير عند 44 نقطة وتراجع إلى المركز السابع خلف إسبانيول.

    فياريال يواصل مطاردة برشلونة
    وواصل فياريال صاحب المركز الثالث عروضه الجيدة، بتغلبه على ضيفه ريال سرقسطة بهدفين نظيفين.

    افتتح التسجيل لأصحاب الأرض المهاجم التركي نهاد قهوجي في الدقيقة العاشرة من اللقاء، إثر تمريرة من قائد الفريق ماركوس سينا، وأضاف المهاجم الإيطالي جوزيبي روسي الهدف الثاني في الدقيقة 66 من ركلة جزاء، إثر تعرض خوان كابديفيلا ظهير فياريال للعرقلة داخل منطقة الجزاء من جانب خافيير باريدس مدافع سرقسطة.

    واحتفظ فياريال منفرداً بالمركز الثالث بعد أن رفع رصيده إلى 53 نقطة، بفارق نقطتين خلف برشلونة الثاني، بينما واصل ريال سرقسطة تعثره، وبقي في المركز السادس عشر حيث تجمد رصيده عند 32 نقطة.

    وتعادل بلد الوليد مع ضيفه أوساسونا بدون أهداف، فرفع الأول رصيده إلى 32 نقطة في المركز السابع عشر، كما ارتفع رصيد أوساسونا إلى 34 نقطة في المركز الثاني عشر.

    وفي لقاء آخر، تغلب إسبانيول على ضيفه ريال مايوركا بهدفين مقابل هدف واحد، حيث تقدم مايوركا أولاً في الدقيقة 14 بهدف لمهاجمه دانيال غويزا، وتعادل إسبانيول في الشوط الثاني عن طريق المهاجم لويس غارسيا من ركلة جزاء في الدقيقة 59، ثم أضاف اللاعب ذاته الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 88.

    ورفع إسبانيول رصيده إلى 45 نقطة في المركز السادس، بينما توقف رصيد مايوركا الحادي عشر عند 34 نقطة.

    وفي ختام المرحلة استعاد أتلتيكو مدريد مكانه في الترتيب، بفوزه على ضيفه ليفانتي صاحب المركز الأخير بثلاثة أهداف نظيفة، سجلها البرتغالي سيماو سابروسا في الدقيقة 24 والأوروغواياني دييغو فورلان في الدقيقتين 39 و53.

    ورفع أتلتيكو مدريد رصيده إلى 47 نقطة منفرداً بالمركز الرابع، بفارق نقطتين أمام كل من إشبيليه وإسبانيول، بينما ظل ليفانتي في القاع برصيد 19 نقطة، وبات من شبه المؤكد هبوطه إلى دوري الدرجة الثانية هذا الموسم.




    المصدر: الجزيرة الرياضية
     
  2. غريب الدار

    غريب الدار ¬°•| مشرف سابق|•°¬

    تسلم اخوي الغريــــــــب على نقل الاخبار الطيبــه...

    تحياتي لمجهودك اخوي...:)
     
  3. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    تسلم اخوي ع المرور
     

مشاركة هذه الصفحة