صورة الأسد الذي قتله

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة e5.5, بتاريخ ‏17 مارس 2008.

  1. e5.5

    e5.5 ¬°•| عضــو شرف |•°¬

    صورة الكافر الذي سب النبي محمد صلى الله عليه وسلم

    وصورة الأسد الذي قتله

    قصة الحادثة

    هذا الرجل الشهم المسلم أسمه محمد بويري مغربي الأصل فك الله أسره الذي قام وأصطاد المخرج السينمائي تيو فان جوخ الذي سبق لهذا المجرم أن سب الله

    تعالى وسب نبي الإسلام وسب المسلمين ووصفهم بناكحي المعز ...

    وقال عن النبي صلى الله عليه و سلم بأن عنده شذوذ جنسي ومغتصب بنات (استغفر الله) بل تجرأ على الله تعالى

    وكان كثيرا ما يستهزئ على التلفزيون مباشرة بالله ....

    بل وصلت به الجرأة أن سمى كلبه باسم الله (لعنه الله),

    قبل هلاكه أخرج فيلما سينمائي بمساعدة مرتدة صومالية نائبة في البرلمان

    يظهر الفيلم امرأة عارية وقد كتب على جسدها آيات قرآنية وهي تصلي وتحتج على الله لأنه خلقها أنثى . ( أخزاها الله)

    لقد طغى وتجبر ...حتى انبرى له أحد الليوث وهو في الطريق فأفرغ فيه مسدسا كاملا وفوق ذلك طعنات بالسكين

    وقيل أنه ذبحه ذبح النعاج

    وهذه صورته الخنزير وهو ممد على الطريق ... والصورة التقطت بالهاتف الجوال قبل وصول المحققين وسيارات الإسعاف

    [​IMG][/url][/IMG]
    [​IMG][/url][/IMG]​
    وهذه صورة الأسد الذي قتله

    [​IMG]
     
  2. كيـِـآטּ

    كيـِـآטּ ¬°•| مشرفة سابقة|•°¬

    يا سبحان الله...
    يستاهل هالكافر أكثر من جيه

    أخي الكريم ...


    بارك الله فيك..وجزاك جنة الفردوس
    نترقب جديدك...ودمتى برعاية الرحمن
     
  3. ولـد عـز

    ولـد عـز ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    اشــهــد انه اسد


    تسلم ع الخبر الي يفرح
     
  4. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    مشكووور اخوي ع الخبر

    هوو قديم بعض الشي

    هالخبر في 2004

    وقتله بالمسدس


    لا أعرف صحه الصورة اللي فوق

    واللي مصورة الجثه فيها سكين و خاصه ان السكين مب في القلب

    لكن المهم انه الأسد قتل الكلب



    هاي صورة للجثة

    [​IMG]






    ملاحظة : بالنسبة للأخبار لازم يكون هناك مصدر للخبر

    والسموحه
     
  5. e5.5

    e5.5 ¬°•| عضــو شرف |•°¬





    مسمووووووووووووووووح من الارض الى السماء
    وفعلا يجب أن يكون لكل خبر مصدر وذلك إبراءً للذمة
     

مشاركة هذه الصفحة