لليوم الثالث اشتعال الموقف على الحدود العراقية - الإيرانية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة الغــريب, بتاريخ ‏19 ديسمبر 2009.

  1. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    [​IMG]

    وحدة عسكرية إيرانية تقوم باحتلال بئر نفطية داخل الأراضي العراقية
    لليوم الثالث اشتعال الموقف على الحدود العراقية - الإيرانية



    12/20/2009
    بغداد - (ا ف ب) :

    نشب توتر إثر خلاف حاد بين بغداد وطهران هو الأول من نوعه منذ سقوط النظام العراقي السابق في 2003، بسبب قيام وحدة إيرانية باحتلال بئر نفطية داخل الأراضي العراقية منذ أمس الأول. وأكد وكيل وزارة الخارجية العراقية محمود الحاج حمود أمس مواصلة وحدة إيرانية تضم قوة عسكرية وفنيين لليوم الثاني على التوالي السيطرة على بئر نفطية تقع في حقل الفكة شرق مدينة العمارة، جنوب العراق.
    وأوضح حمود أن "احتلال البئر رقم 4 من قبل نحو عشرة إيرانيين، بين عسكريين وفنيين، استمر أمس على الرغم من احتجاجاتنا".
    وأضاف "لقد اجتمعنا أمس الأول مع السفير الإيراني في بغداد لإبلاغه بأن هذا الهجوم غير مقبول، كما أبلغت سفارتنا في طهران وزارة خارجيتهم طلبا لسحب قواتهم، لكنهم لم يفعلوا حتى الآن". وأشار وكيل وزارة الخارجية إلى أنها المرة الأولى التي يحدث ذلك، سابقا كان الإيرانيون يمنعون فنيينا من العمل في هذه البئر، التي اكتشفت في العراق العام 1974، من خلال إطلاق الرصاص باتجاههم، لكنهم لم يحتلوها أبدا من قبل". ويأتي الحادث قبل شهر واحد من بدء عمل لجنة مشتركة بين البلدين يترأسها حمود عن الجانب العراقي، للبدء بترسيم الحدود البرية والبحرية في شط العرب مع إيران. وأقرت إيران أمس بالاستيلاء على البئر النفطية التي تقع في منطقة متنازع عليها ضمن المنطقة الحدودية مع العراق، لكنها أكدت أن البئر تقع داخل الأراضي الإيرانية، وحاولت التقليل من حدة الخلاف الدبلوماسي. وقال قائد القوات المسلحة الإيرانية في بيان نقلته قناة "العالم" الإيرانية الفضائية إن "قواتنا موجودة على أرضنا، وعلى أساس حدود دولية معروفة، وهذه البئر تعود إلى إيران".
    ولم تصل العلاقات بين البلدين إلى هذه النقطة، منذ وصول الأحزاب الشيعية الذي أمضى بعض قادتها وقتا طويلا في طهران إلى السلطة، وذلك بعد الغزو الامريكي في2003 . وسبق أن اتهمت بغداد جارتها إيران، بقطع روافد المياه التي تصب في نهر دجلة وشط العرب. وكان مسؤول في شركة نفط الجنوب يعمل في العمارة (305 كلم جنوب بغداد) أكد وصول قوة إيرانية أمس الأول إلى الموقع النفطي الذي يقع ضمن محافظة ميسان.
    وأقامت القوات العراقية حواجز تفتيش على مسافات بعيدة من البئر ومنعت أي جهة من الاقتراب. وردا على سؤال خلال مؤتمر صحافي عما إذا كانت القوات الامريكية ستتصدى لدخول القوات الإيرانية وسيطرتها على بئر نفظية، قال الاميرال مايكل مولن رئيس أركان الجيش الامريكي إن قرارا بـ"تدخل عسكري يحتاج إلى قرار رئاسي". وأعرب عن قلقه قائلا "أعتقد أن من المهم أن تكون العلاقات الإيرانية مع العراق ذات تأثير فاعل لصالح الشعب العراقي، لكن الأمر لا يبدو كذلك، ونحن ندرك ذلك".
    وأضاف أن "معظم التدخلات الإيرانية ذات تأثير سلبي، وناقشنا هذا مع القادة العراقيين". وأكد مولن أن "قضية دخول القوات الإيرانية إلى الأراضي العراقية هي قضية سيادية، وتحدثت مع القيادة العراقية بشأنها". وتابع "لدينا جميعا قلق حول التدخلات الإيرانية، وإيران دولة جارة للعراق وأقامت علاقات معها مسألة طبيعية، وعلى القادة السياسيين العراقيين أن يجدوا حلا لهذه المسألة".
    من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد أن "البئر تقع في حقل الفكة النفطي العراقي وقد تم طرحها ضمن جولة التراخيص الأولى التي جرت في يونيو الماضي.
    وتقع البئر التي تحمل الرقم 4 في حقل "الفكة" النفطي الذي يمثل جزءا من ثلاثة حقول يقدر مخزونها بـ1،55 مليون برميل.


    الشبيبة
     
  2. CR7

    CR7 ¬°•| βu βşɱą |•°¬

    يسلمو ع الخبر
     
  3. »̶»̶̥ м̽ɐ̲łќ 3̨̐τ̅н̲

    »̶»̶̥ м̽ɐ̲łќ 3̨̐τ̅н̲ ¬°•| طالب مدرسة |•°¬

    تسلممممممممم ع الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة