موقعة تقليدية بين إنتر وروما

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة شووق قطر, بتاريخ ‏7 نوفمبر 2009.

  1. شووق قطر

    شووق قطر ¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬

    [​IMG]



    يستقبل إنتر ميلان المتصدر وحامل اللقب في الأعوام الأربعة الماضية روما الرابع عشر على ملعبه "جوزيبي مياتزا" بعد غد الأحد ضمن المرحلة الثانية عشرة من بطولة إيطاليا، في حين يرد جاره ميلان زيارة فريق العاصمة عندما يحل ضيفاً على لاتسيو في روما.

    ويخوض إنتر اللقاء منتشياً من تصدره مجموعته الأوروبية في دوري الأبطال بعد فوز بشق النفس حققه على أرض دينامو كييف الأوكراني 2-1، بهدفين متأخرين للأرجنتيني دييغو ميليتو والهولندي ويسلي سنايدر. واللافت أن فوز الإنتر كان الأول له في المسابقة بعد ثلاثة تعادلات متتالية.

    واعتبر لاعب وسط إنتر الغاني سالي مونتاري أن ثقة اللاعبين ترتفع أكثر مع مرور الوقت: "الفوز الأخير أعطانا دافعاً نفسياً قوياً، أصبحت معنوياتنا في الفضاء. لم نفز في دوري الأبطال منذ فترة بعيدة، لذا نحن سعداء للغاية. الآن يجب أن ننتبه إلى مبارياتنا المقبلة في الدوري والكأس".

    ولطالما كانت مباريات إنتر وروما تشهد منافسة قوية في المواسم الماضية، لكن مستوى فريق العاصمة تراجع كثيراً هذا الموسم بعد حلوله وصيفاً لثلاثة مواسم متتالية باستثناء الموسم الماضي الذي حل فيه سادساً، إذ فاز في 4 مباريات فقط من أصل 11 مقابل تسعة انتصارات لإنتر ميلان.

    وكانت بداية روما صعبة للغاية، إذ تركه المدرب لوتشانو سباليتي بعد مباراتين على انطلاقة الدوري، لكن قدوم الخبير كلاوديو رانييري شكل بارقة أمل لفرانشيسكو توتي وزملائه. وكانت آخر نتائج الفريق فوزه على بولونيا 2-1 في المرحلة الماضية وعلى فولهام الإنكليزي 2-1 في مسابقة يوروبا ليغ أمس الخميس.

    وعلى الملعب الأولمبي في روما، يحل ميلان الذي يمر بفترة جيدة مقارنة مع بدايته المخيبة، على لاتسيو الذي يعاني أكثر من جاره روما، نظراً لحلوله في المركز الخامس عشر وفوزه في مباراتين فقط حتى الآن، وما زاد الطين بلة خسارته القاسية أمام فياريال الإسباني 1-4 في مسابقة يوروبا ليغ.

    ولم يخسر ميلان رابع الترتيب في مبارياته الست الأخيرة في الدوري، وكان فوزه الأخير على بارما 2-صفر، ثم تعادل على أرضه مع ريال مدريد الإسباني 1-1 في دوري أبطال أوروبا.

    وعلى الرغم من المستوى المتصاعد للاعب وسطه البرازيلي رونالدينيو، إلا أن الفريق اللومباردي عانى كثيراً أمام الفرق المتوسطة خارج قواعده، فتعادل مع أتالانتا وليفورنو، واحتاج لمعجزة من مدافعه أليساندرو نيستا لينقذه وإبداعات حارسه البرازيلي ديدا ليفوز على كييفو.

    ويصر الظهير إيغنازيو أباتي على أن فريقه لن يستخف بخصمه الأزرق: "ذاهبون إلى الملعب الأولمبي لمحاولة جلب النقاط الثلاث. نحن في وضع جيد، نلعب كرة جميلة، لكن نريد تحسين موقعنا في الترتيب".

    ويحل يوفنتوس الوصيف بفارق سبع نقاط عن إنتر ميلان على أتالانتا، وسيكون بإمكان نابولي تسلق المركز الرابع مؤقتاً بحال فوزه على مضيفه كاتانيا قبل الأخير غداً السبت في افتتاح المرحلة، في حين ستكون رحلة سمبدوريا الثالث صعبة لمواجهة كالياري التاسع بعد غد الأحد.

    وفي باقي المباريات، يلعب باري مع ليفورنو وبولونيا مع باليرمو وكالياري مع سمبدوريا وجنوى مع سيينا وبارما مع كييفو وأودينيزي مع فيورنتينا بعد غد الأحد.






    هنا
     
  2. آل يذوه

    آل يذوه ¬°•| ناقد شعري |•°¬

    كل التوفيق للانتر

    فريق الاحلام هذا الموسم

    تقبلي مروري الله لا هانج

    دمتي بود
     
  3. مستر أكس

    مستر أكس عُضوٍ شًرٍفٌ

    ميلان في روما وروما في ميلان

    فريقي ميلان يقدمان مستويات رائعه

    ونادي روم ايظا في فترة الاخيرة بداء يستعيد هيبته

    كل التوافيق للانتراويه

    اشكرج اختي على الخبر

    تقبلي تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة