سمبدوريا ويوفنتوس وجه لوجه

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة شووق قطر, بتاريخ ‏28 أكتوبر 2009.

  1. شووق قطر

    شووق قطر ¬°•| مراقبة عامة سابقة وصاحبة العطاء المميز |•°¬

    [​IMG]
    يتواجه سمبدوريا ويوفنتوس وصيف وثالث ترتيب بطولة ايطاليا لكرة القدم في أقوى مباريات المرحلة العاشرة من ال"سيري آ" التي تقام اليوم الاربعاء وتختتم بلقاء انتر ميلان حامل اللقب والمتصدر مع ضيفه باليرمو يوم الخميس.

    وسيكون متاحا لسمبدوريا الذي يبتعد بفارق نقطتين عن حامل اللقب ان يعتلي الصدارة موقتا ولمدة 24 ساعة بحال تغلبه على يوفنتوس في الملعب الاولمبي في تورينو.

    ويبدو يوفنتوس في وضع جيد، اذ عاد الى سكة الانتصارات بعدما تغلب على ضيفه سيينا بصعوبة 1-صفر يوم الاحد بهدف لمهاجمه البرازيلي أماوري، لكن مستوياته الأخيرة مقلقة أكان في دوري ابطال اوروبا او محليا.

    وازدادت مصاعب "السيدة العجوز" بعد اصابة المهاجم الدولي فينشنزو ياكوينتا الذي سيخضع اليوم الثلاثاء لعملية جراحية في ركبته بعد تعرضه للاصابة، وهو سيبتعد عن الملاعب نحو 40 يوما.
    وفي ظل غياب قائده المصاب اليساندرو دل بييرو، يعتمد المدرب تشيرو فيرارا على "ملاحم" الحارس جانلويجي بوفون الذي أنقذ فريقه في مناسبات مختلفة مؤخرا.

    وقال بوفون: "عدنا من سيينا بانتصار هام، لكن يجب ان نتحسن بسرعة كبيرة.

    أمامنا تسعة ايام حساسة ربما تغير صورة موسمنا أكان محليا أم اوروبيا. يجب ان نبقى متنبهين، مركزين وواثقين من أنفسنا".

    وتابع بوفون: "سمبدوريا هو أحد أكثر الفرق جهوزية حاليا، وهم يقدمون أجمل كرة قدم في ايطاليا".

    من جهته سحق سمبدوريا ضيفه بولونيا 4-1، فرفع رصيده الى 20 نقطة بفارق نقطتين امام انتر ميلان، وذلك بفضل تألق نجم هجومه انطونيو كاسانو.

    ويخوض ميلان السادس امتحانا صعبا على أرض نابولي المتألق مؤخرا والفائز في عقر دار فيورنتينا.

    وأحرز نابولي انتصارين متتاليين منذ تعيين مدرب سمبدوريا السابق والتر ماتيراتزي بدلا من المدرب الوطني السابق روبرتو دونادوني.
    وقدم ميلان مستويات لافتة مؤخرا، ففاز في مبارياته الثلاث الأخيرة كما انه صدم ريال مدريد الاسباني في دوري الابطال وهزمه 3-2 في مدريد.

    وكان ميلان في طريقه للانتكاسة في مباراته الأخيرة، لانه وجد نفسه متخلفا امام مضيفه كييفو منذ الدقيقة السابعة، قبل ان ينقذه مدافعه المخضرم أليساندرو نيستا ويسجل له هدفي الفوز برأسه في الدقائق الأخيرة.

    وقال نائب رئيس ميلان أدريانو غالياني: "تحدثت مع الرئيس (رئيس الوزراء الايطالي سيليو بيرلوسكوني) بعد المباراة في فيرونا، فقال لي ان الفريق يجعله يعاني كثيرا.

    ويجب القول ان الحظ وقف الى جانب ميلان، كي يخرج فائزا في مبارياته الثلاث الاخيرة، أمام روما، ريال مدريد وكييفو، اذ نجح في قلب تأخره في اللحظات القاتلة.

    ويستضيف انتر ميلان حامل اللقب في الأعوام الأربعة الماضية، باليرمو الرابع في مباراة صعبة على ملعب "جوزيبي مياتزا".

    وكان انتر فاز على ضيفه كاتانيا 2-1 بهدفين للغاني سولي مونتاري والهولندي ويسلي سنايدر المنتقل من ريال مدريد الاسباني وهدف الاخير جاء من ركلة حرة رائعة.

    وحقق باليرمو فوزا هاما على أودينيزي سمح له الصعود الى المركز الرابع المؤهل للمشاركة في الدور التمهيدي لدوري ابطال اوروبا.

    ويحل روما على أودينيزي بعد مواصلته لعروضه المتواضعة وتعرضه لهزيمته الرابعة اذ سقط امام ضيفه ليفورنو متذيل الترتيب.
    ويغيب عن فريق العاصمة قائد الفريق فرانشيسكو توتي الذي يحتاج لجراحة في ركبته، بعد خوضه موسما جيدا حاليا بدليل تسجيله 6 اهداف قبل ان يغيب عن المباراتين الاخيرتين اللتين خسرهما فريقه.
    وفي باقي المباريات، يلعب بولونيا مع سيينا، وكاتانيا مع كييفو، وجنوى مع فيورنتينا، ولاتسيو مع كالياري، وليفورنو مع أتالانتا، وبارما مع باري.


     

مشاركة هذه الصفحة