التــــــــغذية والامراض مع شيخـــ المـــزايين ـــة

الموضوع في ',, البُريمِي لِلطِب والصَحة ,,' بواسطة شيخة المزايين, بتاريخ ‏14 يناير 2009.

  1. شيخة المزايين

    شيخة المزايين ¬°•| مُشرفَة سابقة|•°¬

    :)السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أسعد الله جميع أوقــات الجميـع


    موضوع حيوي وهــام يتلازم مع كثير ٍ من الناس المصابين بنوع أو أكثر من الأمراض التي قد تكون

    مزمنــة أو غير المزمنـة يقلق الكثير من الناس ألا وهو موضوع التغذية والأمراض وما يتعلق بها


    سيكون موضــوعــا متفرعــا ً ومسترسلاً مع أنواع عديدة من الأمراض وكيفية التعامل الغذائي
    معهــا أتمنى وأن تعم الفائدة بإذن الله وسوف يكون على أجزاء مرتبة ً مواضيعـه كما هي موضحه :


    بدايةً ً لمحة مختصره عن هذا الموضوع وما يحتويه

    أمراض الجهاز الهضمي والتغـذيـة العلاجيـة



    تبدأ التغذية العلاجية في أمراض الجهاز الهضمي نتيجة وجود مشكلات بمنطقة :

    1.
    المريء
    2.
    المعدة
    3.
    الإثنا عشر
    4.
    الأمعـاء الدقيقة
    5.
    الأمعاء الغليظة ( القولون )


    وكذلك الملحقات الأخرى المكملة للجهاز الهضمي مثل :

    .
    1
    الكبد
    2.
    المرارة
    3.
    البنكرياس


    وهناك دلائل كثيرة تشير إلى أن التعديل الغذائي في الأطعمـة والوجبات المتناولة يؤثر تأثيراً جيداً في علاج الكثير

    من المشكلات المتعلقة بأمراض الجهاز الهضمي .


    حمانا الله وإيــاكم وجميع المسلمين


    وللموضوع بقيــة
     
  2. ᗩl - ᗰaha

    ᗩl - ᗰaha ¬°•| لـآ إلـﮧ إلـآ آللـﮧ |•°¬

    [​IMG]



    جزاااج اللــهـ ألف خيــر أختـــي شيخة المزاييــن....موضووع قيــمـ ومهمـ في حيــاتنــا ....وإن شاء الله اليــاي أكثــر..
     
  3. السَعيدي

    السَعيدي <font color="#ff0000">¬°•| إداري سابق|•°¬</span></



    الف شكر لج اختي

    ما قصرتي

    الموضوع مهم جدا
    والمعلومات روعه

    جزاج الله خير

    ما قصرتي

    ربي يحفظج

     
  4. شيخة المزايين

    شيخة المزايين ¬°•| مُشرفَة سابقة|•°¬

    تسلمين اختي ع المرور الطيب

    واتمنى تفاعل الاعضاء مع الموضوع
     
  5. شيخة المزايين

    شيخة المزايين ¬°•| مُشرفَة سابقة|•°¬

    الله يعافيك اخوي

    وتسلم ع المرور الطيب
     
  6. شيخة المزايين

    شيخة المزايين ¬°•| مُشرفَة سابقة|•°¬

    أولا
    ً




    التهــاب المريء





    الأسباب


    هناك عدة عوامل تسـاعد على حدوث التهاب المريء من أهمه :.
    1
    وجود فتق باحجاب الحاجز
    2
    تناول أطعمة مهيجة للمعدة
    3
    الإلتهابات الفيروسية أو البكتيرية
    4
    ابتلاع مواد كاوية أو تناول أدوية مقرحة مثل تناول الإسبرين على معدة فارغـة




    النظام الغذائي




    تتلخص أهداف التغذية العلاجية للاتهاب المريء بما يلي

    1
    منع حدوث التهيج للأغشية المخاطية المبطنة للمريء
    2
    منع حدوث ارتداد محتويات المعده الى المريء
    3
    تقليل درجة حموضة العصارة المعدية



    التوصيات الغذائية




    1
    تجنب تناول كميات كبيرة من الأطعمة خصوصاً الغنية بالدهون
    2
    تناول وجبات غذائية قليلة الحجم وكثيرة ( متعددة الأوقات ) وذلك تفادياً لتوسع المعده وبالتالي زيادة افراز العصارة المعديـة
    3
    عدم الذهاب الى الفراش بعد الأكل مباشرة ً ويفضل أن يكون بعد ساعتين من تناول الوجبة
    4
    النوم على السرير رافعـاً الرأس والصدر بعلو يتراوح بين 15 الى 30 سنتيميتر عن باقي الجسم
    5
    تخفيف الوزن في حالة السمنة حيث يفيد تخفيف الوزن تدريجياً في تخفيف حدة المرض
    6
    الإمتناع عن التدخين بأنواعه
    7
    تجنب المشروبات المنبهة المحتويه على مركب الكافئين ( الشاي - القهوه - مشروبات الكولا - الكاكاو )
    8
    تجنب شرب عصائر الحمضيات مثل ( البرتقال - الليمون - الطماطم ) لأنها قد تسبب تهيجاً لجدار المريء
    9
    تجنب الأطعمه المحتويه على التوابل
    10
    التقليل قدر المستطاع من الإنحناء مثل الإنحناء ( الكنس - المسح - ربط الحذاء )



    شفى الله جميع مرضى المسلمين
     
  7. شيخة المزايين

    شيخة المزايين ¬°•| مُشرفَة سابقة|•°¬


    ثـانـيـاً

    حصوات المرارة


    يصاحب عادة ً حدوث التهاب المرارة المزمن ترسب بعض مكونات عصارة الصفراء على شكل حصى داخل أحد أجزاء الجهاز المراري بما يعرف بحصوات المرارة



    الأسباب



    الجزء الأكبر من مكونات الحصوات يكون عبارة عن كوليسترول ويعتقد أن السبب في ذلك هو أن ترسب الكوليسترول في العصارة الصفراوية يكون الحصوات في حالى عدم كفاية أملاح الصفراء ومركب ( اللِّسـِيتين ) للمحافظة على الكوليسترول في صورة سائلة
    وتحدث حصوات المرارة في النساء أكثر من الرجال ويزداد معدل حدوثها مع تقدم العمر

    وهناك عوامل عديدة تشجع على تكوين الحصى وترسيبها في أحد أجزاء القناة والحويصلة الصفراوية وأهمها

    1 – طبيعة الطعام فيكون هذا المرض أقل حدوثاً في الأشخاص الذين يعتمدون في غذائهم على المصادر النباتية ( النباتيون )
    2- عامل وراثي كظهور المرض في أحد أفراد العائلة
    3 – الإصابة بأمراض الكبد المزمنة التي يقل فيها إفراز أملاح الصفراء
    4 – في المرضى الذين أجريت لهم عملية استئصال جزئي في المعدة أو الأمعاء
    5 – نتيجة استعمال المرأة حبوب منع الحمل لفترة طويلة




    النظام الغذائي والتوصيات الغذائية



    يهدف العلاج الغذائي لحالات الحصوات المرارية الى توفير تغذية كافية وتقليل شعوره بالانزعاج باتباع النصائح التالية

    1 – قد يفيد انقاص الوزن في تقليل فرص حدوث هذا المرض وذلك باتباع حمية غذائية مناسبة توفر سعرات حرارية قليلة لإنقاص الوزن تدريجي
    2 – استعمال المريض حمية ذات محتوى منخفض من الدهون تختلف درجة تخفيض نسبة الدهون من شخص لأخر حسب تحمله
    3- ضرورة اعطاء المريض مستحضرات دوائية للفيتامينات الذائبة في الدهون عند اتباعه حمية غذائية قليلة الدهون فترة طويلة تفادياً لظهور أعراض عوز هذه الفيتامينات
    4 – يفضل حصول المريض على حمية غذائية قليلة الدهون عدة أشهر بعد عملية استئصال الحويصلة المرارية وقبل عودته تدريجياً الى تناول الطعام العادي

    أمــراض الـكـبـد

    يعتبر الكبد من أهم الغدد الموجودة بالجسم وذلك لتنوع الوظائف الحيوية وعمليات التمثيل الغذائي المختلفة التي يقوم بها
    ويمثل الكبد حوالي 2.5 - 3 % من وزن الجسم وبذلك بعتبر أكبر الأعضاءالغددية

    ويقوم الكبد بوظائف حيوية كثيرة تفوق أي عضو آخر من أعضاء الجسم ومنها



    1. جميع العناصر الغذائية الممتصة من الأمعاء تنتقل مباشرة ً الى الكبد فيما عدا الأحماض الدهنية ذات
    السلاسل الطويلة والفيتامينات الذائبة في الدهون التي يصل جزء كبير منها الى الكبد عن طريق دورات أخرى
    2. يقوم الكبد بالتمثيل الغذائي للكربوهيدرات والدهون والبروتينات والفيتامينات
    3. يقوم الكبد بتصنيع الكوليسترول وبروتينات البلازما الدموية والصفراء
    4. يقوم الكبد بالتخلص من السموم وذلك بتحويل المواد السامة الى مواد غير سامة لا تضر بجسم الإنسان والتخلص من الكحول وتحويل الأمونياالى يوريا
    5. يقوم الكبد بتحويل طلائع فيتامين ( A أ ) ( الكاروتين ) الى فيتامين ( أ A ) وتحويل أشكال فيتامين ( D د ) غير الفعالة الى أشكال فعاله
    6. يعتبر الكبد مخزناً لكثير من العناصر الغذائية مثل الفيتامينات الذائبة في الدهون
    وفيتامين ( ب 12 ) والجلوكوز على هيئة جليكوجين ( النشا الحيواني )
    قد يصاب الكبد باضطرابات مرضية تؤثر على عمله وتسبب قصوراً في وظائفه الحيوية


    الأسباب
    أهم أسباب أمراض الكبد هي

    1. العدوى بالفيروسات كما هو الحال في حالة الالتهاب الكبدي الفيروسي
    2. الإدمـان على تعاطي المسكرات كما هو الحال في تليف الكبد والتهاب الكبد الكحولي
    3. نتيجة تناول أدوية أو مركبات سامة لخلايا الكبد مثل تناول جرعات كبيرة من الأدوية أو الكيماويات مثل ( الباراسيتامول - الهلوكسان المستعمل في التخدير أو رباعي كلور الكربون )
    4. نتيجة بعض الإعتلالات الخلقية تنيجة الإصابة ببعض الأمراض مثل ( الصباغ الدموي - مرض تخزين الجليكوجين - التهاب كبدي مزمن مناعي المنشأ )


    التنظيم الغذائي والتوصيات الغذائية

    تؤثر طبيعة المرض الذي يصيب الكبد على نوعية ودرجة القيود الغذائية المفروضة على طعام المريض لذلك يهدف العلاج الغذائي لأمراض الكبد أسـاسـا ً الى ما يلي

    1. المحافظة على الحالة الغذائية للمريض ومحاولة تحسين ما لحق به من اضطراب عن طريق توفير مقادير كافية من السعرات الحرارية والعناصر الغذائية الضرورية للجسم
    2. إعاقة حدوث الغيبوبة الكبدية
    3. تفدي حدوث تلف أوسع في الكبد ومساعدة الكبد على إصلاح النسيج المصاب بالتلف


    يفيد مرضى الكبد إتباع النصائح الغذائية التالية



    1. تقدير كفاءة الكبد والتزام المريض بالعلاج الغذائي حسب حالة الكبد الصحية فعندما
    لا يتمكن المريض من الحصول على احتياجاته الغذائية عن طريق الفم يعطى محاليل
    غذائية عن طريق الوريد
    2. حصول المريض على احتياجاته من السعرات الحرارية والعناصر الغذائية بمقادير كافية وبنسب متزنة كل على حسب حالته لتفادي الإصابة بحالة سوء تغذية الشائع حدوثها في حالات المرض المزمنة
    3. يفضل تقسيم النظام الغذائي اليومي على وجبات صغيرة ومتعددة ( 6 - 8 ) وجبات
    4. يفضل تقديم الطعام بطريقة تفتح الشهية للتغلب على ضعف الشهية والشعور بالغثيان اللذان ينتشر حدوثهما في مرضى الكبد كما يفضل الإهتمام بوجبة الإفطار حيث يتوقع أن تكون شهية المريض على أحسن حــال
    5. الإكثار من تناول الأغذية الغنية بالكربوهيدرات كالعسل والمربى وعصائر الفواكه والخضروات الطازجة لفائدتها في تقليل هدم بروتينات العضلات والمساعدة بالشفاء بإذن الله ما عدا حالات السكري فيستشار الطبيب المعالج .
    6. الإقلال من تناول الأغذية الغنية بالدهون لتقليل ترسيب الدهون في الكبد واستبدال الدهون الغذائية الغنية بالأحماض الدهنية طويلة السلسلة بزيوت غنية بالأحماض الدهنية متوسطة السلسلة
    7. تجنب تعاطي المسكرات لأن الكحول يزيد من فرص ترسيب الدهون في الكبد
    8. تناول المريض مستحضرات الفيتامينات والأملاح المعدنية التي يقرها الطبيب المعالج
     
  8. غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ

    غٌَ ـلآ بُنٍيً گـ عُ ــبُ ¬°•| םـشُرٍَفٍة سْابِقِهْ|•°¬

    الله يعطيج العافيه حبوبه وفعلا معلومات وايد مهمه ومفيده


    نرقب كل جديد ومفيد
     
  9. شيخة المزايين

    شيخة المزايين ¬°•| مُشرفَة سابقة|•°¬

    شكراااااااااااا ع المرور الطيب :)
     

مشاركة هذه الصفحة