اخي

الموضوع في ',, البُريمِي لِـلخَواطِر ,,' بواسطة حياتي أملي, بتاريخ ‏21 ماي 2016.

  1. حياتي أملي

    حياتي أملي ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    لأول مرة أمسك القلم وانا كسيرت أحلامي
    وغريقة أشجاني حتى حبر قلمي ادرف دموع لا فائده لها سوى مكوثها على الأوراق وبصقت بكلمات لا أتحمل قرأتها ونزف الورق جماله المعتاد لماذا يلوموني وانا أشاركهم أحزاني ؟
    جاوبوني فأنا سأنسط لكم .. واريحوني لاطفئ حيرتي فلا يوجد من يقاسمني المي ..أكتب يا قلمي ولا تيأس ..فأنا مثلك يا قلمي العزيز أدرف .. ولا أجد من يمسح دموعي المتراكمه بين رموشي...قطرات دمي رسمت اساها.. واصبحت انسانه لعبت بها الأحزان ..فقد رحل من يواسي رحلتي الشيقه.. رحل من يداري ضحكاتي وجروحي .. ايمان الا ترى دمي النازف من الذكرى القديمه فأنا أسير الماضي
    الذي بات يحرق أيامي بكل ما تعني الكلمه
    أبتسم وامحي اوراق حياتي المتأكله
    من لهيب لا يوقفه سوى ملامحك الهادئه
    ملأت الضواحي برائحت إسمك الجميل
    والكثير يسأل بعد موتك
    أنت أبن من ؟
    أرد بجواب بسيط أبن فلان الفلاني
    فيقبلني وبعينيه حسرات
    ويحدثني بافضالك ووقوفك معهم بكل الخيرات
    ياعشق عمري وروح فؤادي
    يامن لم أتمنى غيره في حياتي
    رحلت دون وداعي
    واخذت معك الحنان مثل الطيور المغادره دون عوده
    هل عجز لسانك عن النطق أم تغلبت قطرات عينك عن البوح
    إذا قست عليك الأيام أنت قسيت بوداعك
    فجأه دون سابق أنذار أراك مغطاه بقماش أبيض
    يحتضنك التراب من جميع النواحي
    فانا من يستحق ان يحضنك ويضمك حتى اريح غليل محبتي لك
    كل يوم أتذكرك فالسراء والضراء
    أتخيلك بمنامي دون توقف دون كلل او ملل
    أعلم انك محتاج الينا جميعا
    وقلق من سير الزمن المرير
    لقد أزدادت وحشتي بدونك و صرت خالي الوجود
    غير جسد فقد أنفاس الحياة
    فلا تعلم بأن شوقي اليك كاد ان يجرفني اليك
    فهل ساجد بقربك سكنن
    او تتراما بي الأيدي بعيدا عنك
    أين ما كنت فرضاك عني يقربني اليك في جنة الله الواسعه
    والحمدلله على كل شيئ
    ياما حاولت الحديث عنك
    ..لكن لربما خانتني كلماتي ولم استطع ترتيب حروفي..
    رغــــــم كل ذلك اصريت على الحديث عنك..وكلي ثقه بما نطقت وتفوهت به
    ولم يكن هذا كل مافي نفسي "ولن يكون"
    لكنني لم اعرف كيف اسطر احرفي واصوغ كلماتي..
     

مشاركة هذه الصفحة