اختتام الورشة التدريبية الثانية حول مشروع تثقيف الاقران بتعليمية محافظة البريمي

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة عيون الدماني, بتاريخ ‏5 نوفمبر 2008.

  1. عيون الدماني

    عيون الدماني ¬°•| عضو جديد |•°¬

    أختتم صباح اليوم الورشة التدريبية الثانية حول مشروع تثقيف الأقران لمرض الايدز والتي امتدت على مدار ثلاثة أيام في مركز التدريب التابع لتعليمية محافظة البريمي.
    هدفت الورشة إلى توصيل المعارف أو الرسالة التوعوية والتركيز على الجانب العملي والتطبيقي من خلال تشجيع ممارسات صحية واجتماعية سليمة والتعرف على الطرق والممارسات التي تنقل عدوى الإيدز والتي لا تنقل عدوى الإيدز والتعرف كذلك على جهود وزارة الصحة لمكافحة انتشار مرض الإيدز والخدمات التي تقدم للمرضى وذويهم بالإضافة إلى إبراز دور الفرد في المحافظة على صحته وصحة أسرته ومجتمعه وحفز قدرات وطاقات المجتمع بما فيهم الطلاب للوقوف في صف المصابين بالعدوى وتشجيعهم على الاستعانة بالخدمات الصحية وإمدادهم بالرعاية النفسية والاجتماعية والاقتصادية وأخيرا إكساب الطلاب المهارات التي تؤهلهم على نقل ونشر هذه المعلومات والسلوكيات بين زملائهم على نطاق واسع للوصول إلى أكبر نسبة من الشباب والشابات.
    تم في اليوم الأول تعريف المشاركين بمفهوم تثقيف الأقران وشرح نبذه عن المشروع وإطار الورشة بالإضافة إلى شرح برنامج عمل الورشة وأهدافها وطريقة عملها ودور وزارة التربية والتعليم حول الوقاية من الإيدز وإستراتيجيتها (2007-2010) قدمها خليفة الكعبي أخصائي اجتماعي بمحافظة البريمي ، كما قدمت شيخة المزاحمية مشرفة التربية الاجتماعية ورقة عمل عن برنامج تثقيف الأقران تحدثت فيه عن مفهوم تثقيف الأقران وهدفه وشرح المفهوم الموسع لتثقيف الأقران وعرض تجارب من طلبة المدارس التي طبق فيها المشروع كما قامت بشرح معايير اختيار مثقفي الأقران والتفكير الإيجابي والسلبي.
    وأختتم اليوم الأول بويقة عمل عن مهارات الاتصال الفعال قدمها سلطان الوحشي ممرض الصحة المدرسية.
    وفي اليوم الثاني قدم الدكتور حمدي حامد محاضرة عن الايدز ماهيته ومسبباته وطرق الوقاية منه والوضع العالمي والمحلي للإيدز والاستجابة له ، كما تطرق عبدالله العيسائي رئيس قسم التربية الإسلامية واللغة العربية بمحافظة البريمي بالحديث عن الايدز من المنظور الإسلامي بالإضافة إلى تطبيق عملي وقدم خليفة الكعبي الورقة الأخيرة في اليوم الثاني وكانت بعنوان الوصمة والتمييز ضد المصابين بمرض الايدز والمتضررين منه ، وأفتتح اليوم الأخير بورقة عمل من تقديم سلطان الوحشي ومالك المعمري معلم المشرف الصحي بعنوان المهارات الحياتية لمثقف الأقران كما تم تنفيذ عدد من التطبيقات العملية على المهارات الحياتية لمثقف الأقران ومناقشة عامة حول المشروع وعرض آليات توثيق فعاليات مثقفي الأقران وخطة المدرسة في هذا المجال ، والتقييم وعرض تفصيلي للتقارير والملفات المطلوبة.
     
  2. قلب خدّاع

    قلب خدّاع ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    تسـلمين ع الخبر ختيه
     

  3. يعطيج العافيه على الخبر واتمنى ان اطلاب استفادو من الورشه
    وهذه البادره مميزه ورائعه فكرتها
    ونتمنى أن نرى كثير من هذه الورش لفائدة الطالب أولا والمجتمع ثانيا



    شكرا لج


    عثاري
     

مشاركة هذه الصفحة