خبر صالون فاطمة العلياني الأدبي يستضيف القاص السعودي حسن البطران في جلسة حوارية ممتعه

الموضوع في 'مركز أخبَار وقَضَايَا مُحـَافَظة البـُريمِي' بواسطة البريمي نيوز, بتاريخ ‏15 جوان 2015.

  1. البريمي نيوز

    البريمي نيوز ¬°•|شبكة البريمي للأخبار|•°¬

    صالون فاطمة العلياني الأدبي يستضيف القاص السعودي حسن البطران في جلسة حوارية ممتعه

    [​IMG]


    البريمي نت :
    تصوير : علي المقبالي - عبدالله العلوي
    متابعة : نادية المشايخي

    أقام صالون فاطمة العلياني الأدبي يوم الأحد الموافق 14/6/2015م جلسة حوارية مع القاص السعودي أ. حسن البطران بغرفة تجارة وصناعة عمان،ابتدأ الأمسية بجلسة حوارية مع الكاتب حسن البطران وحاوره الكاتب والقاص العماني أ. محمد اليحيائي الذي عرف بالقاص ثم أتاح الفرصة للضيف لتقديم ورقة موجزة بعنوان في طريق الإبداع. متحدثا عن تجربته في كتابة القصة القصيرة جدا . بعدها أخذ أ. محمد يحاور الكاتب عن تفرده في كتابة هذا اللون القصصي بالذات ليجيب الكاتب عن شغفه بكتابة هذا اللون من ألوان الجنس الأدبي بعد قرأته للعديد من النصوص في هذا الجنس وبسؤاله عن الآليات التي تمكن من يريد الكتابة في هذا الجنس يقول الكاتب:لابد لم يريد الكتابة في هذا الجنس أن يكون قد قرأ وكتب الرواية أو القصة القصيرة حتى يتمكن من كتابة القصة القصة جدا . وعن سؤاله عن الأب والقدوة في كتابة هذا الجنس الأدبي . يجيب الكاتب حسن البط ان نفسه مشيرا إلى أنه عمل على تنمية نفسه واشتغل على نصوصه . عن كتابته لنصوصه يرد الكاتب بأنه يكتب نصوصه من الحياة وقضايا المجتمع وأنه ينسج نصوصه مما يحيط به. بعدها كانت الفترة الثانية من الأمسية بقراءة نقدية قدمتعا د. فاطمة العلياني بعنوان"رمزية الألوان في مجموعة ناهدات ديسمبر" تحدثت في البداية عن عتبات النص من عنوان للمجموعة والإهداء والثيمات التي تضمنتها المجموعة ،بعدها تاولت الدكتورة الألوان ورمزيتها في المجموعة . إذا تحدثت د. فاطمة عن الألوان السبعة التي تضمنتها المجموعة وعدد مرات حضورها في المجموعة والتي ترد أربع وثلاثين مرة . حيث يأتي اللون الأحمر في مقدمة الألوان التي يستخدمها الكاتب إذ ترد خمس عشرة مرة في ثمان قصص،وتتمثل رمزيته في الخيانة والشرف والحذر والفزع ،بينما يأتي اللون الأبيض والأسود في المرتبة الثانية بواقع ست مرات لكل لون يأتي فيهى اللون الأبيض بمعنى الطهارة والنقاء في زجموعتين ويخالفها في ثلاث قصص أخرى أما اللون الأسود فيمثل رمزيته المعتادة من موت وحداد وسوداوية. ويأتي اللون الأخضر في المرتبة الثالثة بواقع ثلاث مرات في ثلاث قصص تمثل رمزيتها المعهودة من نماء وبداية الجديدة. أما اللون الأزرق فيرد مرتين ويرمز إلى الإرادة المسلوبة . أما اللون الذهبي فيرد مرة واحدة . بعدها تم العودة إلى الحوار ومحاورة الكاتب حول استخدامه للألوان فيعقب بأن الألوان ترد لديه عن قصد وليس عبثا. بعدها تم طرح العديد من الأسئلة حول الفرق بين القصة القصيرة جدا والخاطرة وبينها وبين قصيدة النثر. بالإضافة إلى الحكائية ومدى اشتراط توافرها في نص القصة القصيرة جدا . ومدى ارتباط الإقناع بهذا النوع من الأجناس الأدبية. واختتمت الأمسية بتكريم د. فاطمة العلياني للضيفين أ. حسن البطران والأستاذ محمد اليحيائي.


    [​IMG]
    [​IMG]


    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]

    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]
    [​IMG]
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏16 جوان 2015
    أعجب بهذه المشاركة خافق احساس

مشاركة هذه الصفحة