نيابة عن جلالة السلطان .. السيد فهد يستقبل رئيس المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة زهرة الجوري, بتاريخ ‏5 ماي 2014.

  1. زهرة الجوري

    زهرة الجوري ¬°•| مُشرفة الأخبار المَحلية و العالميّة |•°¬

    نيابة عن جلالة السلطان .. السيد فهد يستقبل رئيس المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي



    العمانية: نيابة عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- استقبل صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء أمس بمكتب سموه معالي محمد أحمد المرَ رئيس المجلس الوطني الاتحادي بدولة الإمارات العربية المتحدة الذي يزور السلطنة حاليًا، حيث نقل معاليه تحيات القيادة في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى مقام حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم وتمنياتها الطيبة لجلالته –أبقاه الله– وللحكومة والشعب العُماني بدوام التوفيق.
    وبعد أن رحب بمعالي الضيف والوفد المرافق له أشاد سموه بالعلاقات الطيبة القائمة بين البلدين الشقيقين انطلاقًا من الروابط الأخوية التي تجمع بينهما، مستعرضًا سموه تجربة الشورى في السلطنة وإسهامها المقدر في دعم مسيرة العمل الوطني.
    من جانبه أشاد معالي رئيس المجلس الوطني الاتحادي بدولة الإمارات بمستوى العلاقات بين البلدين بفضل الرعاية الحكيمة التي يوليها جلالة السلطان المعظم وإخوانه قادة الإمارات تحقيقا لطموحات الشعبين الشقيقين، معربًا معاليه عن اعتزازه والوفد المرافق بهذه الزيارة وما سوف تتيحه لهم اللقاءات من الاطلاع على تجربة السلطنة في العديد من المجالات.
    وقد تناول الحديث خلال المقابلة أوجه التعاون القائم بين البلدين كما تم استعراض القضايا الراهنة على الساحة الإقليمية. حضر المقابلة سعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى وسعادة سالم بن علي الكعبي نائب رئيس مجلس الشورى وسعادة أحمد بن محمد الشامسي عضو مجلس الشورى ورئيس مجموعة الصداقة العُمانية الإماراتية.. كما حضرها سعادة عبدالرضا عبدالله الخوري سفير دولة الإمارات العربية المتحدة المعتمد لدى السلطنة.
    كما استقبل صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء أمس بمكتب سموه معالي ئي أحمد وزير الدولة للشؤون الخارجية بجمهورية الهند.
    وفي بداية اللقاء رحب صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد بمعالي الضيف والوفد المرافق له، وقد أشاد سموه بالعلاقات الثنائية الوطيدة القائمة بين البلدين الصديقين واستمرار الجهود المشتركة للارتقاء بمستوى التعاون بين الجانبين، تم خلال المقابلة استعراض القضايا الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية.
    ومن جانبه أعرب معالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الهندي عن اعتزازه والوفد المرافق بهذه الزيارة، مؤكدًا تقدير بلاده لما حققته السلطنة من منجزات بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم –أبقاه الله- إلى جانب ترسيخ علاقات الصداقة والتعاون مع المجتمع الدولي.
    حضر المقابلة معالي السيد بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي أمين عام وزارة الخارجية، كما حضرها سعادة السفير جيه أس موكول سفير جمهورية الهند المعتمد لدى السلطنة.
     

مشاركة هذه الصفحة