عودة المُواطن العُماني المُحتجز في الهِند إلى السّلطنة .

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة نيروز, بتاريخ ‏9 أبريل 2014.

  1. نيروز

    نيروز ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    المواطن إبراهيم بن محمد الحضرمي إلى أرض السلطنة اليوم بعد أربعة أشهر قضاها محتجزا في الهند بسبب “رصاصة منسية” عثرت عليها السلطات الهندية في إحدى حقائبه أثناء توجهه إلى جمهورية الهند للعلاج. وأكد أحد أفراد أسرة المواطن لـ”البلد” بأنه في حالة صحية جيدة بعد تدهور حالته الصحية خلال الفترة الماضية بسبب مماطلة القضاء الهندي في إعادة جوازه إليه رغم الإلتزام بتنفيذ جميع الإجراءات المطلوبة لذلك.وكانت قضية المواطن العماني المحتجز بالهند مشوبه بعدد من طلبات الرشاوى من ضباط وقضاه وموظفين في السجن المركزي الذي الحتجز به المواطن فور وصوله للهند قبل أربعة أشهر من الآن؛ حيث تم الإفراج عنه بكفالة وبقي جوازه محتجزا إلى أن تم إعادته قبل حوالي أسبوع.

    وبدأت قضية المواطن إبراهيم الحضرمي منذ شهر ديسمبر الفائت حيث كان متجها إلى الهند في رحلة علاجية، قبل أن يتم إلقاء القبض عليه بسبب العثور على “رصاصة قديمة منسيّة” في حقيبة سفره، حيث أثارت القضية الرأي العام العماني عبر مواقع التواصل الاجتماعي مطالبين الحكومة بالتدخل العاجل لإطلاق سراح المواطن بعد أن تعرض لسوء معاملة من قِبل السلطات الهندية بحسب إفادة أبناء المواطن للصحيفة.

    وانتقد مواطنون في وقت سابق طريقة
    تعاطي كل من وزارة الخارجية العمانية عبر سفارتها في الهند مع الموضوع، بالإضافة إلى انتقادات وجهت للجنة الوطنية لحقوق الإنسان رغم تكرار القضية مع أكثر من مواطن عماني في الهند، والتعاطي معه بأسلوب مشابه من قبل السلطات الهندية.
     
  2. زهرة الجوري

    زهرة الجوري ¬°•| مُشرفة الأخبار المَحلية و العالميّة |•°¬

    الحمدللهـ على سلاآمتهـ


    يعطيج العافيه حبووبهـ
     

مشاركة هذه الصفحة