مهارة نقل الأفكار للأخرين

الموضوع في ',, البريمي لـِ مساحة حرة ,,' بواسطة المحبة السلام, بتاريخ ‏4 مارس 2014.

  1. المحبة السلام

    المحبة السلام ¬°•| مُشرفة الهَمسَات الإسلَامية |•°¬

    يمضي الناس معظم أوقاتهم في محاولة لإيصال أفكارهم للآخرين ، ولكن للأسف تواجههم مشكلات متعددة . ونجد في حياتنا العملية أمثلة كثيرة لذلك .
    إن أكبر خطأ يقع فيه الناس أنهم حين يتعاملون مع بعضهم بعضا ، فإنهم يفترضون أن المعنى المقصود قد فهم تماما . وكي يتم الاتصال الفكري الناجح يجب أن يكون المعنى منقولا بصورة سهلة سلسة تساعد على الفهم .

    " ومن هنا أحببت أن أنقل لكم بعض الأفكار التي تساعدنا على أن ننقل أفكارنا إلى الآخرين بمهارة دون الخوف من عدم فهمهم لما نريد قوله وقد اقتبست هذه الأفكار من كتاب قد قرأته وهو يحمل عنوان " المهارة في نقل الأفكار إلى الآخرين " للمؤلف " كيرت هانكز "


    الاتصال الفكري في مباراة قوية :
    نعيش الآن حياة معقدة تصعب فيها العلاقات الإنسانية ، فقد أصبح من الصعب جدا إيصال أفكارك إلى الناس ، وإفهام جميع المستويات من المستمعين .
    ومن وجهة أخرى أن لكل إنسان هدف معين ، ولكن تأثيره على الناس مختلف ، فكل يفهمه من وجهة نظره ، مما زاد الفشل في جذب انتباه الآخرين ، ومن هنا ظهرت مشكلات التحريف والتشويه في التفكير . ويتجاهل الناس الأفكار غير الواضحة ، عند سماعها ، ويلتفتون إلى أشخاص آخرين متمكنين من كيفية عرض أفكارهم بصورة مفهومة وواضحة تماما .
    وسوف نقوم بعرض بعض الحلول التي تساعدنا على التغلب على مشكلات الاتصال الفكري حتى تكون قريبا من الناس مؤثرا عليهم بشكل كبير ..


    " كيف ترقِّب معلوماتك "

    إن أسهل طريقة لتقديم معلومات جديدة ترتيبها حسب الأحرف الأبجدية " أ ، ب، ت " ... وكي تصبح معلوماتك مؤثرة على الناس عليك أن تتبع ترتيبا معينا . فالترتيب يعتبر شيئا هاما تماما للإفهام المخاطب ما تريد قوله ، وبشكل طبيعي . ولا يقتصر نظام الترتيب على ذلك فقط . فنحن نستخدمه لإظهار المسافات ، التناقضات ، التناغمات ، عنصر التشويق ، تسهيل الاستعمال .... الخ .
    أنواع الترتيب :
    1. استخدام الأرقام أو الحروف الأبجدية .
    2. تحديد التاريخ ( قبل ، بعد ، بداية ، نهاية ، ماضي ، حاضر ، مستقبل ) .
    3. الاستمرارية : ومعناها وجود ارتباط معين حيث نبدأ بالمعلومات السهلة ، ثم الأصعب حتى نصل في نهاية الأمر إلى الأمور الأكثر تعقيدا .
    4. الترتيب العقلي : وهي أن نبدأ بالمعلومات الخاصة إلى المعلومات العامة أو بالعكس ، وهذا يشابه وضع السبب ثم النتيجة .
    5. طريقة الاكتشاف : وهي تتلخص بإعادة الترتيب حسب اكتشافك للمعلومات .
    6. المكان : وهي استخدام ألفاظ تدل على المكان .
    7. الارتباط بالموضوع ذاته .
    8. استخدام التحريض : ويلجأ إليه للفت الانتباه وخلق الرغبة والحث على العمل .

    الترتيب الجيد :
    إن عدم قدرتك على إيصال أفكارك للآخرين خطأ عظيم ، لأن الناس يفهمون ما تريد بشكل خاطئ .
    ولو نظرنا حولنا لوجدنا أن حياتنا مليئة بأشياء منظمة تنظيما معينا : حيث أن قلب الإنسان يدق في تواتر منتظم يعكس كل ما يجري حولنا ، ونأكل وجباتنا في ترتيب معين " طعام الإفطار ثم الغداء فالعشاء " وتكون الكتابة حسب ترتيب قواعدي معين ، وهكذا ..
    وهذا ينطبق على الاتصال الفكري ، فإذا عرضت أفكارك بشكل منتظم متسلسل منطقي فإنك ستسر بالنتيجة ووضوحها في أذهان من حولك .



    " الطريقة الصحيحة لجذب انتباه الناس "

    لابد لكل شخص يتلقى المعلومات من احتواء معاني معينة في ذهنه ، ومن هذا المنطلق كان الهدف الأساسي للمتحدث إيصال ما يريده بالمعنى الدقيق عن طريق جذب القارئ بشدة للمتحدث وهي الخطوة الأساسية ولهذا فعلى المتحدث لتحقيق ذلك أن يعرف كيف يربط بين ما يقوله وبين ما يتلقاه المستمع . وعليه أن يصوغ أفكاره بأسلوب بسيط وقريب للسامع .
    والاتصال الفكري له ثلاثة أهداف رئيسة :
    1. جعل المستمعين تحت تأثير فكرة معينة يستمعون إليها .
    2. إجبار المستمعين على إحساسهم بعقدة المسألة للمساعدة في حلها .
    3. جعلهم يقومون بعمل معين .
    وبذلك تصبح طريقة المتكلم حافزا عظيما لجعل السامع يفكر مليا . وعن طريق هذا التفكير سيطبق المرء ما يسمعه ، ومع أن التفكير والشعور والفعل أمور داخلية غير مرئية فإن تحقيقها لا يكون إلا بطرق خارجية مؤثرة جدا .
    وإن لفت انتباه الناس لموضوعك ليس بالأمر السهل لأنه يتوجب عليك أن تعرف ما أهم شيء للقارئ أو السامع أو المشاهد . هذا بالإضافة إلى ضرورة معرفتك ما يحب ويكره وما أهدافه ومعتقداته ومخاوفه .

    " الضجيج " ..

    هناك علاقة حتمية بين الضجيج والاتصال الفكري ، ومن تجربتنا العملية لابد أن نكون قد شاهدنا فيلما أو أجرينا مقابلة ، وأثناء ذلك سمعنا صوت بكاء أطفال في هذه الحالة يصبح صوت الضجيج أعلى من أي صوت آخر ويكون سبب لعدم وجود الانسجام الفكري بين المتحدث والمستمع .
    وكي ينجح الاتصال الفكري عليك التغلب على مثل هذه الصعوبات ويمكننت حصر هذه العقبات ضمن أنواع منها :
    1. يمكن أن تكون العقبة الأولى صوتك المرتفع جدا أو المنخفض جدا .
    2. استخدامك للغة غير واضحة للمستمع ، أو ربما احتوت على خطأ ما نحويا أو تعبيريا ، إضافة إلى الأخطاء المطبعية .
    3. مكان الاجتماع .
    4. شعور المخاطب بالنعاس بعد الغداء مثلا .
    5. ارتفاع درجة الحرارة .
    6. صوت حب الكراسي .
    7. جهل المخاطب بالموضوع المطروح .
    8. تسرب شائعات حول الموضوع المطروح مفادها أن الموضوع ممل .
    9. صعوبة لفظ الاسم .


    " الصور العقلية "

    قد تستغرق القراءة وقتا أسرع من الكلام ، ولذلك فأن أفضل طريقة للفت الانتباه خلق صور في عقولهم .
    وفي حالة الاتصال الفكري سواء أكان شفهيا أم كتابة نجد أن أهم ما يشد اهتمام الناس الأمور المتعلقة بحياتهم الخاصة . ولهذا السبب لابد من إعطائهم صورا عقلية ، لأنها تساعد على نجاحك في إفهامهم ما تعنيه وبذلك يصبح ما تقوله حقيقة علمية لا مجرد كلمات تذكر .
    وحيث أن للناس مقدرة على خلق صورا عقلية أكثر من الصور التي يرونها بأعينهم .
    إن للصور العقلية تأثيرا عظيما تجعلك تتخيل عدة صورا مختلفة أثناء القصة ، وهكذا فتهتم بكل ما هو شخصي متعلق بك .

    " تتطلب عملية الاتصال مع الآخرين حل ثلاث مشكلات وليس واحدة :
    1. مشكلة الوصول إلى الناس : تعد هذه المشكلة مشكلة تقنية ، ولتجاوزها على المتكلم أن يكون بارعا في الوصول إلى قلب المستمعين ونقل أفكاره إلى الآخرين .
    2. إقناع الناس : وهي مشكلة إدراكية ، فعلى المتكلم أو يكون حاذقا بطريقة إقناع الآخرين بأفكاره ، وإيضاح ما يحب قوله .
    3. مدى تجاوب الناس : يقاس نجاح المتحدث بمدى تأثر المستمعين بما سمعوه ، وتطبيقهم عمليا لما سمعوه .


    " الاتصال الفكري المثير "
    إن بعدك عن استخدام الجمل المتماسكة أثناء حديثك ، يمكن أن يؤدي إلى فشل في الاتصال لأنها مثل البناء المتماسك .
    بعض الاتصالات الفكرية تصبح مثل الأبنية المهلهلة ، فالمتكلم أو الكاتب لا يفهمنا ما يريد ، ولا يستطيع أن يشعرنا بفكاهة ما يرويه في أحيان كثيرة .
    إن خلق اتصال فكري جيد مع الناس أشبه بتصميم أبنية تحتاج إلى التناسق في العناصر والأساليب . وكما يختلف اختصاصيو الديكور القدامى عن المهندسين العصريين كذلك الأمر بالنسبة للاتصال الفكري وإليك بعض النصائح :
    1. ركز على فكرة واحدة .
    2. تجنب العناصر الضعيفة ، كالقصص والدعايات والأمثلة ، فمثل هذه الأمور لا يحبذ استخدامها إلا عند الضرورة .
    3. تجنب الربط بين العناصر الضعيفة .

    " طرق للمحافظة على استمرار الانتباه "
    يجب أن يحافظ الاتصال الفكري على انتباه المشاهد طوال الوقت وإذا عجز الخطاب عن إثارة الانتباه فسيخفق في إثارة الاهتمام بالمحتوى ولن يتم إيصال المعلومات القيمة عندها ، فلا يحدث أي تعليم أو تغيير منشود .
     
  2. خافق احساس

    خافق احساس الفرَيق الإدِاري إداري

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مرحبا فيج اختي ، محبة السلام
    فعلا كلامج صحيح :) هناك الكثير
    من الناس يواجه مثل هذه الامور
    كلام جميل ، نشكرج على النقل
    بانتظار المزيد ،

    بارك الله فيج
     
  3. مخاوي الجروح

    مخاوي الجروح ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    بصراحه موضوع وايد حلو واعجبني وفعلا لاحظت في بعض المواقف الي حصلت لي انه لازم انه يكون نقل الفكره بطريقه تخلي الشخص الثاني يستوعبها ..
    مشكووره يا محبة السلام ..
     
  4. سمو الشيخه

    سمو الشيخه ¬مُشرفة المساحة الحرة¬

    كلام في قمة الروعه..
    كلامج صحيح خيتي..
    أنتظر المزيد..
    ودي:imua23:
     
  5. المحبة السلام

    المحبة السلام ¬°•| مُشرفة الهَمسَات الإسلَامية |•°¬

    • ما العوامل المؤثرة بالاهتمام :
    عادة ما يضجر الشباب بالتاريخ لأنهم لا ينتمون إليه ، فإذا اضطررت للتحدث عن شيء عفا عليه الزمان فما أن تتحدث عن المادة بمعايير وأسلوب اليوم وإما أن ترجع المشاهد بالخيال إلى الماضي .

    • كيف تحافظ على هذا الاهتمام :
    1. اعرف اهتمامات المشاهد :بماذا يشغلون وقتهم ؟ ما الشيء المستحوذ على اهتمامه في هذه الحياة ؟ وحول أي موضوع يبدون القلق . فإن أكثر الموضوعات إقناعا في العالم تلك التي تتحدث عن أنفسنا .
    2. واكب التيار : إن الاهتمام مادة حيوية متغيرة دائمة فلا تجد جمهورا مهتما بموضوع واحد محدد إلى الأبد . وما يشغله هذا الأسبوع ، قد لا يعيره التفاتة الأسبوع القادم . إن الأم التي تعامل ابنتها بالطريقة نفسها التي كانت تعاملها بها منذ عشر سنوات فإنها لن تصل إلى ابنتها وأفكارها بأية طريقة ممكنة ومثلها كمثل اسطوانة التسجيل المشروخة .
    3. تعامل بالمشاعر : إن أفضل طريقة للتعامل مع الآخرين هي التقرب منهم عن طريق مشاعرهم ، فالقلب والعقل لا ينفصلان ، والقلب دائما أفضل موصل إلى العقل .
    4. اعرف الاهتمام العام : لتضع نصب عينك أن الاهتمام شيء نسبي يختلف من شخص إلى آخر ، وستجد في أي جمهور مجموعة مختلفة من الثقافات والاهتمامات . فعليك أن تسأل نفسك ما السمات الهامة لكل هذا الجمهور . ثم عليك بالتنويه بتلك السمات أثناء تواصلك وحديثك إليهم .
    5. أجج وأيقظ : بما أن الاهتمام يكون بمستويات متفاوتة . فبعض الناس يهتمون كليا بموضوع قد لا يلقى عن الآخرين أي اكتراث به . هنا عليك أن تصمم المحاضرة أو الخطاب بشكل يؤجج حماس أولئك المهتمين ، ويوقظ اهتمام الأقل انشغالا بالموضوع .
    6. حدد هدف المشاهد : كلما كانت أفكارك أشمل كلما تضاءل التركيز لدى الجمهور . فبإمكانك إثارة اهتمام طفل في الثامنة وامرأة في الثامنة والثمانين في الوقت نفسه . ولكن الأسهل أن تتوجه إلى اهتمامات كل فرد على حده . لذا حدد جمهورا بذاته ومن ثم وجه خطابك إليه بالتركيز على نوعية الجمهور ومراعاة الاهتمام العام يمكنك أن تستقطب اهتمام كل فرد بسهولة .
    7. كن واقعيا : جرب التلاعب بأساليبك وكلماتك ، لأن تكرار الأسلوب الذي أدى إلى نجاح سابق سيطيح بالنجاح في المرات القادمة . فما أفادك في الماضي قد لا يجدي نفعا في المستقبل .

    " كيف ترفع من قيمة رسالتك "
    كثيرا ما ينجم الإخفاق في الاتصال الفكري نتيجة محاولة المتصل أن يقوم بالعملية كلها . فهو يريد أن يقوم بكل شيء بنفسه ملغيا نصيب الجمهور من المشاركة . وبهذا ألغي المتحدث بذلك نصيبه من النجاح .
    إن الاتصال الفكري عملية متبادلة ، فإذا كانت أحادية الجانب فإنها ليست اتصالا على الإطلاق . وكلما شارك الجمهور في هذه العملية كلما اقتنع بها . وهنا يكون الرسول المؤثر هو الذي يخطط طرقا تتيح للجمهور الاشتراك في عملية الاتصال بقدر الإمكان .

    - املأ الفراغ : إذا أعطى الخطيب للجمهور فرصة لملء الفراغات رافضا أن يقوم بالعمل كله وحده ، فإنه سيجد أن رسالته الفكرية قد وصلت بشكل أسرع وأكثر تأثيرا ، فالفراغات التي يتوجب على المشاهد ملؤها تجعل الجمهور أكثر مشاركة بالموضوع ، وتعطي للموضوع المطروح إثارة أكبر .
    - دعهم يشاركون : تخلق المشاركة حدا أقصى من التواصل الفكري وستعرف هذا عندما يأتي أحدهم ليشكرك على بعض الأفكار التي قد لا تكون موجودة أصلا في مناقشتك بل أوحيت بها .
    - لا تفعل هذا أبدا!!! إننا نعاني من حالة تقليدية من التراكم . كلما زادت كمية الرسائل المرسلة كان التواصل الفكري أقل . فهناك حد لكمية المعلومات التي يمكننا استيعابها في وقت واحد .
    يحاول بعض الناس أن يقولوا كل ما عندهم دفعة واحدة . وهذا مستحيل ( مالم تكن معلوماتهم ضئيلة ) . عندما يحاولون البوح بالكثير يبدأ المستمع بالمعاناة من تراكم الأفكار . ومن ثم يتبلد ذهنه بقدر لا يسمح له بالاستيعاب .

    • إضارة التراكم : إليك بعض الطرق لتجنب المشاركة في مشكلة التراكم :
    1. كن مجردا : اجعل رسالتك أقوى ، ودعها تقف بوضوح وتجرد أكثر من الأخريات .
    2. كن حاسما : اطرق الموضوع مباشرة وكن حاسما أكثر من أي شخص آخر .
    3. كن حذرا : اعرف مستمعيك واجعل رسالتك تناسبهم . وأعطهم أكثر مما يريدون .
    4. كن واضحا : اجعل رسالتك سهلة الفهم واحذف كل شي ضروري من كلمات ، عبارات وأفكار .
    5. كن بسيطا : قدم رسالتك ببساطة فأكثر الناس لا يستوعبون إلا سبعة أنواع مختلفة من المعلومات في الفترة نفسها .

    """ إننا نعيش في عصر كهربائي ، حيث تنتقل المعلومات بسرعة الضوء """ ( مارشل مكوهان )


    " كيف تجعل الآخرين يصدقونك " ...

    إن تصديق الجمهور لك مهم جدا بقدر أهمية استيعابهم لرسالتك وتهال أهمية المصداقية فحوى الرسالة نفسها . قد تكون بحوزتك أفضل المعلومات في الدنيا ولكن دون جدوى ، فالمعلومة غير المصدقة لا تطبق أبدا .
    ويأتي التصديق بعد الفعل ، فبعد أن يستوعب الناس الرسالة يبدؤون بالتطبيق . ولكن إذا لم يصدقوا فلت يحدث شيء .
    تذكر عندما رأيت بعض المؤثرات في فليم ما ... عندما لا تصدق ما يحاول المخرج خلقه ، فلن تؤثر تلك الوسائل فيك . أما إذا كانت المؤثرات فعالة ، فستطرح جانب الشك وتندمج مع مجريات الأحداث بل وتصبح جزءا منها . وكل هذا بسبب شيء واحد وهو التصديق .

    @@ عوامل التصديق @@
    1. قدم نفسك من جانب شخص أو شيء موضع ثقة .
    2. ليكن لك شاهد من بين الجمهور يؤكد كلامك .
    3. دع الجمهور يحاول اختبار مصداقية كلامك .
    4. استشهد بموقف مشابه كانت له نتائج إيجابية .
    5. أكد على الجانب الإيجابي لرسالتك .
    6. أعط انطباعا بقوة الشخصية .
    7. شدد على المحاذير التي ستترتب على عدم إصغاء الجمهور لندائك .

    "" الإدراك أولا والاتصال ثانيا ""

    لن تستطيع التحدث عن شيء لم تفهمه .
    هناك مبدأ أساسي وهو أنك إذا لم تستطع فهم ما تقوله فلن تتوقع من شخص آخر أن يفهم رسالتك وببساطة (( فاقد الشيء لا يعطيه )) .


    "" وصفة سحرية ""
    يعمل الاتصال الفكري أفضل إذا تضمنه لمسه سحرية ، حيث يكون له القدرة على فتن الجمهور بالإضافة إلى إيصال المعلومات إليهم في الوقت نفسه .
    - الوصول إلى خيال الجمهور : يستعمل خيال الجمهور كمادة أساسية لصنع السحر ، فمن خلاله يستطيع المُبلغ أن يستخدم أشياء مادية ليصل إلى خيال المتلقي . ويمتاز الخيال أن باستطاعته الوصول إلى أعماق الإنسان إذ يحتوي على أحلام نهارية وليلة وأفكار وصور وآمال وخيالات وهكذا فإن معرفة مصدر تصرفات الإنسان يمكن أن يضفي نوعا جديدا من الحياة إلى أي عرض فني قد يتحقق السحر باستخدام الفكاهة أو إضفاء السحر أو إظهار أشياء غير متوقعة وبالطريقة نفسها يعمل الاتصال الفكري .
    ليس من السهل أبدا تحديد معنى المفاجأة فهي ما يثير الدهشة والعجب لأنه أمر غير متوقع وما يثير الفضول أن أكثر المفاجآت إثارة تلك التي لا تحتاج لأن تكون نادرة وغريبة بل على العكس فهي واضحة وتزود بالمعرفة . إن لنجاح تأثير المفاجأة هدفا كبيرا إذ أنها تغني الإنسان بتجارب أكبر من تلك التجارب التي مارسها في هذا العالم .


    "" كيف تختبر خطابك ""

    أفضل طريقة لمعرفة مدى نجاح اتصالك أم لا هي صنع نموذج مصغر وتجريبه . اجعل النموذج مطابقا للموقف الحقيقي الذي سيقابلك قد الإمكان ومن ذلك :
    - اصنع نموذجا للاتصال الذي ستقوم به .
    - راعِ في نموذج الاتصال الدقة في محاكاة الموقف الذي ستواجهه بكل خلفياته المادية والمعنوية . فتخيل أين سيجلس الجمهور ، ومدى استعدادهم لتلقي رسالتك ، وكيف ستطبق وسيلة الاتصال مع نوعية الجمهور وكيف سيتفاعل معها .
    - اجعل نموذجك يماثل ما تستطيع فعله أمام الجمهور وفي ضوء فهم الناس للمعلومات التي ستقدمها .

    وإذا قمت بتجريب النموذج فإنك قد تجد أنه مبني على افتراضات غير مناسبة وندها أعد تنقيحه مرات ومرات حتى تحصل على أفضل ما تستطيع الوصول إليه واستخدمه في اتصالك النهائي .

    وأخيرا إليكم بعض النصائح أو المقولات :

    • استخدم كل شيء بشكل بسيط ، ليفهمه كل الناس (( البرت إيستين ))
    • الكلمات القصيرة جيدة ، ولكن استخدامك لكلمات مألوفة وقصيرة في الوقت نفسه أفضل بكثير . (( وينستون تشيرشل ))
    • فكر كرجل حكيم ، وكلن تكلم كإنسان عادي (( أرسطو ))
    • إن ما يقيمه أحد الأشخاص بالشيء الذي لا قيمة له ( النفاية ) يعتبر كنزا بالنسبة لشخص آخر ، وهذا يعتمد على إدراك القيمة بالنسبة لكل شخص .
    • لماذا وكيف كلمات أهم من أن تستخدم لتوافه الأمور (( نابليون بونابرت ))
    • في خدمتي ستة رجال مخلصون لقد علموني كل ما أعرف وأسماؤهم هي : أين ، ماذا ، متى ، لماذا ، وكيف ، ومن . (( روياد كيبلنغ ))
    • أسمع وأنسى ، أرى فأتذكر ، أطبق فأفهم . (( مثل صيني قديم ))
    • ترسم الكلمات صورا في المخيلة ، وتحفر الصور كلمات في الذهن ( درابر دانيلس ))
    مقتبس من كتاب ( المهارة في نقل الأفكار للآخرين للمؤلف كيرت هانكز )
     

مشاركة هذه الصفحة