خسارة النهضة امام المحرق البحريني والمحرق الى النهائي

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة السَعيدي, بتاريخ ‏22 أكتوبر 2008.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. السَعيدي

    السَعيدي <font color="#ff0000">¬°•| إداري سابق|•°¬</span></

    أستطاع فريق المحرق البحريني من الصعود لنهائي كأس الأتحاد الأسيوي بعد تحقيقه فوز صعب على حسب فريق النهضة العماني على ارضه و بين جماهيره بنتيجة 2-1 ، و هذه النتيجة أهلت فريق المحرق البحريني رغم خسارته في مبارة الذهاب بنتيجة 1-0 .

    بدء فريقا المحرق البحريني و النهضة العماني المبارة بشكل هادئ جداً و لم يشكل الفريقان اي خطر على الأخر حتى منتصف الشوط و بدء فريق المحرق الهجوم و لكن بدون خطورة و تصدى دفاع فريق النهضة العماني لهجمات المحرق و اخطرها هدف البرازيلي ريكو الذي الغاه الحكم بسبب اصطدام مهاجم المحرق بمدافع النهضة العماني بشكل مخالف في الدقيقة 26 ، و كذلك شكل فريق النهضة العماني خطورة على فريق المحرق في عدة مناسبات و لكن تألق المدافع ابراهيم المشخص و علي عامر شكل عائق لمهاجمي فريق النهضة ، و تمكن فريق المحرق من افتتاح النتيجة في الدقيقة 38 عن طريق المهاجم البرازيلي ريكو بعد تمريرة ذكية من اللاعب محمد سالمين من بين مدافعين النهضة العماني و انفراد المهاجم ريكو بالحارس و اسكنها على يسار الحارس بهدوء ، و بعد الهدف ارتفع مستوى المبارة و شكل الفريقين هجمات لم تتعدى الخطورة العالية حتى انتهى الشوط الأول بتقدم فريق المحرق البحريني بهدف نظيف .

    في الشوط الثاني دخل الفريقين بحماس عالي من أجل كسر التعادل و تعديل النتيجة لصالحه و كان فريق المحرق الأكثر خطورة و تمكن من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 63 عن طريق اللاعب محمود عبدالرحمن بعد تلقيه تمريرة قصيرة من اللاعب جمال ابرارو و سدد محمود الكرة بقوة على يسار الحارس لم يتمكن من التصدي لها ، و بعد الهدف الثاني للمحرق ارتفع اداء فريق النهضة العماني و أثمر عن هدف التقليص في الدقيقة 70 عن طريق العاجي ابراهيما الذي استغل خطأ المدافع ابراهيم المشخص في قطع الكرة و تمكن من مراوغته و سدد الكرة قوية جداً على يمين الحارس محمد جعفر و لم يتمكن من التحرك للكرة من قوتها .

    اخذت المبارة منعطف الخشونة بعد هدف النهضة و كثرت البطاقات الصفراء على الفريقين ، و بان التوتر على لاعبي فريق المحرق رجع اللاعبين للدفاع من أجل المحافظة على النتيجة و كاد فريق النهضة العمانة ان يسجل هدف التعادل بعد خطورة كبيرة و متواصلة طوال العشر الدقائق الأخيرة من المبارة و تألق في معظم الكرات الحارس محمد سيد جعفر الذي تصدى لأكثر من هجمة ، و في الدقيقة 93 خلص مدافع فريق المحرق علي عامر كرة من خط المرمى بعد انفراد المهاجم ابراهيما بالحارس و اسقط الكرة من فوق الحارس في المرمى الفاضي و تمكن علي عامر من ابعاد الكرة قبل دخولها ، و بعدها مباشرة اعلن الحكم عن نهاية المبارة بفوز فريق المحرق بنتيجة 2-1 .

    و بهذه النتيجة تأهل لفريق المحرق للنهائي ليقابل فريق الصفاء اللبناني الذي بدوره تخطى فريق ديمبو الهندي بسهولة .



    كووورة
     
  2. :(

    يسلموع الخبر​
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة