مناقشة تنفيذ مشروع نقل التقنيات لتحسين مستوى المعيشة الريفية في شبه الجزيرة العربية

الموضوع في ',, البُريمِي الاقتِصَادية ,,' بواسطة منوة الروح, بتاريخ ‏19 أكتوبر 2008.

  1. منوة الروح

    منوة الروح ¬°•| مراقبة عامه سابقه |•°¬

    زيارة خبراء إيكاردا للبحوث الزراعية

    مناقشة تنفيذ مشروع نقل التقنيات لتحسين مستوى المعيشة الريفية في شبه الجزيرة العربية



    10/19/2008
    كتب : ناصر المجرفي : بدأت أمس زيارة خبراء المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (إيكاردا) للمديرية العامة للبحوث الزراعية والحيوانية بوزارة الزراعة والتي تستمر حتى 20 أكتوبر 2008 وذلك تفعيلا للتعاون القائم فيما بين وزارة الزراعة والمركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة ( ايكاردا) . وقد أشار الدكتور أحمد بن ناصر بن عبدالله البكري مدير عام البحوث الزراعية والحيوانية إلى أن الزيارة تأتي بهدف مناقشة تفاصيل وآليات ومراحل عمل تنفيذ مشروع نقل التقنيات لتحسين مستوى المعيشة الريفية وإدارة الموارد الطبيعية في شبه الجزيرة العربية بمشاركة واسعة للباحثين وأخصائيي جهاز الارشاد الزراعي العمانيين حيث تقوم الإيكاردا بتنفيذ المشروع في دول مجلس التعاون الخليجي لدول الخليج العربية والجمهورية اليمنية لمدة 5 سنوات بدءً من عام 2008. وأضاف البكري الى أن هذا المشروع يأتي إمتدادا لتعاون وثيق وبناء فيما بين وزارة الزراعة والإيكاردا منذ الثمانينيات في مجال إدخال وتطوير العديد من أصناف القمح والشعير وبعض المحاصيل البقولية التي تجود بالسلطنة وتم نشر العديد منها للمزارعين ، بالاضافة الى إدخال وتطوير تقنية الزراعة بدون تربة بما في ذلك الزراعة المائية وجاري العمل على توسعة نشرها لدى العديد من المزارعين بالسلطنة. كما أوضح الدكتور أحمد البكري إلى أنه يوجد مكتب للإيكاردا بالسلطنة ويعمل حاليا على إدارة وتنفيذ المشروع البحثي لتطوير النخيل بدول مجلس التعاون ، ويعول على المشروع الحالي والممول من قبل الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (IFAD) والصندوق العربي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية (AFESD) وصندوق أوبك للتنمية الدولية (OPEC) في التوسع لنشر تقنية الزراعة المائية لإنتاج محاصيل الخضر لدى المزارعين العمانيين وتطويرها ، وكذلك نشر تقنيات إدارة الانتاج والوقاية لأهم محاصيل الخضر في البيوت المحمية ، وإكثار ونشر بعض محاصيل العلف المحلية المعمرة والتي تتميز باستهلاكها المحدود من المياه ، وإكثار ونشر نباتات التين الأملس حيث تم مؤخرا إدخال عدد 40 مدخل وراثي من تونس للسلطنة وتعرف تلك المداخل الوراثية بتحملها للجفاف ، وقد تم ذلك بالتعاون مع الايكاردا بهدف تقييم تلك المداخل الوراثية وإستخدام أفضلها كعليقة حيوانية مكملة لمربي الثروة الحيوانية. تجدر الإشارة إلى المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (إيكاردا)، تأسس في عام 1977 ويعد المركز الذي يقع مقره في حلب بسوريا واحداً من ستة عشر مركزاً لحصاد المستقبل تدعمها المجموعة الاستشارية للبحوث الزراعية الدولية (CGIAR).تقوم إيكاردا بخدمة العالم النامي ككلّ في مجال تحسين العدس والشعير والفول كما تعمل على خدمة جميع البلدان النامية في المناطق الجافة في مجال تحسين كفاءة استعمال المياه في حقول المزارعين وإنتاج المراعي الطبيعية والمجترات الصغيرة، وكذلك خدمة منطقة وسط وغربي آسيا وشمالي إفريقيا في مجال تحسين الأقماح الطرية والقاسية والحمص والنظم الزراعية. وتفيد البحوث التي تجريها إيكاردا في تخفيف وطأة الفقر على مستوى عالمي من خلال زيادة الإنتاجية بالتكامل مع الأساليب المُستدامة في إدارة الموارد الطبيعية. وتواجه إيكاردا هذا التحدي بتنفيذ البحوث وإجراء التدريب ونشر المعلومات ومشاركة نظم البحوث الزراعية والتنموية الوطنية ويتم نقل نتائج البحوث التي تجريها إيكاردا من خلال تعاونها مع الهيئات ومؤسسات البحوث الوطنية والإقليمية، فضلاً عن الجامعات ووزارات الزراعة وكذلك من خلال ما تقدمه من مساعدات فنية ودورات تدريبية فهي توفر نطاقاً واسعاً من برامج التدريب بدءً من الدورات الجماعية الطويلة إلى فرص التدريب الفردية على البحوث المتقدمة.



    الشبيبة
     
  2. أبو سلطااان

    أبو سلطااان مؤسس و رئيس الفريق التطويري إداري

    يسلمو أختي عالأخبار الطيبه ,,
    يعطيج العافيه
     
  3. منوة الروح

    منوة الروح ¬°•| مراقبة عامه سابقه |•°¬

    مشكور ع متابعتك ^_^
     

مشاركة هذه الصفحة