آلحُمَى آلقُرمِزيّهْـ ..

الموضوع في ',, البُريمِي لِلطِب والصَحة ,,' بواسطة إحسآإسي غير, بتاريخ ‏1 أكتوبر 2013.

  1. إحسآإسي غير

    إحسآإسي غير ¬°•|مشرفة طٌـلبـِة الْـمٌداِرًسَ |•°¬

    الحمى القرمزية :

    هي نوع من انواع الطفح الجلدي المصاب للالتهابات .





    تعد الحمى القرمزية طفحا جلديا غالبا يكون مصاحب لألتهاب
    اللوزتين، وهي عدوى تسببها بكتيريا تعرف باسم البكتيريا العقدية
    وغالبا ما يكون الطفل المصاب بالتهاب اللوزتين مصابا
    أيضا بالتهاب الحلق والحمى الشديدة.





    ويبدأ ظهور الطفح الجلدي المصاحب للحمى القرمزية
    على الخدود والبطن وينتشر في جميع أنحاء الجسم.
    ويكون ذا لون أحمر زاه يشبه ضربة الشمس وخشن يشبه ورق الصنفرة.
    وقد يصل لون الطفح الجلدي إلى لون منطقة تحت الإبط.
    وقد يميل لون لسان الطفل إلى اللون الأبيض، باستثناء
    براعم التذوق، التي تبدو ذات لون أحمر زاه،
    وهو عَرَض يعرف باسم «لسان الفراولة».
    وقد يكون هناك بعض الاحمرار في الوجه ومنطقة أكثر شحوبا حول الفم.






    وكانت الحمى القرمزية تعتبر مرضا خطيرا ومميتا في السابق ،
    لكن الان أصبح من السهل التغلب عليها باستخدام المضادات الحيوية.
    ولذا نؤكد ليست سوى نوع آخر من أنواع الطفح الجلدي.






    ونرجو من كل ام حين يصاب طفلها بالحمي القرمزية باتباع التعليمات التالية :



    - عزل الطفل عن باقي أفراد الأسرة خاصة لو كان المصاب رضيعاً،
    وعدم مشاركته باقي أفراد الأسرة في الأدوات الشخصية والمستخدمة
    في الأكل أو الاستحمام أو اللعب وغيرها من وسائل الوقاية.


    - سيجد الطفل المصاب صعوبة في تناول الطعام وابتلاعه لذا
    يوجب عليك تقديم أطعمة سائلة وسهلة البلع لا تتكلف المضغ.



    - الحرص على تناول المصاب كميات جيدة من السوائل لتغطية
    النقص الناتج عن ارتفاع الحرارة وحماية للكلى بالذات.


    - غرغرة الحلق مرتين أو أكثر في اليوم بالماء المالح أو الشاي
    الدافئ والمركز مع الحرص على عدم ابتلاعهما بعد إكمال الغرغرة.





    دُمِتم بِصحَه ::11
     

مشاركة هذه الصفحة