صرف أكثر من 300 ألف ريال على المساعدات الطارئة والخاصة لأكثر من 4 آلاف حالة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏29 جويليه 2013.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    التنمية الاجتماعية: صرف أكثر من 300 ألف ريال على المساعدات الطارئة والخاصة لأكثر من 4 آلاف حالة

    المؤشرات تؤكد استفادة 9.5% من السكان من الضمان الاجتماعي -
    كتبت – عهود الجيلانية:– أكدت مؤشرات العمل الخاصة بوزارة التنمية الاجتماعية خلال الربع الأول من عام 2013م أن 9.5% من عدد الأفراد المستفيدين للضمان الاجتماعي من إجمالي عدد السكان في السلطنة بلغ 82196 حالة مسجلة استفادت من معاش الضمان الاجتماعي بمبلغ مصروف تجاوز 26 مليون ريال، كما تشير الاحصائيات إلى أن الوزارة صرفت 300.334 ريالا على المساعدات الطارئة والخاصة نظرا لتعرض بعض الأفراد والأسر لمشاكل اجتماعية واقتصادية غير متوقعة. وبينت المؤشرات الاجتماعية أن الوزارة قامت بدعم 132مشروعا لموارد الرزق منها 60% مشروعات تجارية، وتوضح المؤشرات أن أغلب المشروعات المنفذة انحصرت في محافظة شمال وجنوب الشرقية.
    وتشير الاحصائيات المسجلة إلى أن 133 فردا عدد الملتحقين بمركز رعاية الطفولة وبيوت الشباب للأيتام وفي رعاية الاعاقة توضح الاحصائيات ان البرامج التعليمية المقدمة للملتحقين بمركز رعاية وتأهيل المعوقين وفرت لحوالي 26 معوقا في البرامج المختلفة، وتؤكد الوزارة من خلال البرامج الرعائية والتأهيلية التي توفرها لكافة شرائح المجتمع منها الأحداث المراهقون ان هناك 146 حالة حدث منهم 126 عمانيا.
    وتوضح مؤشرات العمل الخاصة بوزارة التنمية الاجتماعية خلال الربع الأول من عام 2013م في محور رعاية الطفولة، ان حوالي 64% من الاطفال الملتحقين بمركز رعاية الطفولة وبيوت الشباب الايتام يمثلون الاطفال بالمرحلة التعليمية الاساسية من الحلقة الاولى والثانية والثالثة، و7% منهم باحثون عن عمل. وان إجمالي عدد الحاضنات المسجلة بلغ 108 حاضنات أعلاها تسجيلا محافظة مسقط بعدد 58 حاضنة تليها محافظة ظفار بـ 13 حاضنة، فيما سجلت حوالي 6 حاضنات بشمال الباطنة وحاضنة واحدة بجنوب الباطنة و12 حاضنة بمحافظة الداخلية، و3 بشمال الشرقية وحاضنتان بجنوب الشرقية، و7 بالبريمي و6 بالوسطى بينما لم تسجل أي حضانة بمحافظة مسندم.
    وتبين الأرقام أن إجمالي عدد المشرفات والمربيات والإداريات العاملات بالحضانة وصل 788 عاملة وتجاوز عدد العاملات إلى النصف في محافظة مسقط بـ 510 عاملات ، كما توضح الارقام ان مجموع الاطفال الملتحقين بالحاضنات أقل من 3 سنوات 5423 طفلا منهم 2862 ذكرا و2642 إناثا في الحضانات التي تقدم خدمات الرعاية النهارية للأطفال.
    الأسر البديلة
    وتقوم الجهات المختصة في الوزارة بإجراء البحوث الاجتماعية اللازمة للأسر الراغبة لاحتضان طفل يتيم وذلك لمعرفة قدرة الاسرة من عدمه على احتضان وتربية الطفل ويتم مساعدة الأسر الحاضنة للحصول على معاش الضمان الاجتماعي ، والأطفال اليتامى مجهولي الأبوين أو الذين يعيشون في أسر متصدعة ويحتاجون لأسر بديلة لرعايتهم، وتوضح الاحصائيات ان مجموع الأسر المعانة بلغ 184 أسرة وهي التي تتلقى مساعدة مالية شهرية من مخصصات الضمان الاجتماعي كأسرة بديلة و159 أسرة غير معانة، واحتلت محافظة شمال الباطنة الأعلى نسبة بين المحافظات من حيث عدد الأسر المعانة البالغة 56 أسرة تليها محافظة مسقط، في حين خلت محافظة الوسطى من وجود أسر معانة، أما من حيث عدد الأسر غير المعانة في محافظة مسقط فقد بلغت 141 أسرة تليها محافظة البريمي بـ9 أسر فقط، وخلو أغلب المحافظات من وجود أسر غير معانة.
    وبلغ عدد الأطفال اليتامى الذين التحقوا بأسر حاضنة 131 طفلا و211 طفلة، كما قام المشرفون بزيارات للمتابعة بلغت 52 زيارة للاسر الحاضنة.
    وتوضح الاحصائيات أن عدد الملتحقين بمركز رعاية الطفولة وبيوت الشباب (الايتام) ما قبل الدراسة بلغ 33 طفلا ومن هم في مرحلة التعليم الأساسي بلغوا 79 طفلا وفي مراكز تأهيل المعوقين حوالي 7 اطفال ومنهم 3 بالدراسة الجامعية و3 منهم يهملون و8 ما زالوا باحثين عن عمل.
    تأهيل المعوقين
    وفي رعاية الأعاقة توضح الاحصائيات ان البرامج التعليمية المقدمة للملتحقين بمركز رعاية وتأهيل المعوقين بالخوض بلغ عددهم 26 معوقا في برامج الحاسب الآلي بلغ عددهم 3 من الذكور والإناث، وفي النجارة بلغ عدد المسجلين 12 من الذكور فقط و4 في برنامج الحدادة و7 في أعمال الزخرفة والديكور.
    في حين تبين الاحصائيات عدد الخدمات العلاجية المقدمة للأطفال الملتحقين بدار رعاية الأطفال المعوقين بمسقط ففي العلاج الطبيعي حصل المعوقون على 672 جلسة و116 في العلاج الوظيفي و870 في التربية الخاصة، وفي علاج النطق تلقى المعوقون حوالي 145 جلسة، حيث يقدم دار الرعاية خدمات تخصصية للأطفال شديدي الأعاقة الذين تقل اعمارهم عن 14 سنة بالإضافة إلى الخدمات الاجتماعية والإعاشة.
    وتشير الاحصائيات إلى إجمالي عدد الاجهزة التعويضية والخدمات المساندة المقدمة لذوي الاعاقة والمسنين بلغ 751 جهازا وخدمة ، منها 9 عكازات طبية قدمت، و46 اسرة طبية ومراتب، و166 كرسيا متحركا، 45 سماعة أذن و321 نظارة طبية و15 حالة تم فيها تهيئة مساكن، و85 رعاية منزلية ، وخدمات أخرى بلغت حوالي 64 حالة منها اجهزة تنفس صناعية وطقم اسنان وغيرها.
    وتشير الاحصائيات إلى ان هناك حوالي 418 موظفة تعمل في 23 مركزا للوفاء لتأهيل الاطفال المعوقين ، كما ان المركز يقدم خدماته لـ764 حالة مصابة بإعاقة ذهنية تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة، و244 يعانون من إعاقة سمعية و402 حالة لإعاقة حركية، وفي الإعاقة البصرية بلغ عددهم 34 بين كفيف وضعف نظر شديد.
    رعاية الأحداث
    كما تبين المؤشرات في محور رعاية الأحداث الجانحين عدد حالات الأحداث حسب المحافظة والجنس ، حيث تعتبر ظاهرة جنوح الأحداث من الظواهر الاجتماعية السلبية التي أصبحت تعاني منها المجتمعات نتيجة للمتغيرات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وتسعى الوزارة لتطوير برامج رعاية الأحداث الجانحين، فقد سجلت الاحصائيات عدد حالات الأحداث التي بلغت 146 حالة، منهم 140 ذكرا و6 اناث فقط، كما بينت حالات الاحداث حسب الجنسية ان منهم 126 عمانيا و20 غير عماني. وتوضح الاحصائيات ان عدد الحالات التي تم دراستها بلغت 122 حالة، وعدد القضايا حوالي 105 قضايا، وهناك 5 حالات تحت الرعاية اللاحقة، و20 حالة تحت الاختبار القضائي.
    مشروعات موارد الرزق
    وفي احصائيات مشروعات موارد الرزق تبين الاحصائيات ان مجموع المشروعات الانتاجية بلغت 32 مشروعا و79 مشروعا تجاريا، و21 مشروعا خدميا، وبلغت المشروعات التجارية حوالي 60% من مشروعات موارد الرزق المنفذة في المحافظات في حين بلغت 24% فقط مشروعات انتاجية و16% مشروعات خدمية ، وتركزت أغلب المشروعات المنفذة في محافظة شمال وجنوب الشرقية.
    وعن المشروعات المنفذة للجان التنمية الاجتماعية البالغ عددها 61 لجنة توزعت في مختلف محافظات السلطنة قدمت مساعدات نقدية وصلت إلى 3744.206 حالات و490 حالة عينية في حين لم تقدم اللجان أي مساعدات سكنية . وأغلب المساعدات التي سجلت قدمتها لجنة شمال الشرقية بمجموع 3784.206 من نقدية وعينية تليها لجنة شمال الباطنة التي قدمت حوالي 450 مساعدة نقدية.
    مساعدات طارئة وخاصة
    وتقدم الوزارة مساعدات متعددة للحالات التي تتعرض لظروف اجتماعية أو اقتصادية غير متوقعة من شأنها أن تلحق ضررا، فقد بلغ إجمالي عدد المبالغ المصروفة في المساعدات الطارئة والخاصة 300.334 ريالا، فقد صرفت الوزارة مبالغ نقدية بلغت 41880 ريالا للمساعدات الطارئة لحوالي 701 حالة بينما صرفت في المساعدات الطارئة للكوارث لـ 2058 حالة حوالي 85762 ريالا، اما في المساعدات الخاصة فقد صرف 46105 ريالات لحالات الفشل الكلوي ، وفي حالات سرطان –فقر الدم وأمراض أخرى تم صرف 1083 ريالا لـ 57 حالة فقط.
    واحتلت محافظة شمال الباطنة أعلى محافظة تستفيد من مساعدات الكوارث الفردية بـ 29 حالة صرف لها 11287.5 ريال ثم محافظة الداخلية صرف لـ22 حالة 11097.5 ريال. بينما في الكوارث الجماعية احتلت شمال الشرقية أعلى عدد تم صرف فيها مبلغ 29735 ريالا لحوالي 47 حالة، بعدها محافظة الوسطى لـ 45 حالة تم صرف 12710 ريالات.
    الضمان الاجتماعي
    وفي الضمان الاجتماعي فقد بلغ إجمالي عدد حالات الضمان الاجتماعي 82196 حالة جاءت محافظة شمال الباطنة نسبة 28.1% من إجمالي الحالات، و11.3% من إجمالي الحالات بجنوب الشرقية، وبلغ إجمالي المبالغ المصروفة 26854089 ريالا، وبينت الاحصائيات أن عدد الأفراد المستفيدين من الضمان وصل 185953 فردا.
    وتوضح النسبة المئوية لعدد الأفراد المستفيدين من إجمالي عدد السكان في السلطنة انها 9.5% فقط. بينما بلغت 23.2% في محافظة الوسطى وفي محافظة البريمي بلغت 20.6% ، و15.7 % بمحافظة مسندم، و13.8% في محافظتي شمال وجنوب الشرقية.
    وحسب الفئات المستفيدة من الضمان الاجتماعي فقد تشير الاحصائيات إلى أن في الربع الأول من عام 2013م بلغ عددهم في فئة الايتام 3723 يتيما في حين تبين الأرقام ان هناك انخفاضا في عدد الايتام المستفيدين مقارنة مع الربع الأول من عام 2012م بنسبة 9%، واستفاد من الضمان الاجتماعي من فئة الأرامل وصل إلى 7515 أرملة، و12264 مطلقة، وأعلى عددا من الحالات التي استفادت من الضمان الاجتماعي هم من فئة الشيخوخة بعدد 31677 شخصا، بعدها 23864 عاجزا.
    وحول حركة الضمان الاجتماعي لحالات الاسقاط والربط خلال الربع الأول من هذا العام تبين أن إجمالي عدد الطلبات المسجلة بلغت 3071 طلبا في حين ان إجمالي عدد حالات الربط للحالات الجديدة التي حصلت على معاش الضمان الاجتماعي سجلت 2179حالة بينما سجل عدد حالات الاسقاط التي أسقط عنها المعاش حوالي 997 حالة ، بينما هناك حالات زاد معدل معاشها نتيجة زيادة فرد أو أكثر ضمن الأسرة ويدخل ضمن الاستحقاق للمعاش وصل إلى 590 حالة، و1941 حالة نقص معدل معاشها بسبب الوفاة أو الالتحاق بالعمل أو بلوغ سن العمل.
    وقامت الوزارة بإجراء بحوث اجتماعية منها بحوث الضمان الاجتماعي التي بلغت 28458 بحثا والبحوث الأخرى تنوعت ما بين بحوث إسكان وطلبة وتأمينات وأحداث وغيرها التي وصل عددها 3209 بحوث.
    الجمعيات الأهلية
    أما الجمعيات الأهلية فقد بلغ عدد جمعيات المرأة العمانية المنتشرة في محافظات السلطنة 55 جمعية تضم 7199 عضوة.
    وتقدم وزارة التنمية الاجتماعية خطا هاتفيا للإرشاد والاستشارات الاسرية متاحا من الساعة 10 صباحا ولغاية الواحدة ظهرا، فقد بلغ عدد المكالمات الواردة اثناء وقت الخدمة 88 مكالمة، و12 مكالمة خارج وقت الخدمة، و4 مكالمات مسجلة جميعها لإناث وتركزت أغلب مشاكلهن عائلية وزوجية. وحسب نوع المشكلة أو الحالة المعروضة للإرشاد والاستشارات الأسرية، بينت الأرقام ان تم تسجيل 14 مشكلة عائلية، و16 اقتصادية، و14 متعددة المشاكل، و29 حالة تم بحثها و22 حالة تحت البحث، نتج عن المشاكل عدد زيارات ومتابعة لـ 25 حالة.
    وتوضح الاحصائيات أن إجمالي عدد موظفي وزارة التنمية الاجتماعية بلغ 2456 موظفا.
     
  2. اطياف راحله

    اطياف راحله ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    الموضوع رائعة جدا


    دمتي بتالق
     
  3. روح الخير

    روح الخير ¬°•|عضو مهم |•°¬

    الشكر الجزيل على طرح الموضوع

    بارك الله فيك
     

مشاركة هذه الصفحة