اليمن تحاكم 3 متهمين بالتخابر لصالح إيران

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة سعود الظاهري, بتاريخ ‏12 أكتوبر 2008.

  1. سعود الظاهري

    سعود الظاهري :: إداري سابق ومؤسس ::

    صنعاء ـ من حمود منصر :عقدت المحكمة الابتدائية الجزائية اليمنية المتخصصة في قضايا الإرهاب أمس جلستها الأولى لمحاكمة ثلاثة متهمين بالتخابر لصالح إيران .
    وحسب قرار الاتهام الذي تلاه ممثل المدعي العام فإن عبد الكريم علي عبد الكريم لالجي وهاني احمد دين محمد واسكندر عبدالله يوسف عبده جميعهم يمنيين " تم القبض عليهم في مدينة عدن جنوب العاصمة صنعاء وذلك بتهمة التخابر مع ايران بالاتصال غير المشروع مع من يعملون لمصلحتها بأن سلموهم أخبارا ومعلومات ووثائق وصورا خاصة بأسرار الدفاع والأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية في اليمن مما أضر بمركز اليمن وقررت المحكمة تأجيل النظر في القضية إلى السبت المقبل .وأكدت المحامية شذى ناصر أن قرار المحكمة بمنع التصوير عبر وسائل الاعلام جاء بناءً على طلب من ممثل المدعي العام وكذلك المتهمين والتي قالت عنهم أنهم من أسر كريمة وحفاظاً على سمعت أقاربهم وأولادهم تم المنع وقال: "المتهم برئ حتى تثبت إدانته، وما زلنا لم نطلع على ملف القضية ، وأتمنى أن لا يكون هناك طابع سياسي في هذه القضية " .
    على صعيد آخر أرجأت محكمة الاستئناف الجزائية المتخصصة في قضايا الإرهاب جلسة النطق بالحكم التي كانت مقررة أمس في قضية 36 متهماً من عناصر القاعدة بينهم جبر البناء المطلوب من قبل السلطات الأميركية . وقال مصدر قضائي أنه تم إرجاء النطق بالحكم في هذه القضية إلى أجل غير مسمى وذلك بسبب سفر القاضي محمد الحكيمي رئيس المحكمة خارج اليمن. يذكر أن أعضاء هذه المجموعة جرى محاكمتهم بتهمة تشكيل عصابة مسلحة والقيام بأعمال إجرامية ، ومن بينها مهاجمة المنشآت النفطية في مأرب وحضرموت في سبتمبر العام 2006م .يشار أن جبر ألبنا (39 عاما، أميركي الجنسية من أصل يمني) يعده مكتب التحقيقات الفيدرالية الداعم الأساس لخلية لاكاوانا، وواحد من اخطر ستة من عناصر تلك الخلية الذين تلقوا تدريبات في معسكرات القاعدة بأفغانستان مما دفع واشنطن إلى رصد مكافأة بمبلغ 5 مليون دولار لمن يدلي بأي معلومات تقود للقبض عليه. وكانت محكمة البدايات أصدرت في 7 نوفمبر 2007 أحكاماً على هذه المجموعة بالسجن تتراوح ما بين عامين و 15 عاماً وذلك بعد أن دانتهم بالمشاركة بالإعداد والتحضير للهجمات الانتحارية التي استهدفت المنشآت النفطية في مأرب وحضرموت في سبتمبر من العام قبل الماضي .
    وقضى منطوق الحكم الذي تلاه القاضي رضوان النمر بالحبس مدة خمسة عشر عاماً لكل من ناصر عبد الكريم الوحيشي وإبراهيم عبد الله هويدي وقاسم مهدي الريمي الذين وصفهم ممثل المدعي العام المدبرين الرئيسيين لتلك الهجمات بالإضافة إلى حمزة سالم القعيطي الذي لقي مصرعه في الاشتباكات التي وقعت في الحادي عشر من أغسطس الماضي في مدينة تريم بوادي حضرموت وراح ضحيتها عدد من القتلى والجرحى من الطرفين .
    وكان ممثل المدعي العام وجه لأفراد المجموعة الـ36 في 3 مارس الماضي تهمة الاشتراك في عصابة مسلحة للقيام بأعمال إجرامية بهدف الإخلال بالأمن وتعريض سلامة المجتمع ومنشئاته للخطر بأن اتفقوا على مهاجمة الأجانب المقيمين في اليمن ونزلاء فندق شهران والساكنين في المجمع السكني المجاور لفندق رماده حده من اليمنيين والأجانب وهيئة رجال الأعمال اليمنيين وإحداث انفجارات بالمنشئات الحيوية ذات النفع العام ، وأعدوا الوسائل اللازمة من متفجرات وسيارات مجهزة بمواد متفجرة وأسلحة واستئجار محلات ومنازل وسيارات نقل بلوحات معدينه مزورة وأجهزة اتصالات وأقنعة وملابس نسائية وأدوات تنكرية وقاموا بالمسح والرصد للأماكن والمواقع المستهدفة .

    المصدر جريدة الوطن
     
  2. السَعيدي

    السَعيدي <font color="#ff0000">¬°•| إداري سابق|•°¬</span></

    مشكور اخوي على الخبر
    وكل خائن يستاهل الجزاء
     
  3. سعود الظاهري

    سعود الظاهري :: إداري سابق ومؤسس ::

    [​IMG]
    .

    .

    {مَسّــــآء / صباح ..الْخَــير }
    شَحــآلْكم / ان شــآء الله بِنعمَـــة !

    .

    .

    [​IMG]

    تسلم على المرور الغالي


    +:: دمتم بمسكـ ودهن العود ..::+

    ܔْށالظاهري ܔْށ
    [​IMG]
     
  4. أبو سلطااان

    أبو سلطااان مؤسس و رئيس الفريق التطويري إداري

    نسلم الظاهري على الخبر ...
    تقبل مروري
     
  5. سعود الظاهري

    سعود الظاهري :: إداري سابق ومؤسس ::

    [​IMG]
    .

    .

    {مَسّــــآء / صباح ..الْخَــير }
    شَحــآلْكم / ان شــآء الله بِنعمَـــة !

    .

    .

    [​IMG]

    مرورك الاروع بو سلطان
    كل الشكر لك لمتابعة مواضيعي منور


    +:: دمتم بمسكـ ودهن العود ..::+

    ܔْށالظاهري ܔْށ
    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة