التعليم العالي تحسن البدلات لطلبة البعثات الخارجية الفئة ب

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة ◊ٌ κ ɪ α й, بتاريخ ‏21 ماي 2013.

  1. ◊ٌ κ ɪ α й

    ◊ٌ κ ɪ α й ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    التعليم العالي تحسن البدلات لطلبة البعثات الخارجية الفئة ب

    الثلاثاء, 21 مايو 2013
    يستفيد منها أكثر من 1500 بعثة بأكثر من 70 مليون ريال -
    صرح الدكتور ماجد بن سالم السعيدي – مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بوزارة التعليم العالي أنه تم مؤخراً الموافقة على تغطية بعض البدلات لطلاب المرحلة الجامعية الأولى (البكالوريوس) الحاصلين على بعثات خارج السلطنة من الفئة (ب) ضمن مشروع (1500) بعثة بمبلغ إجمالي وقدره (70.447.500) سبعون مليونا وأربعمائة وسبعة وأربعون ألفا وخمسمائة ريال عماني موزعة على سنوات الخطة الخمسية الثامنة (2011 – 2015) على النحو الآتي : تم تخصيص مبلغ قدره 18.690.000 للعام 2013، ومبلغ قدره 23.482,500 للعام 2014، و28.275.000 للعام 2015م.
    واوضح السعيدي أن هذا المشروع يهدف إلى تغطية البدلات التي لم تكن تصرف في السابق لهذه الفئة وبذلك تتساوى في البدلات المصروفة لطلبة البعثات الخارجية الكاملة وفقاً لقانون البعثات والمنح والإعانات الدراسية الصادر بالمرسوم السلطاني رقم (83/2002)، والقرار الوزاري رقم (145/2011) الخاص بتعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية لقانون البعثات والمنح والإعانات الدراسية. حيث اشتملت هذه البدلات على بدل الكتب، والملابس، ورسوم استخراج التأشيرة، ورسوم الإقامة بالفندق عند الوصول لأول مرة إلى بلد الدراسة، وبدل الوزن الزائد عند انتهاء الدراسة، وبدل مشروع التخرج، والأدوات والمعدات لبعض التخصصات الدراسية.
    وأضاف السعيدي بأن هذه المبادرة تأتي ضمن جملة من التسهيلات الضرورية التي تسعى الوزارة إلى توفيرها لأبنائنا الطلبة وأولياء الأمور حرصاً منها على تخفيف الأعباء الحياتية ..كاهل أولياء أمور الطلبة الدارسين بالخارج. موضحاً أن هذه التسهيلات تساهم في تخفيف حجم الضغوطات النفسية التي قد يواجهها الطلاب وتوفر بيئة دراسية سليمة تحفزهم على بذل أقصى درجات الجد والاجتهاد في التحصيل العلمي والمثابرة الأكاديمية.
    ويأتي هذا المشروع ضمن جهود عديدة ومستمرة تبذلها وزارة التعليم العالي لتحقيق مساعيها الحثيثة والمتواصلة بشأن توفير بيئة تعليمية مناسبة لأبنائنا الطلبة المبتعثين داخل وخارج السلطنة وذلك ترجمة للاهتمام الخاص الذي توليه الحكومة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم – حفظه الله ورعاه – لقطاع التعليم العالي كونه حجر الأساس في بناء الوطن والارتقاء بالموارد البشرية وتحقيق سياسات التنمية المستدامة التي تنتهجها السلطنة.
     

مشاركة هذه الصفحة