الرئيس اليمني الموساد يقف وراء خلايا إرهابية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة الغــريب, بتاريخ ‏7 أكتوبر 2008.

  1. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    كشف الرئيس اليمني علي عبدالله صالح النقاب عن إلقاء القبض قبل خمسة أيام على خلية إرهابية ستقدم للمحاكمة، لارتباطها بالمخابرات "الإسرائيلية" الموساد، رغم رفعها لشعار الإسلام, موضحا بأن ما سيدور في تلك المحاكمات سيتم الإعلان عنه قريباً .

    وأكد الرئيس في حديث له أمام أعضاء مجلسي النواب والشورى والمجالس المحلية والعلماء والمشايخ والشخصيات الاجتماعية والقيادات العسكرية والأمنية بالقاعة الكبرى بجامعة حضرموت في المكلا اليوم الإثنين أن ظاهرة الإرهاب "آفة من الآفات" , داعيا كافة القوى السياسية وكل الخيرين للتعاون لمواجهة الأعمال الإرهابية .

    وتابع الرئيس اليمني " أن من يرتكبون الأعمال الإرهابية لا يعرفون ماذا يريدون وليس لديهم أي برنامج سياسي نستطيع من خلاله التفاهم معهم, لكنه حقد على الوطن بأكمله وعلى الطفل والمرأة والعجوز ، وليس على القيادة والحكومة فقط", مؤكدا أن " من يقومون بهذه الأعمال عملاء يضرون بالوطن، ولا يلحقون الضرر بأميركا كما يدعون... واصفا من يرتكبون الأعمال الإرهابية بـ"الفئة الضالة".

    من جهة أخرى فقد سارع الكيان الصهيوني إلى نفي هذه الاتهامات, وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصهيونية ايغال بالمور أن "لا دليل واحدا على هذا الاتهام الوهمي".

    وأضاف بالمور "لا يمكن التصديق أن الأجهزة الإسرائيلية تنشئ خلايا إسلامية في اليمن, فهذا الأمر سيكون نصرا لأصحاب نظرية المؤامرة".

    الجدير بالذكر أن الموساد الصهيوني قام بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية لسلطة رام الله بتجنيد العديد من الخلايا في قطاع غزة حملت بعضها أسماء إسلامية كان آخرها "حزب الله الفلسطيني" ؛ وذلك بهدف إضعاف سلطة حماس، وقد تورط الموساد في العديد من الجرائم بشكل مباشر وغير مباشر في معظم الدول العربية والإسلامية.




    http://www.islammessage.com/articles.aspx?cid=1&acid=122&aid=4702
     
  2. يسلمو على الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة