لجنة لحصر الأضرار ووضع الحلول السريعة لتأثيرات الأمطار بالخابورة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة ◊ٌ κ ɪ α й, بتاريخ ‏3 ماي 2013.

  1. ◊ٌ κ ɪ α й

    ◊ٌ κ ɪ α й ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    لجنة لحصر الأضرار ووضع الحلول السريعة لتأثيرات الأمطار بالخابورة

    الجمعة, 03 مايو 2013
    [​IMG]

    استئجار منازل للمتضررين وصرف مساعدات مادية وعينية وإعداد مدرسة الحواري كمركز إيواء -
    الخابورة ـ حمد بن سعيد المقبالي -
    وقف سعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ محافظة شمال الباطنة صباح امس ميدانيا على حجم الأضرار التي خلفتها غزارة الأمطار وجريان الأودية بولاية الخابورة.
    حيث زار سعادته الولاية برفقة لجنة تضم سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية وسعادة عضوي مجلس الشورى وسيف بن حمود البوسعيدي نائب الوالي وأعضاء المجلس البلدي بالولاية ومديري المؤسسات الحكومية بالولاية وذلك للوقوف ميدانيا على حجم الأضرار التي تعرضت لها الولاية والمواطنين جراء الأمطار حيث قاموا بزيارة لقصبية الحواسنة وحلة الحصن والواسط ومنطقة عباسة وقصبية الزعاب وقصبية البوسعيد.
    ووقف سعادة الشيخ المحافظ واللجنة على مجمل الوضع بالولاية والتقى عددا من المواطنين واستمع الى مطالبهم ومقترحاتهم حول المشاكل التي تعاني منها بعض مناطق الولاية جراء جريان الأودية.
    ووجه سعادة المحافظ بتشكيل لجنة برئاسة مساعد الوالي وعضوية أعضاء مجلس الشورى وأعضاء المجلس البلدي لتدارس الوضع وإيجاد الحلول السريعة وحصر الأضرار وقيام المؤسسات المعنية باتخاذ الإجراءات المناسبة .
    من جانبه وجه وكيل وزارة التنمية الاجتماعية الى اتخاذ عدد من الإجراءات السريعة مثل
    استئجار منازل للمواطنين المتأثرين بشكل كبير وصرف بعض المساعدات المادية والعينية لهم واعداد مدرسة الحواري بن مالك لمركز ايواء.
    وكانت بعض مناطق ولاية الخابورة قد تأثرت بعض القرى الجبلية في ولاية صحم بالأمطار الغزيرة وجريان الأودية التي شهدتها السلطنة الاسبوع الماضي مما أدى الى تكبد الاهالي خسائر مادية كبيرة نتيجة تضرر المنازل بدخول المياه اليها وسقوط الجدران وتأثر الطرق المسفلتة والمزروعات والنخيل ونفوق أعداد من الحيوانات حيث أدت قوة جريان الأودية وغزارة الأمطار إلى تضرر الأهالي في كثير من المناطق المحاذية لوادي الحواسنة ووادي الحمض فضلا عن التي لحقت بطريق وادي الحواسنة.
    من جانبه قال سيف بن حمود البوسعيدي مساعد والي الخابورة أن اللجنة التقت مشايخ ورشداء تلك المناطق واطلعوا على حجم الأضرار التي تعرضت لها تلك المناطق نتيجة الأودية وأثنى على الجهود الحكومية التي تبذلها الجهات الحكومية في تقديم العون والمساعدة وتوفير كل ما يلزم للتخفيف من معاناة المواطنين.
    واوضح ان اللجنة التي شكلت بناء على توجيه من المحافظ تعمل حاليا على تسخير كافة الإمكانات لمعالجة الأضرار التي لحقت بالممتلكات العامة والخاصة كما انها ستقومبدراسة المسببات التي ادت الى تفاقم هذه الأضرار ورفع توصيات حول الحلول الجذرية التي تكفل عدم وقوع مثل هذه الأضرار مستقبلا.
    سعادة الشيخ فهد بن سلطان الحوسني عضو مجلس الشورى عن ولاية الخابورة شكر في بداية حديثه سعادة المحافظ ووكيل وزارة التنمية الاجتماعية والمعنيين على جهودهم ومساعدتهم ووقوفهم مع سكان ولاية الخابورة واشاد الحوسني بالدفاع المدني والشرطة وجميع الجهات الحكومية.
    وأضاف: قمنا بالتنسيق مع مكتب الوالي وابلغنا الجهات المعنية بمجاري الأودية حيث أن معابر الأودية صغيرة جدا وهي التي تحتجز المياه وتتسبب في الفيضان موضحا أن الأضرار التي لحقت بالمواطنين كبيرة وجميع منافذ الأودية مغلقة وطريق وادي الحواسنة مغلق مطالبا وزارة النقل والإتصالات لتشكيل لجنة للوقوف على الطريق.
    كما أعرب سعادة علي بن خلفان القطيطي عضو مجلس الشورى عن فرحته قائلاً: نحمد الله على سلامة الجميع كما نحمده على هذه النعمة واثمن زيارة المحافظ ووكيل وزارة التنمية الإجتماعية للولاية كما اقدر وقوف ابناء الخابورة مع بعضهم وتكاتفهم لخدمة الولاية.
    واوضح القطيطي انه لا توجد مخارج حقيقية للاودية بالخابورة كما استغلت الأراضي الزراعية السابقة لأماكن تعويض للمواطنين المتأثرة منازلهم بالطريق الساحلي، وكانت هذه المزارع مهابط للأودية.
    وناشد القطيطي المعنيين بالتدخل لإيجاد الحلول الجذرية المناسبة التي تحافظ على مسارات الأودية وتفتح منافذ مناسبة لتصريف المياه وبأسرع وقت ممكن.
    راشد بن حميد العلوي من سكان حلة الحصن بالولاية احد المواطنين الذين تأثروا بجريان الاودية حيث دخل الوادي منزله واتلف الأثاث والعديد من ممتلكاته قال انه تعرض لخسائر كبيرة
     

مشاركة هذه الصفحة