ندوة تناقش تحديات فرص التوظيف في المؤسسات الحكومية والأهلية بالجامعة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏24 أبريل 2013.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    ندوة تناقش تحديات فرص التوظيف في المؤسسات الحكومية والأهلية بالجامعة

    Wed, 24 أبريل 2013

    افتتحت صباح أمس بجامعة السلطان قابوس ندوة "واقع التوظيف في سلطنة عمان نحو استراتيجية توظيف ناجحة" والتي تعتبر مشروع تخرج لطلاب العلاقات العامة والإعلان بقسم الإعلام بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية.
    وجاء حفل الافتتاح تحت رعاية الشيخ الدكتور خالد بن محمد الهنائي مستشار رئيس جامعة السلطان قابوس لشؤون البيئة وخدمة المجتمع, وتتطلع الندوة إلى تعزيز جهود السلطنة في تطوير وتسهيل العملية التوظيفية لخدمة المجتمع، وأن تكون مساندة في العملية الترويجية التي تقوم بها الجهات المختصة، في ظل تحول العملية التوظيفية إلى عملية إلكترونية مواكبة للتطور التقني بالسلطنة، وذلك بغية ايجاد فرص عمل بطريقة أسهل وأسرع للمواطنين.
    وتهدف الندوة إلى التعريف بجهود السلطنة في المجال التوظيفي، وبالتطورات المستجدة في العملية التوظيفية، كذلك نشر الوعي الكافي بالإجراءات التوظيفية الحالية، بالإضافة إلى تدعيم فكرة الدولة في التحول إلى الحكومة الإلكترونية، ودفع عجلة التقدم التكنولوجي في السلطنة في مجال التوظيف، وأخيرا رسم الخطوط المستقبلية في تطوير استخدام التكنولوجيا في مختلف مناحي الحياة.
    والقى الدكتور محمد ساطور بقسم الإعلام كلمة جاء فيها: يسعدني اليوم أن احتفل بينكم بافتتاح ندوة واقع التوظيف في سلطنة عمان, احد مشاريع تخرج طلاب وطالبات شعبة العلاقات العامة والإعلان بقسم الإعلام, وهذه الندوة بدأت بفكر طلاب القسم نحو تطوير منظومة التوظيف في سلطنة عمان على المستويين التكنولوجي والإجرائي, وهي تسعى إلى تجسيد الواقع وسبل تطويره وتنميته, وقد أتى هذا المشروع إيمانا من قسم الإعلام بدعم المجتمع العماني, والذي يسعى للأفضل.
    بعدها جاءت كلمة المنظمين التي قدمها الطالب عامر سالم الكاسبي, والذي تحدث فيها عن رؤية الندوة ورسالتها والأهداف المترتبة عليها, تليت الكلمتين ورقة عمل قدمها كل من محمد السعدي، المكلف بتسيير دائرة القطاع الخاص بالهيئة العامة لسجل القوى العاملة, ونوال العريمية, المكلفة بتسيير قطاع المعلومات والتخطيط بالهيئة, بعنوان "الهيئة العامة لسجل القوى العاملة", والتي احتوت عدة محاور "اختصاصات الهيئة بموجب المرسوم السلطاني السامي رقم 98/2011, وآلية عمل الهيئة حاليا, وقاعدة البيانات ومشاكل بعض التخصصات, والاحتياجات الخاصة منها, والمواءمة بين متطلبات سوق العمل والتخصصات التعليمية, والخطط المستقبلية للمشاريع العملاقة, وأخيرا الأنظمة الآلية للاختبارات والمقابلات الشخصية", أما عن الورقة الثانية فقد قدمتها مريم سالم المسرورية, نائبة مدير مركز التوجيه الوظيفي بجامعة السلطان قابوس, وجاءت بعنوان "خدمات مركز التوجيه الوظيفي لتعزيز فرص توظيف خريجي جامعة السلطان قابوس", واشتملت الورقة على "نبذة عن مركز التوجيه الوظيفي, وخدمات المركز لتعزيز فرص وتوظيف خريجي جامعة السلطان قابوس", تبعت ذلك ورقة أخيره قدمها ياسر عبدالله سليمان, مدير عام موقع (JOB IBEX), والذي بدوره يعتبر أول بوابة إلكترونية محلية للتوظيف, حيث يهدف إلى سد الفجوة الموجودة بين الباحثين عن عمل من جانب وأصحاب الأعمال الباحثين عن كفاءات المحلية من جانب آخر. ويسعى موقع (جوب ايبكس) إلى تنوير الشباب العماني حول القضايا المعاصرة في سوق العمل ومساعدتهم على صقل مهاراتهم وقدراتهم واكتساب المعارف التي تعزز قدراتهم التنافسية في سوق العمل, إذ يمكن لزوار الموقع الاطلاع على العديد من البرامج التدريبية والمواد التعليمية التي من شأنها أن تحقق نقلة نوعية في إمكانية الباحثين عن عمل, وهو ما من شأنه أن يجعل الباحثين عن عمل مرغوبا من قبل المؤسسات الخاصة. وقد تضمنت الندوة معرضا مصاحبا تضمن عدة أركان لمركز التوجيه الوظيفي، وللهيئة العامة لسجل القوى العاملة، وموقع (JOB IBEX).
     

مشاركة هذه الصفحة