المواصفات الصحيحة لألعاب الأطفال بحسب العمر

الموضوع في ',, البُريمِي للأُسرَة و الطِّفل والمُجتَمَع ,,' بواسطة FankoOshya, بتاريخ ‏23 أبريل 2013.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. FankoOshya

    FankoOshya ★ مترفة العطاء★

    [​IMG]

    [​IMG]


    تحرص كل أمًّ على تلبية جميع متطلَّبات طفلها الأساسيَّة وحتى الكماليَّات، وتعدُّ الألعاب من أهم الأشياء التي تشغل بال الطِّفل حتى يكبر، ولا يكون اللعب مجرَّد انشغال أو تضييع للوقت، إنما يشكل عنصراً أساسياً في بناء عقل الطفل ونموِّه وتطوُّره، وهذا ما يوجب على الأهل التأني في اختيار ألعاب طفلهم بما يتناسب مع عمره وطبيعة جسده وعقله.


    - الطِّفل حتى عمر 6 أشهر
    في هذه المرحلة من عمر الطِّفل لا يكون الطِّفل بحاجة للعب وإنما للفت الانتباه، لذلك هناك عدَّة مواصفات تثير انتباه الطِّفل وتضمن سلامته، وهي:

    - أن تكون ناعمة الملمس كالقطن أو الإسفنج.

    - أن تكون ذات ألوان زاهية يحبُّ النظر لها واللعب بها.

    - أن تخلو من الزوايا والأطراف الحادَّة التي يمكن أن تخدش أو تؤذي عينيه.

    - أن تكون خفيفة جداً وسهلة الحمل ولا تؤذيه إن وقعت من يده.

    - لا مانع أن تكون اللعبة ذات أصوات هادئة أو خرخشة بسيطة تجذبه للنظر إليها والتأمل فيها.

    - ألا تكون اللعبة صغيرة يسهل على الطفل ابتلاعها.


    - الطِّفل من عمر 6 أشهر وحتى سنتين
    يبدأ الطِّفل في هذه المرحلة اللعب بمتعة بكل ما حوله بغض النظر عما إذا كانت لعبة أم لا، فيمسك الأشياء بيديه ويضعها في فمه ويتحسسها ويتجول برفقتها، لذا على الأم مراعاة ما يلي:


    - أن تكون مطلية بطلاء ثابت لا يخرج إذا لعقها أو وضعها في يده.

    - أن تكون خفيفة لا تؤذي إذا سقطت من يده أو إن رماها على أحد الموجودين.

    - أن تكون بحجم كبير يصعب ابتلاعه.

    - ألا يكون مكان وضع البطاريات ظاهر بحيث يمكنه أن يخرجها ويضعها في فمه.

    - ألا تحتوي على مواد مضيئة أو سامَّة تخرج من اللعبة في حال كسرها.

    - ألا تحتوي على زوايا حادَّة تؤذيه أو تؤذي غيره.

    - أن تكون قابلة لتحمُّل الصدمات؛ لأنَّ الطِّفل في هذا السِّن يبدأ يرمي بقوَّة أي شيء حتى إن كان يحبه.

    - ألا تعتمد الألعاب على الكهرباء نهائياً.


    - الطِّفل من عمر 3 سنوات وحتى 5 سنوات
    في هذا السِّن يبدأ عقل الطِّفل بالتطوُّر والنمو والاستفادة من كل شيء حوله، لذا يتطلَّب من الأهل مراعاة اختيار الألعاب المناسبة لدعم نمو عقله وتركيزه، وذلك بمراعاة ما يلي:

    - أن تكون الألعاب قابلة للنطق مع وجود أشكال، مثل نطق الأحرف والكلمات عند الضغط على صورها.

    - أن تكون الألعاب مصدراً للتعلُّم كأن تحتوي على مجموعة من الألوان يتعلَّم من خلالها أسماء الألوان.

    - ألا تحتوي على بروزات حادَّة ومؤذية.

    - ألا تكون اتصالها بالكهرباء شرطاً لعملها، فيمكن اختيار الألعاب التي تشحن كهربائياً.


    *الطِّفل من عمر 5 وحتى 7 سنوات
    في هذا السِّن يبدأ الطِّفل بالتفريق بين الألعاب الخاصَّة بالبنات وتلك الخاصَّة بالأولاد، ويبدأ باختيار ألعابه بنفسه فلا تمنعيه من ذلك، ولكن احرصي على أن تكون للألعاب المواصفات التالية:

    - ألا تكون ألعاب مؤذية كأن تحتوي على خرز أو سهام بمسدسات الأولاد.

    - أن تكون مدعَّمة بكماليَّات الأمان كالعجلات الإضافية على جوانب الدرَّاجات وخوذة الرأس وحاميات الركب والأكواع.

    - يفضل أن يتعلَّم الطِّفل في هذا السِّن تركيب الليجو، وتشكيل الأشكال المتعددة للتعرُّف على أسمائها، وتنمية دماغه، وتركيب الأحجيات( البزل ) والألعاب الإلكترونيَّة المعتمدة على الذاكرة.
     
  2. المزن

    المزن ¬°•| مشرفة الأُسرَة و الطفل |•°¬

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    \
    موضوع جميل وقيم للغاية
    مهم جداً انت يتعرف الأهل على الألعاب الصحيحة المناسبة
    لأطفالهم
    بارك الله فيكِ أخيتي
    وإلى الأمام ​
     
  3. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    موضوع مهم
    ﻷنه مثل ما نعرف كل لعبة تختلف عن الأخرى
    ومب أي لعبة تناسب الطفل
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة