السلطنة ونيوزيلندا تؤكدان على إقامة شراكة فعّالة بين البلدين

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏15 أبريل 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    السلطنة ونيوزيلندا تؤكدان على إقامة شراكة فعّالة بين البلدين
    الاثنين, 15 أبريل 2013

    جيري ماتباراي يشيد بنتائج لقائه مع جلالة السلطان -
    «العمانية»: عقدت صباح أمس جلسة مباحثات رسمية بين السلطنة ونيوزيلندا بمقر مجلس الوزراء في مسقط.. وقد ترأس الجانب العماني صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء والجانب النيوزيلندي فخامة الفريق السير جيري ماتباراي الحاكم العام والقائد الأعلى لنيوزيلندا.. حيث رحب صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد بفخامته والوفد المرافق له متمنيا لهم طيب الإقامة.
    في مستهل الاجتماع عبر فخامة الفريق السير جيري ماتباراي عن سعادته بزيارة السلطنة ولقائه مع حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - حفظه الله ورعاه - مشيدا بنتائج ذلك اللقاء على صعيد علاقات الصداقة القائمة بين البلدين، وقد أشار فخامته الى عدد من المجالات التي تخدم التعاون بين الجانبين.
    من جانبه أكد صاحب السمو السيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء حرص السلطنة على مد جسور التعاون مع الدول الصديقة ، موضحا سموه أن علاقات السلطنة مع نيوزيلندا تجسد الرغبة المشتركة في التعاون المثمر بين البلدين، وقد استعرض سموه جوانب التعاون المختلفة التي ترسخ مستقبل العلاقات القائمة وتسهم في تطويرها.
    وفي ختام المباحثات اتفق الطرفان على الخطوات التالية: التأكيد على أهمية الحوار السياسي في القضايا الاقليمية والدولية وتفعيل مجالات التعاون المختلفة القائمة بين البلدين. وتشجيع فرص الاستثمار المتاحة في كلا البلدين وايجاد شراكة فعالة في قطاعات التعليم والصحة والمراكز البحثية المتخصصة والتدريب وفي الجوانب الثقافية وإتاحة المجال للاستثمار في قطاعات السياحة والزراعة والثروة السمكية والتنقيب والاستكشاف في قطاعات النفط والمعادن المختلفة والاستفادة من خبرات السلطنة في هذا المجال وأهمية قيام المسؤولين في كلا البلدين سواء في القطاع العام أم الخاص بتبادل الزيارات التخصصية وحثهم على عقد لقاءات مباشرة بهدف التعرف والاطلاع عن كثب على مجالات التعاون المشترك.
    وتأكيدا لمسار التعاون والتواصل بين البلدين سيقوم معالي الدكتور وزير الزراعة والثروة السمكية بزيارة رسمية لنيوزيلندا قبل نهاية ابريل الجاري لبحث مجالات التعاون في قطاعات الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية والأمن الغذائي والاستفادة من الخبرات النيوزيلندية لتعظيم القيمة المضافة لتلك القطاعات، وكذلك عرض الفرص الاستثمارية المختلفة بالسلطنة.
    حضر جلسة المباحثات من الجانب العماني كل من: معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ومعالي الدكتورة وزيرة التعليم العالي ومعالي الدكتور وزير الزراعة والثروة السمكية ومعالي وزير السياحة (رئيس بعثة الشرف المرافقة لفخامة الضيف) ومعالي الشيخ الأمين العام لمجلس الوزراء وسمو السيد مساعد الأمين العام لمكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء وسعادة رئيس مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة عمان وسعادة سفير السلطنة المعتمد لدى اليابان وغير المقيم لدى نيوزيلندا.
    كما حضر جلسة المباحثات من الجانب النيوزيلندي كل من: سعادة سفير نيوزيلندا المعتمد لدى السلطنة وسعادة الدكتور القنصل العام الفخري لنيوزيلندا وسعادة السكرتير الرسمي للحاكم العام ونائب رئيس البعثة بالسفارة النيوزيلندية. والنقيب بحري المعاونة العسكرية من القوات البحرية النيوزيلندية ومسؤولة السياسة الخارجية بادارة الشرق الاوسط وافريقيا في وزارة خارجية وتجارة نيوزيلندا والمستشارة السياسية في سفارة نيوزيلندا.
     

مشاركة هذه الصفحة