عمانتل تؤكد التزامها بتوفير أفضل تجربة للنطاق العريض

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏14 أبريل 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    عمانتل تؤكد التزامها بتوفير أفضل تجربة للنطاق العريض
    Sun, 14 أبريل 2013
    الغساني: نغطي حالياً 88% من السكان بالنطاق العريض وطموحنا 95 بالمئة -
    أكد سامي بن أحمد بن عبدالقادر الغساني الرئيس التنفيذي للعمليات بعمانتل التزام الشركة بتوفير أفضل تجربة للنطاق العريض في السلطنة، وقال في مؤتمر صحفي بمقر الشركة أمس أن الشركة قامت بتدشين العديد من الباقات لخدمات الإنترنت عبر النطاق العريض النقال والثابت لتكون بذلك أوسع تغطية وبخدمات ذات جودة عالية.
    وأشار الرئيس التنفيذي للعمليات بعمانتل إلى أن الشركة تهدف إلى توفير خدمات نطاق عريض تناسب احتياجات جميع المشتركين عبر الاستفادة من أوسع شبكة لخدمات النطاق العريض في السلطنة، نمتلك خيارات واسعة ونحن على ثقة أن لدينا شيئا ما للجميع.
    وقال الغساني انه فيما يتعلق بالمستخدمين ذوي الاستخدام الدائم فإننا نقدم لهم الإنترنت المنزلي غير المحدود، والذي يوفر لجميع أفراد العائلة في المنزل فرصة تنزيل كل ما يرغبونه.
    وللمشتركين الذين يستخدمون الإنترنت للوسائط المتعددة كالأفلام والموسيقى والألعاب والذين تتطلب استخداماتهم سرعات عالية، تتوافر باقة للانترنت المنزلي عبر تقنية FTTH بسرعة 40 ميجابايت في الثانية اضافة الى باقات اخرى عبر تقنية ADSL ، كما توجد باقات الإنترنت المتنقل بحجم بيانات يصل إلى 30 جيجابايت شهريا. ومع عمانتل فإن الاشتراك في الجيل الثالث والنصف والجيل الرابع بالسعر نفسه.
    وتعتبر عمانتل أحد أوائل المشغلين في المنطقة الذين يدشنون تقنية الجيل الرابع حيث تم إطلاقها في منتصف عام 2012، كما قامت أيضا بتدشين الجيل الرابع بتقنية FDD وتردد 1.8 جيجاهيرتز.
    وعلق سامي الغساني على هذا الموضوع قائلا: «لقد اتخذنا قراراً مهماً بإطلاق الجيل الرابع بتقنية FDD حيث تتماشى هذه التقنية مع التوجه العالمي خاصة في مجال الاجهزة. وسينعكس هذا بشكل تلقائي على مشتركينا حيث إنه يستخدم على نطاق واسع بين الأجهزة المنتشرة في الأسواق.
    وقال: إن تبنينا لتقنية FDD مكننا من تقديم عدد أكبر من الأجهزة المتوافقة مع شبكة الجيل الرابع من مصنعين كبار أمثال سامسونج ونوكيا وهواوي. وتمكن هذه الأجهزة والهواتف مشتركينا من الاستمتاع الحقيقي بمزايا الإنترنت المتنقل عبر شبكات الجيل الثالث والنصف والجيل الرابع.
    عندما أطلقنا شبكة الجيل الرابع في منتصف 2012، كانت التقنية محدودة الاستخدام. لكن اليوم يمكننا القول بأن التقنية والأجهزة التي تعمل عليها وصلت مرحلة النضج، وبالتالي يمكننا الآن توفير اتصال سلس بين شبكات الجيل الثالث والنصف والجيل الرابع لمشتركينا. ويشتمل ذلك جانبين مهمين: أولهما الانتقال السلس من شبكة الجيل الرابع إلى شبكة الجيل الثالث وبالعكس أثناء التنزيل وتلقائيا دون انقطاع، وثانيا لمستخدمي الهواتف الذكية المتوافقة مع الجيل الرابع حيث يمكنهم استلام وإجراء المكالمات الصوتية بسلاسة مع الانتقال التلقائي بين شبكات الجيل الرابع والجيل الثالث والنصف.
    وتقدم عمانتل خدمات الإنترنت عبر النطاق العريض حاليا في مختلف أرجاء السلطنة معتمدة بذلك على تقنيات مختلفة من الشبكات الثابتة وشبكات النقال. ويتم بناء شبكة عمانتل باستمرار من أجل تلبية احتياجات مشتركينا المتنامية.
    تغطية الشبكة
    وفي حديثه عن تغطية خدمات النطاق العريض قال الرئيس التنفيذي للعمليات بعمانتل: نحن ملتزمون بتوسيع شبكاتنا للنطاق العريض، حيث قمنا بتوسعة شبكاتنا للهاتف النقال وإن طموحنا يكمن في تغطية 95% من السكان بشبكات النطاق العريض، حيث نغطي حالياً ما نسبته 88% من السكان.
    وقامت عمانتل أثناء المؤتمر الصحفي باستعراض المناطق المغطاة بالنطاق العريض حاليا وتلك التي من المخطط تغطيتها بنهاية عام 2013 وتشمل محافظات مسقط وشمال وجنوب الباطنة والبريمي ومسندم، إضافة إلى ولايات صلالة والدقم وإبراء وعبري ونزوى وبهلا وصور.
    أعلى معايير الجودة
    وفيما يتعلق بالجودة أشار الرئيس التنفيذي للعمليات بعمانتل إلى أن الجودة هي أمر أساسي تحرص عمانتل على تحقيقه من أجل تحسين تجربة المشترك.
    وقال: إن الاستثمارات في مجال توفير شبكات عالية السرعة وذات طاقة استيعابية عالية تعتبر أمراً مهماً من أجل ضمان تجربة ذات جودة عالية. وقد قامت عمانتل بالاستثمار في شبكة الألياف البصرية للسلطنة بسعة عالية بالإضافة إلى اتصالها بالعالم عبر 9 كوابل بحربة، مما يوفر حجم اتصال دولي يصل إلى 50 جيجابايت في الثانية.
    كما تمكنت عمانتل من استقطاب شركات المحتوى الإلكتروني العالمية لإنشاء محطاتها الإقليمية بالسلطنة، وهذا لا يشكل أهمية لعمان فحسب، بل يقدم الفائدة لمشتركيها عبر سرعات أكبر للوصول إلى ذلك المحتوى. ويتم استغلال ما نسبته 30% من حركة الانترنت لخدمة الحركة المحلية.
    وقد قامت الشركة وفور قيام هيئة تنظيم الإتصالات بالموافقة على تخصيص ترددات إضافية للناقل الثاني في شبكة الجيل الثالث والنصف بالعمل على تدشين الناقل الثاني، وهو ما يساعد على توفير قنوات إضافية خاصة لحركة الإنترنت. وتتمتع شبكة الجيل الثالث والنصف من عمانتل بسرعات تصل إلى 7.2 ميجابت في الثانية. فيما تتميز شبكة الجيل الرابع من عمانتل بسرعات غيرمحدودة . أما فيما يتعلق بالإنترنت المنزلي فإن عمانتل تقدم سرعات تصل إلى 24 ميجابت في الثانية عبر تقنية ADSL وسرعات تصل إلى 40 ميجابايت في الثانية عبر شبكات الألياف الضوئية.
    أفضل تجربة
    وأكد سامي الغساني الوعد الذي تتوجه به عمانتل إلى مشتركيها، وهو توفير أفضل تجربة للنطاق العريض، حيث قال: إن التزامنا هو أن نعمل دون كلل لتوفير خيارات أوسع وشبكة أكبر وجودة أفضل. إننا نولي اهتمامنا الكبير لمواكبة تطلعات مشتركينا بل ونتعداها.
    وتعتبر عمانتل أكبر شركة إتصالات في السلطنة والموفر الرئيسي لخدمات الاتصالات المتكاملة للأفراد والشركات والجهات الحكومية، وقد نجحت في ربط جميع مناطق السلطنة بعضها البعض ومع العالم الخارجي عبر شبكة حديثة من خدمات الإتصالات الثابتة والمتنقلة والإنترنت، وعبر توفيرها منتجات مبتكرة وخدمات متميزة لما بعد البيع تمتلك عمانتل أكبر قاعدة من المشتركين في السلطنة بعدد يتجاوز 2.95 مليون مشترك بنهاية شهر مارس 2013م، كما أن عمانتل هي أسرع مشغل للاتصالات المتنقلة نمواً في السلطنة خلال الثلاثة أعوام الماضية، وقد حصلت الشركة مؤخرا على الجائزة البلاتينية للجودة وأفضل علامة تجارية من منظمة Otherways الأوروبية تقديراً للجهود التي قامت بها عمانتل لتطوير جودة خدماتها وتحسين تجربة المشترك.
     
  2. أحمد الشامسي

    أحمد الشامسي ¬°•| الفريق التطويري الأخباري |•°¬

    الله يعطيج العاافيه
     
  3. اقصى الشرق

    اقصى الشرق ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    الله يوفقهم
     

مشاركة هذه الصفحة