الإمارات تعمل مع مفوضية شؤون اللاجئين على حل معاناة 19 سيريلانكياً

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة خالد الشامسي, بتاريخ ‏12 أبريل 2013.

  1. خالد الشامسي

    خالد الشامسي :: فريق التغطيات التطويري ::

    الإمارات تعمل مع مفوضية شؤون اللاجئين على حل معاناة 19 سيريلانكياً

    المصدر:
    • أبوظبي - وام
    التاريخ: 12 أبريل 2013

    [​IMG]

    صرح الدكتور سعيد الشامسي مساعد وزير الخارجية لشؤون المنظمات الدولية بأن السفينة "بينكل بلس" التي أنقذت 45 مواطناً سريلانكياً من الغرق في 14 أكتوبر 2012 والذين تم نقلهم إلى ميناء جبل علي في دبي، حيث قامت دولة الإمارات برعاية لقاء بين مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وهؤلاء الأشخاص الذين طلبوا اللجوء السياسي واعترفت المفوضية بـ 38 شخصاً باعتبارهم لاجئين في حين رفضت المفوضية منح السبعة الآخرين صفة لاجئين وبالتالي تمت إعادتهم إلى موطنهم من قبل المفوضية والمنظمة الدولية للهجرة، وتمت إعادة توطين 20 شخصاً في دولة ثالثة من قبل المفوضية من بين الـ 39 شخصاً.
    وقال إنه بالنسبة لـ 19 شخصاً المتبقين والذين لايزالون في الإمارات فإن المفوضية تسعى للحصول على عروض لإعادة التوطين من الدول الأخرى أو تأمين العودة إلى موطنهم الأصلي في حين تعمل كل من دولة الإمارات العربية المتحدة والمفوضية سوياً لإيجاد الحل الملائم وأن دولة الإمارات ستستمر في تقديم الرعاية لهم طوال فترة تواجدهم في الدولة.
    وأشار إلى أن دولة الإمارات قامت بتقديم المسكن والغذاء والرعاية الصحية للمواطنين السيريلانكيين فترة استضافتهم والتي شملت تقديم الرعاية لحالة ولادة واحدة، وأكد أن لدولة الإمارات تاريخاً طويلًا من التعاون مع المفوضية، حيث قامت المفوضية بزيارة الإمارات مؤخراً في مارس 2013، موضحاً أن مدينة دبي تحتضن أكبر مخازن المفوضية في العالم من خلال المدينة العالمية للخدمات الإنسانية. ويعد المخزن العالمي في دبي خط الاستجابة الأول لحالات الطوارئ، أكبر المخازن العالمية السبعة التابعة للمفوضية وأكثرها انشغالاً.
    وتستطيع المفوضية في دبي خدمة ما يصل إلى 350 ألف شخص عن طريق توفير مواد الإغاثة الأساسية، وهو ما يشكل نصف إجمالي قدرة المفوضية على الاستجابة وقد تم إنشاء مخازن المفوضية في الإمارات العربية المتحدة في أواخر عام 2006 بمبادرة كريمة من قبل سفيرة الأمم المتحدة للسلام حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي سمو الأميرة هيا بنت الحسين.
    كما أكد أن الإمارات العربية المتحدة تستجيب بقوة للكوارث الإنسانية على مستوى العالم وتواصل القيام بدور حيوي ومسؤول في المجتمع الدولي من أجل توفير الدعم الإنساني لجموع اللاجئين حول العالم
     

مشاركة هذه الصفحة