إصدار 4587 إباحة بناء ببلديات محافظة جنوب الباطنة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏12 أبريل 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    إصدار 4587 إباحة بناء ببلديات محافظة جنوب الباطنة
    الجمعة, 12 أبريل 2013
    الرستاق – سعيد السلماني -
    أكد مدير عام المديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه بمحافظة جنوب الباطنة سليمان ابن حمد الجهوري بأن القطاع البلدي يعمل على تأمين خدمات النظافة العامة والمحافظة على صحة الفرد وحماية سلامة المستهلك وتهيئة البيئة السكنية السليمة إلى جانب المساهمة في إنشاء البنى الأساسية والمرافق الخدمية المختلفة وتطوير المدن وضمان تنمية مدنية متوازنة وتحسين جوانب التطور العمراني كماً ونوعاً.
    ولمواكبة حركة التطور العمراني الذي تشهده السلطنة فقد اهتمت الوزارة بتنظيم عمليات البناء والتشييد وضمان تطبيق التشريعات المنظمة لهذا المجال وذلك من خلال إصدار إباحات البناء بمختلف أنواعها والقيام بأنشطة الرقابة والتفتيش على المباني في طور الإنشاء ومنع الحيازات غير القانونية ومنح شهادات توصيل الكهرباء والماء وعدد من الخدمات الأخرى وقد بلغ عدد إجمالي اباحات البناء الكبرى الصادرة خلال عام 2012م عدد 4587 منها 3977 إباحة سكنية الكبرى، والصغرى 396 وإباحة تجارية 80 و إباحة سكني تجاري 209 وإباحة صناعية 120، وإباحة زراعية 233 و61 إباحة حكومية. و أكد مدير عام المديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه بمحافظة جنوب الباطنة أن الوزارة تمكنت خلال العقود الأربعة من النهضة المباركة من توسيع رقعة أنشطتها بصورة كبيرة لتشمل مختلف جوانب حياة الفرد والمساهمة بصورة فاعلة في المجهود الوطني لتطوير وتعزيز البنى الأساسية البلدية والمائية وتوفير مختلف الخدمات الضرورية للمجتمع المحلي وتمكين المواطن من كافة مقومات الحياة العصرية، بالاعتماد على رؤية تنموية مستدامة ومواكبة لمتطلبات التنمية في مختلف جوانبها.
    واضاف إن مجال الرقابة الصحية والصرف الصحي يشغل جانبا هاما بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه إذ يهتم بكافة خدمات الوقاية الصحية والحفاظ على سلامة الفرد والمجتمع. وتمثل خدمات النظافة العامة رافدا هاما في منظومة الصحة الوقائية الحقيقية لتطور مفاهيم سلامة الصحة العامة. ويتولى قطاع البلديات بمختلف أنشطته إدارة النفايات في مختلف جوانبها بدءا بالمجمع وانتهاء بالتخلص السليم من المخلفات بعيدا عن التجمعات السكانية في الأماكن المخصصة لها.
    وأضاف الجهوري : تعمل أقسام الرقابة الصحية من ناحية أخرى على إصدار تراخيص محلات الأغذية ومنشآت الأنشطة الصحية والمهنية المختلفة ومراقبتها والتفتيش عليها دوريا وإصدار البطاقات الصحية للعاملين في الأنشطة الغذائية في إطار الحرص على حماية صحة الأفراد والبيئة على حدّ سواء وضمان سلامة الأغذية المتداولة وذلك إلى جانب التفتيش على مزارع الدواجن والتأكد من التزامها بالاشتراطات الصحية المعتمدة في هذا المجال. كما يتولى القطاع البلدي القيام بتنفيذ حملات دورية لمكافحة كافة أنواع الحشرات والقوارض بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية.
    واضاف: وتمثل خدمات الصرف الصحي من جهتها احد المجالات الهامة في منظومة العمل البلدي. وتشمل تلك الخدمات تصريف المياه المستعملة ثم معالجتها والاستفادة منها في ري المزروعات وحماية المياه الجوفية من التلوث.وتمثل محطات وشبكات الصرف الصحي المنشآت الرئيسية لتنفيذ هذه الخدمات والتي تقوم الوزارة بإنشائها حسب الأولويات والإمكانيات المتاحة. هذا وتقوم الأجهزة البلدية بإصدار تراخيص نقل مياه الشرب والمياه غير الصالحة للشرب وتراخيص شفط مياه المجاري وغيرها.
     

مشاركة هذه الصفحة